nav icon

معلومات مثيرة عن حيوان الماعز بالصور

حيوان الماعز يعتبر واحد من اقدم الحيوانات المستأنسة في التاريخ ، ويقوم حيوان الماعز بتوفير الحليب واللحوم والجلود، والالياف ايضا للبشر ، وتشمل الماعز عدة انواع منها المجترات الصغيرة ذات الحوافر التي تشكل جنسا مختلفا بعض الشئ، وتكون الماعز عادة على غرار الحيوانات المجترة الاخرى، بما في ذلك الابقار والاغنام ، والحيوانات المجترة هي عادة ما تمضغ الطعام ثم تتقيأه ، والطعام المهضوم جزئيا يكون هو المعروف باسم الطعام المجتر .

 

وعرفت الماعز لآلاف السنين وكما ذكرنا فقد استخدمت الماعز من اجل لحومها، وشعرها ، وحليبها وجلودها ،كما انها استخدمت في بعض البلدان ايضا للمساعدة في حمل الاحمال الثقيلة ، وترتبط الماعز ارتباطا وثيقا بالاغنام ، فهناك العديد من اوجه التشابه بين النوعين، فضلا عن عدد من الاختلافات البسيطة والتي تشمل طول ذيل الماعز الذي هو ملحوظ فيكون عادة اطول من ذيل الاغنام .

 

 

تاريخ حيوان الماعز :

يبدو ان الماعز قد تم تدجينه لاول مرة منذ ما يقرب من 10،000 سنة وبدأ ذلك في جبال زاغروس في إيران ، وبدأت الثقافات القديمة والقبائل القيام بتربيته حفاظا منهم على سهولة الوصول إلى الحليب، والشعر، واللحوم، والجلود اللازمة ، وعادة ما بقي الماعز في القطعان التي تتجول في التلال او في مناطق الرعي الاخرى، وغالبا ما كان يتم رعيها من قبل رعاة الماعز الذين كانوا في كثير من الاحيان اطفالا او مراهقين، وهذه الاساليب في الرعي لا تزال تستخدم حتي اليوم .

 

وهناك من يقول ان تاريخ حيوان الماعز بدأ ايضا في امريكا الشمالية مع وصول المستكشفين الإسبان والمستوطنين ، فيقال ان احد المستوطنين الإنجليز جلب معه بضع من الماعز إلى انجلترا الجديدة .

 

 

حجم وشكل حيوان الماعز :

معلومات مثيرة عن حيوان الماعز بالصور

 

من المثير للاهتمام انك ستجد معظم انواع الماعز التي تتمثل من الذكور ، لديهم بطبيعة الحال قرنان على الجزء العلوي من رؤوسهم ، وهذه القرون مصنوعة من مادة الكيراتين ، وهذه المادة تتكون اظافر الإنسان منها ، وذكور الماعز تستخدم هذه القرون في الاساس في الدفاع عن انفسهم ضد غيرها من ذكور الماعز المهيمنة او ضد الحيوانات المفترسة الغير المرغوب فيها ، وهناك  بعض انواع من اناث الماعز ايضا لديهم قرنان على قمم رؤوسهم .

 

ويأتي شعر الماعز ليكون قصير او طويل او علي شكل كرة لولبية، او حريري، او يأتي علي هيئة شعر خشن ، كما اننا نلاحظ بعض زوائد الشعر موجودة علي العنق او منطقة الذقن وتشبه اللحية كثيرا ، وهي في الواقع ليس فائدة معروفة حتى الان ، وهناك بعض السلالات من الماعز لها انوف مستقيمة والبعض الآخر لديه انوف محدبة او مقعرة قليلا ، اما عن اذان الماعز فنجدها آذان منتصبة او متدلية، وهناك اذان صغيرة او كبيرة ايضا .

 

اما عن الالوان التي تأتي بها  الماعز ، فنجدها تأتي تقريبا في كل الالوان ، فالوانها تتعدد بين اللون الاسود والابيض والاحمر والبني ويمكن ان يأتي في ثلاثة الوان او مخلوط بالوان مظللة ، ويعتقد ان الماعز لديه رؤية ليلية ممتازة، وكثيرا ما يتجول ليلا ، ويختلف لون العينين باختلاف الماعز ، ولكن اللون الاكثر شيوعا من بين عيون الماعز هو اللون الاصفر او البني .

 

 

اماكن تواجد الماعز :

نشأ الماعز في المناطق الجبلية في غرب وجنوب آسيا امثال الهند وباكستان وبنجلاديش وشرق اوروبا ، والصين ،ايضا وتم رعيه على سفوح الجبال والسهول ، اما الان تشير تقديرات منظمة الاغذية والزراعة التابعة للامم المتحدة حسب احصائيات تمت عام 2001 انه يوجد في جميع انحاء العالم حوالي 693 مليون من حيوان الماعز .

 

وستجد عادة الماعز في اكثر المناظر الطبيعية القاحلة والعديد من انواع الماعز تميل إلى تفضيل تضاريس جبلية وصخرية ،فهي تعيش في وجوه الهاوية الجبلية .

 

 

حمية الماعز :

معلومات مثيرة عن حيوان الماعز بالصور

 

خلافا لغيره من الحيوانات المجترة الاخري ، نجد ان الماعز من الحيوانات الرشيقة، يفضل الوصول الي المناطق العالية ليلتقط طعامه الذي يتمثل في الاوراق والثمار، ولحاء الاشجار الصغيرة، وعندما تكون الاطعمة المطلوبة غير متوفرة، فإن الماعز يستهلك اي مواد نباتية يمكن الوصول إليها ، فيتميز نظامه الغذائي بالمرونة .

 

فقد اكتسب الماعز علي مر الزمن سمعة طيبة بانه على استعداد لاكل اي شيء تقريبا ، فجهازه الهضمي يسمح له ان يأكل اي مادة عضوية تقريبا ويقوم بتقسيمها واستخدامها مرة اخري ، ولكن الحقيقة خلافا لهذه السمعة، فالماعز من الحيوانات الحساسة تماما في عاداتهم، فالماعز نادرا ما يتناول الطعام المتسخ او المياه الملوثة ، وهذا ما يجعل في معظم الاحيان تربية الماعز تكون صعبة لانه يحتاج الي رعاية لكي تعود بالنفع عليك ماديا .

 

ومن الجميل ان الماعز عادة لا يستهلك القمامة، اوعلب الصفيح، او الملابس ، على الرغم من انه في بعض الاحيان يأكل سلع مصنوعة اساسا من المواد النباتية، والتي يمكن ان تشمل الخشب .

 

 

سلوك حيوان الماعز :

معلومات مثيرة عن حيوان الماعز بالصور

 

سلوك الماعز يمكن ان يختلف بناء على نطاق واسع ، ويختلف بناءا علي عدد من العوامل مثل النوع ، والمناطق المحيطة به، وحجم القطيع ، فالماعز هو من الحيوانات التي توجد وسط قطيع، وغالبا ما يفضل ان يحيط نفسه مع سلالات قطيع مختلطة ،ولا يستحب ان يكون من ضمن القطيع كلاب او اغنام لانهم بالنسبة الي الماعز يعتبرون غرباء وستضطر الي مواجهتم .

 

والماعز من الحيوانات الذكية والسريعة فيتعلم العادات الجيدة والسيئة ، والماعز ايضا يتواصل مع بعضه البعض عن طريق ما يسمي بالثغاء، ويفعل الماعز هذا الصوت في حالات عديدة ، مثل لو انه جائع او يريد لفت الانتباه او الام تنادي علي اطفالها الصغار ، ويعتبر حيوان الماعز متسلق جيد ويتميز بالرشاقة، فهناك بعض السلالات قادرة على القفز اكثر من خمسة اقدام ، ومعظم الماعز يمكنهم الوقوف ايضا على قوائمهم الخلفية للوصول إلى فروع الاشجار والشجيرات .

 

الماعز من الحيوانات التي لديها تنسيق ممتاز ، فهي قادرة على البقاء على قيد الحياة في المناطق غير المستقرة مثل الجبال الشاهقة ، فيتمكنون من تسلق الاشجار ويمكن للبعض منهم ان يقفز اكثر من 5 اقدام .

 

 

تزاوج الماعز :

معلومات مثيرة عن حيوان الماعز بالصور

 

في بعض المناخات ، يكون الماعز قادر على التناسل في اي وقت من السنة ، فنجد انهم يتزاوجون في المناخات المعتدلة وهذا ينطبق بين السلالات السويسرية مثلا ، فموسم التكاثر يبدأ طول السنة، ومدة فترة الحمل تكون حوالي 150 يوما ، وتلد انثي الماعز التوأئم فهي دائما النتيجة المعتادة، وهناك ايضا من تلد واحد او ثلاثة ايضا ، ونادرا ما يتم ولادة اربعة او خمسة توائم .

 

وبعد عملية الولادة ، الام غالبا ما تقوم بأكل المشيمة، والتي تعطي لها الكثير من المواد الغذائية التي تكون في حاجة إليها، وتساعد المشيمة ايضا في وقف نزيف الدم لديها ، ويعتقد البعض انها تقلل من إغراء رائحة الولادة بالنسبة للحيوانات المفترسة .

 

ويمكن بعد ذلك للاطفال متابعة امهاتهم على الفور تقريبا بعد الولادة ، وتكون قريبة جدا من امهاتهم حتي يصلوا الي مرحلة الفطام عند حوالي 6 اشهر ، وهذا هو سن النضج الجنسي .

 

وبالإضافة إلى عملية التزاوج الطبيعي، قد اكتسب الماعز خارجيا ما يسمي بالتلقيح الاصطناعي ، فهذه العملية قد اتخذت شعبية بين مربي الماعز، كما انها تتيح سهولة الوصول إلى مجموعة واسعة من الانواع المختلفة من الماعز .

 

 

التهديدات علي حياة الماعز :

معلومات مثيرة عن حيوان الماعز بالصور

 

من سوء الحظ ان الماعز يكون فريسة سهلة للعديد من الحيوانات المفترسة والتي تشمل النمور، والزواحف الكبيرة ،  والاكثر شيوعا وتهديدا للماعز حقا هم البشر ، فهم بنقبون عن الماعز من اجل لحومه وجلوده ، واليوم تم العثور على الماعز ايضا في اجزاء من امريكا الجنوبية حيث يربى الماعز هناك من اجل اللحوم والجلود .

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading