يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

معلومات رائعة لم تعرفها من قبل عن القرد وأنواعه بالصور والفيديو

القرد، أنه ذلك البهلوان المرح الصغير الذي نراه في حديقة الحيوانات يمد يده لنا من اجل قطعة طعام أو فول سوداني الذي يحبه، ولكن لماذا تختلف أحجام وأشكال القرود التي نراها، وما الذي يجذب الملايين الأشخاص حول العالم للذهاب لرؤيتهم سواء في البرية أو في حدائق الحيوان، ولماذا يحب الصغار والكبار القرود هذا الحب الشديد، كل هذه الأسئلة وأكثر سنجيب عنها اليوم في هذا الدليل الممتع عن حيوان القرد، تابع معنا.

 

القرد من الحيوانات الرئيسية الرائعة، والمزعجة، وأحيانا الغامضة، والقرد لديه العديد من التكيفات المختلفة اعتمادا على موطنه، ومعظم أنواع القرود شجرية، والبعض الآخر مثل قرود المكاك، والبابون، وبعض قرود المانجابي هي أرضية، ويمكن لجميع القرود استخدام أيديهم وأرجلهم للتعلق بالفروع، ولكن يمكن لبعض القرود الشجرية استخدام ذيولها أيضا، فهي قادرة على الإمساك بالأشياء، وهذه الذيول مرنة للغاية وقوية، لدرجة أنها يمكن أن تنتزع غصن شجرة أو تلتقط شيئا صغيرا مثل الفول السوداني.

 

تم العثور على القرد في منطقتين رئيسيتين من العالم، لذلك قام العلماء بتصنيفه إما على أنه من قرود العالم القديم أو قرود العالم الجديد، وتم العثور على قرد العالم القديم في إفريقيا وآسيا، وبعض الأمثلة هي الجينون، والمانجا بي، وقرود المكاك، والبابون، وقرود كولوبوس، وتم العثور على قرود العالم الجديد في المكسيك وأمريكا الوسطى وأمريكا الجنوبية، وبعض الأمثلة هي القرد الصوفي، القرد العنكبوتي، القرد العواء، وقرد الكبوشي، وقرد السنجاب، ويعيش القرد القرمزي وقرد تمار أيضا في موائل العالم الجديد ولكنهم مختلفون بما يكفي لتكون في مجموعات علمية مختلفة خاصة بهم.

القرد

ما الفرق بين قرود العالم القديم وقرود العالم الجديد؟

* الأنوف، حيث تحتوي معظم قرود العالم القديم على فتحات أنف منحنية صغيرة قريبة من بعضها، ومعظم قرود العالم الجديد لها فتحات أنف مستديرة متباعدة.

* اكياس الخد، حيث تحتوي قرود المكاك وبعض قرود العالم القديم الأخرى على أكياس خد، فيتم حشوها بالطعام أثناء الجري، بحيث يمكن مضغه لاحقا، وقرود العالم الجديد ليس لديها أكياس خد.

* منصات الردف، بعض قرود العالم القديم مثل قرود دريل، لديها منصات جلوس على ردفها، لكن قرود العالم الجديد ليس لديها ذلك.

* الذيول: بعض قرود العالم الجديد مثل القرد العنكبوتي له ذيل قابل للإمساك بشيء، ولكن قرود العالم القديم لا يملك ذلك، وقرود العالم القديم مثل قرد المكاك البربري ليس له ذيل على الإطلاق.

موطن وموئل القرد:
يعيش معظم أنواع القرد في الغابات الإستوائية المطيرة في آسيا وإفريقيا وأمريكا الوسطى والجنوبية، أو السافانا في إفريقيا، وقرد القلادة والقرد الذهبي من سكان الجبال، ويعيش قرد المكاك الياباني في أجزاء من اليابان حيث تتساقط الثلوج، وهذه هي القرود التي ربما تكون قد شاهدتها على التلفزيون والتي تجد ينابيع حارة وتقضي الكثير من الوقت في الشتاء جالسة في الماء الدافئ مثل جاكوزي المكاك، ويعيش قرد البابون في السافانا والمناطق المشجرة المفتوحة وسفوح التلال الصخرية، وعلى الرغم من قدرته على تسلق الأشجار، إلا أن القرد يقضي معظم وقته على الأرض.

 

تشتهر العديد من أنواع القرود بقفزاتها المتأرجحة بالأشجار التي تجعل البهلوانات البشرية تشعر بالخزي منها، وتستخدم العديد من القرود تقنية الذراع فوق الذراع للحركة، وعلى عكس القردة الأخرى، يمتلك القرد كولوبوس أرجل خلفية أطول بكثير من أطرافه الأمامية، مما يجعله يتمتع بقدرة مذهلة على القفز بسرعة كبيرة.

القرد

أقدام القرد مرنة مثل يديه، مما يساعده أيضا على التنقل عبر الفروع الصغيرة المرتفعة في مظلة الغابات المطيرة، ويلعب القرد دورا مهما في موطنه الأصلي من خلال تلقيح الأزهار ونثر البذور أثناء انتقاله، ويمكن لبعض القرود السباحة، وتساعد أصابع قدم القرد المكفوفة على التجديف في الماء، وقد يسبح عبر مجرى مائي أو نهر لتجنب الحيوانات المفترسة أو الوصول إلى الطعام، والقرد الليلي أو قرد البومة هي حيوانات ليلية تماما، وتستخدم أعينها الهائلة للرؤية جيدا في الظلام، ويتواصلون مع بعضهم البعض من خلال الروائح والأصوات، بما في ذلك سلسلة من همهمات يتردد صداها في الغابة.

 

أقرأ أيضا - 10 مقارنات بين الشمبانزي والبشر

 

القرد والنظام الغذائي:
يجمع القرد الطعام مثل الزهور والفواكه والمكسرات والأوراق والبذور والحشرات وبيض الطيور والعناكب والثدييات الصغيرة، وتملأ قرود العالم القديم أكياس خدودها الكبيرة بالفواكه والأوراق والحشرات لأنها تتغذى خلال النهار، وتتوقف لمضغ طعامها وابتلاعه عندما تجد مكانا آمنا للراحة، ومن المعروف أيضا أن قرد البابون يأكل اللحوم عندما يصطادها، بما في ذلك الظباء الصغيرة والأرانب والطيور مثل دجاج غينيا، والأوراق هي الغذاء المفضل لبعض أنواع القرود الأخرى، ويحتوي القرد لانجور والقرد كولوبوس على معدة تحمل البكتيريا التي تساعد على تخمر الأوراق وهضمها، وقرد القلادة يفضل الرعي على العشب.

 

سلوك وحياة القرد الإجتماعية:
مجموعة القرود تسمى القوات، وتنتقل معا يوميا للعثور على الطعام، ويمكن أن يصل عدد القوات من بضعة أفراد إلى ألف أو أكثر، وضمن القوات الضخمة تشكل القرود مجموعات أصغر تسمى الحريم، والتي تشمل ذكرا بالغا، والعديد من الإناث البالغات، وذريتهم، والذكور البالغين غير المرتبطين الذين يطلق عليهم العزاب يشكلون أحيانا مجموعتهم الخاصة، وللحفاظ على الروابط الأسرية تشارك القردة في الاستمالة أو النظافة اليومية المتبادلة.

 

استثناء واحد للحياة الإجتماعية هو القرد تيتي الرمادي، موطنه الغابات الإستوائية في بوليفيا، ويعيش هذا القرد الصغير الذي يزن 0.9 كيلوجرام فقط في وحدات عائلية صغيرة أحادية الزواج مكونة من الوالدين وذريتهم غير الناضجين، وتلد بعض أنواع القرد أطفالا مختلفين تماما عن لون والديهم، على سبيل المثال، لدى القرد كولوبوس البالغ شعر أسود، ولكن الوليد أبيض، ولون صغار اللانجور برتقالي بينما والديهم أسود، وربما يسهل هذا التمييز اللوني على المجموعة بأكملها التعرف على الصغار والعناية بهم، ويتغير لون الطفل عادة في غضون الأشهر الستة الأولى، عندما يصبح الصغير نسخة شبه كاملة من البالغين.

رضيع القرد لا حول له ولا قوة عند الولادة، لذلك يحصل على ركوب من خلال التشبث بأمه، ولكن قرد المرموط والتمران مختلفان حيث يتحمل الآباء كل المسؤولية تقريبا، وهم يحملون الصغار على ظهورهم و يراقبونهم، ويعطونهم للأم فقط لإرضاعهم، وهناك اختلاف آخر حيث لديهم بشكل منتظم توائم ثنائية أو ثلاثية، وليس قرود منفردة، وعندما لا تكون القوات متنقلة، يكون صغار القرد نشطين للغاية، ويقضون معظم ساعات استيقاظهم في اللعب، وتساعد هذه الأنشطة الممتعة القرود الصغيرة على تطوير المهارات الجسدية والاجتماعية التي يحتاجونها لحياة البالغين.

 

القرد حيوان اجتماعي للغاية، لذلك من المهم أن يتواصل جيدا من أجل الإنسجام في مجموعاته الكبيرة، ويستخدم النطق وتعبيرات الوجه وحركات الجسم لتوصيل رسائله، والصراخ عند تهديد مجتمع القردة، والقرود تنظر إلى الأسفل أو بعيدا لتجنب تهديد القرود الأخرى، وبالتالي منع المعارك، وأحيانا يستخدمها القرد ذو الذيل الطويل للتواصل مع الآخرين والإشارة إلى مزاجه، ويمكن أن تعني الأصوات العالية "ابق بعيدا هذه أرضي"، ويعد استخدام النطق بدلا من القتال طريقة أكثر أمانا للتواصل، حيث يستخدم القرد النباح والصراخ والهمهمات والصرير والصياح والعويل والأنين للتواصل مع بعضهم البعض.

القرد

قد يبدو الإبتسام أو شد الشفة لأعلى لإظهار الأسنان وكأنه ابتسامة بالنسبة لنا، ولكن بالنسبة للقرود، فهذه علامة على العدوان أو الغضب، لأن العض هو أحد الطرق التي يقاتل بها القرد ويدافع عن نفسه، وتشمل العلامات الأخرى للعدوانية تمايل الرأس والتثاؤب (مرة أخرى لإظهار الأسنان) وهز الرأس والكتفين للأمام.

 

يعبر القرد أيضا عن المودة ويتصالح مع الآخرين من خلال رعاية بعضهم البعض، وعلى الرغم من أن الاستمالة تساعد القرد في الحفاظ على فراءه نظيفا من الأوساخ والجلد الميت والطفيليات، إلا أنها تساعده أيضا على بناء علاقات اجتماعية جيدة والحفاظ عليها، ويبدو أن الاستمالة طريقة للتعويض عن القتال أو لتكوين صداقات مع أعضاء القوات الأخرى.

 

أقرأ أيضا - 10 من أنواع القرود المختلفة في العالم

 

هل القرد مهدد بخطر الانقراض؟
ما لم يتغير السلوك البشري، سيواجه القرد مستقبلا غير مطمئن، حيث يعيش الكثير في مناطق يعيش فيها البشر، وغالبا ما يعتبر المزارعون القرد آفة ويقتلونه، ويقتلهم البعض من أجل فرائها ولحومهم، والتي تعرف باسم لحوم الطرائد، ويتم البحث عن البعض من أجل الوصفات الطبية، ويتم أيضا اصطياد القرد وبيعه كحيوان أليف، ولكن القرد لا يصنع حيوان أليف جيد، و القرد حيوان صاخب، وفوضوي، ويصعب العناية به، ويمكن أن يكون عدواني، ويمكن أن يصاب القرد أيضا بالمرض الشديد بسبب عدم الحصول على الغذاء المناسب، ويعيش حياة غير سعيدة وقصيرة من عدم العيش في الظروف المناسبة.

 

يمكنك المساعدة في حماية القرد وموائله أيضا، فلا تشتري أي شيء مصنوع من أجزاء جسم القرد، وكن حذرا بشأن شراء العناصر المصنوعة من أشجار الغابات المطيرة، ما لم يكن هذا الخشب معتمدا، وتساعد بعض منتجات الغابات المطيرة مثل الجوز البرازيلي في حماية موطن القرد لأنه لا يمكن حصاده إلا من الغابات المطيرة الصحية.

القرد

معلومات أخرى عن القرد:

* يعيش القرد في غابات معظمها مطيرة استوائية.

* القرد يحب اكل الفواكه (مثل الموز)، ولكنه يأكل أي شيء رائحته جيدة وسيئة أيضا.

* في مدن مثل بانكوك يسرق القرد الطعام من الباعة المتجولين والمتاجر والسياح.

* لدى القرد مشاعر مثل البشر (الحب، والخوف، والشفقة، والكراهية).

* القرد من الكائنات الإجتماعية جدا ولديه مواقف ودية في الغالب تجاه البشر.

* يقوم القرد بوظيفة التمريض إذ يقوم بمساعدة زملائه عند جرح أي منهم.

* القرد يضمون بعضهم البعض بمودة شديدة.

* يمكن تدريب القرد الصغير وتربيته كحيوان أليف نظرا لذكائه.

* تعتبر أكبر أنواع القرود قوية وسريعة ولها مخالب يمكن أن تقتل أي شخص.

* يطلق على أحد أنواع القرود قرد العنكبوت لأن لديه ذيل طويل جدا، وأطراف تشبه أطراف العنكبوت، ويمكنه المشي على قدمين عبر قمم الأشجار، وذيله يساعده على التأرجح تماما مثل طرزان.

* يعيش القرد المولود في مجموعات تعرف بإسم القوات، وفي المجموعة من المعروف أن هناك قردا واحدا فقط يعوي في الصباح.

* إذا كان هناك نقص في الطعام سوف تتوقف إناث القرد عن التزاوج حتى تكون هناك ظروف أفضل للحمل، وعندما تكون الظروف مناسبة فإن الأم سوف تلد فقط مرة واحدة كل عامين.

* القرد ذو الأنف الطويل يأكل الفاكهة غير الناضجة، وذلك لأن السكريات الموجودة في الثمرة الناضجة يحدث لها تخمر، والتخمر يسبب له انتفاخ المعدة الذي يمكن أن يقتله.

* وفقا لوكالة ناسا، كان أول كائن حي في الفضاء قرد من قرود المكاك الريسوسي يدعى ألبرت الأول، وقد تم إطلاقه في وايت ساندز في نيو مكسيكو في 11 يونيو عام 1948.

* الألوان الزرقاء والحمراء الساطعة على وجه قرد الماندريل تصبح أكثر إشراقا عندما يكون نشطا، كما أن القرد لديه أيضا أكياس في الخدين لتخزين المواد الغذائية للوجبات الخفيفة.

* عندما تصيح مجموعة من قرود العواء التي تسمى أيضا القرود النابحة يمكن سماعها لمسافة تصل إلى أكثر من ثلاثة أميال.

* الطحن على الضروس وسحب الشفاه علامة على عدوان القرد، وهذا بجانب التثاؤب وتمايل الرأس وهز الرأس والكتفين.

* يعبر القرد عن عاطفته ويصنع السلام مع الآخرين من خلال تنظيف بعضهم البعض.

* القرد الراهب كابوشي يستخدم الأدوات بمهارة، حيث إنه يستطيع تحطيم المكسرات بالصخور، وإدخال الفروع في الشقوق لالتقاط الطعام، وغالبا ما يستخدم هذا النوع من القرود في التجارب المعملية بسبب ذكائهم الحاد.

* قرد التيتي الذي يوجد في أمريكا الجنوبية من القرود النادرة بين الرئيسيات لأنه يتزوج مرة واحدة طوال الحياة.

* أكبر القرود هو قرد الماندريل ماندري لوس أبو الهول، ويبلغ طول الرأس والجسم للذكور حوالي 28 إلى 32 بوصة (72 إلى 83 سم) ويبلغ 33 إلى 59 رطلا (15 إلى 17 كجم) في الوزن، والإناث أصغر بكثير حوالي 18 إلى 19 بوصة (45 إلى 50 سم) في الطول، ويبلغ وزنها من 16 إلى 26 رطلا (7 إلى 12 كجم).

* أصغر القرود هو القرد القزم أو قرد القشة، حيث يبلغ طوله حوالي 5 إلى 6 بوصات (12 إلى 16 سم)، مع ذيل أطول حوالي 7 إلى 9 بوصات (17 إلى 23 سم)، وتزن معظم قرود القشة من 3 إلى 5 أونصات (85 إلى 140 جراما).

* القرد هاولر هو أعلى القرود صوتا، ويمكن سماع نداءات عواءه العميقة على بعد ميلين (3 كيلومترات) تقريبا عبر الغابة وأكثر من 3 أميال (5 كيلومترات) فوق المناطق المفتوحة مثل البحيرات، ويدعو الذكور لإعلان أراضيهم للقوات الأخرى.

* يحتوي القرد فرفت على نداءات إنذار مختلفة للتعرف على الحيوانات المفترسة المختلفة مثل النسور والثعابين والفهود.

* يمكن أن تجري قرود الباتاس على الأرض بسرعة تصل إلى 31 ميلا (50 كيلومترا) في الساعة مما يجعلها أسرع الرئيسيات على الأرض.

* التجشؤ هو لفتة اجتماعية ودية بين قرود كولوبوس التي تأكل أوراق الشجر، وتهضم بطونهم المغطاة الأوراق عن طريق التخمر البكتيري الذي ينتج الكثير من الغازات.

* تم تصوير القرد الذهبي بشعره الذهبي الطويل ووجهه الأزرق الفيروزي في الفن الصيني لعدة قرون، على الرغم من أن الغربيين اعتقدوا أنه كان أسطورة حتى رأى العلماء الغربيون هذا القرد بأنفسهم في عام 1869.

 

أقرأ أيضا - 10 من أقبح المخلوقات في العالم

مواضيع مميزة :
loading