nav icon

17 من فوائد التفاح الصحية المذهلة

التفاح هو بعض الفواكه الأكثر شعبية واللذيذة على هذا الكوكب، ولا يوجد شيء مثل قضم تفاحة مشرقة حمراء حلوة لإرواء عطشك وإرضاء أسنانك الحلوة مع تعزيز صحتك بشكل كبير، وهناك أكثر من 7500 نوع من هذه الفاكهة اللذيذة تأتي في مجموعة متنوعة من الألوان وهي الأحمر والأصفر والأخضر، وبالإضافة إلى كونه لذيذ، تشمل فوائد التفاح الصحية الوقاية من إضطرابات القلب والجهاز الهضمي والإمساك وفقر الدم والسكري، وقد تساعد أيضا في تخفيف أعراض الروماتيزم ومجموعة متنوعة من أنواع السرطان والنقرس وأمراض الزهايمر وشلل الرعاش، ويساعد التفاح في الحد من الضعف، وتخفيف الإسهال، وتعزيز الهضم، وأخيرا، من المعروف أنهايساعد في طب الأسنان والعناية بالبشرة.

 

 

ما هو التفاح ؟

التفاح

التفاح عبارة عن ثمار صغيرة تنتجها شجرة التفاح التي تنتمي إلى عائلة الورديات، وجلد التفاح رقيق ولكنه قوي واللحم الداخلي سميك ولذيذ، والثمرة تصبح لينة كلما نضجت، ويحمل اللب الداخلي البذور، والتي يمكن أن تكون ضارة بصحتك إذا تم استهلاكها بشكل زائد، وتوجد العناصر الغذائية في اللحم والجلد، والتفاح مصدر غني بالأنثوسيانين والتانين، ويظل التعبير صحيحا تفاحة يوميا تبقي الطبيب بعيدا.

 

في عام 2010، تم فك شفرة الجينوم الكامل للتفاح، مما أدى إلى زيادة البحث وفهم سبب كون التفاح مفيدا جدا لصحتنا، وما المكونات المحددة المسؤولة عن التعزيز الذي يوفره، ودعونا نلقي نظرة على بعض تلك المكونات الأساسية لواحدة من ثمار العالم المفضلة والأكثر صحة.

 

 

عناصر التفاح الغذائية :
وفقا لقاعدة بيانات العناصر الغذائية الوطنية التابعة لوزارة الزراعة الأمريكية، يحتوي التفاح على العديد من العناصر الغذائية الأساسية والفيتامينات والمعادن، حيث أن التفاح خالي من الدهون والصوديوم والكوليسترول، وتعتبر مضادات الأكسدة والبوتاسيوم والألياف الغذائية وفيتامين C وفيتامين ب (النياسين وفيتامين B6) مسؤولين عن قائمة طويلة من الفوائد الصحية المنسوبة إلى التفاح.

 

تشمل العناصر الغذائية المهمة الأخرى في التفاح الكالسيوم وفيتامين K والحديد والنحاس والفوسفور والمغنيسيوم، كما أنه مليء بالعناصر الغذائية النباتية والفلافونويدات مثل كيرسيتين، وإيبيكاتشين، وفلوريدزين، ومركبات البوليفينول الأخرى، والتفاح من الفواكه الغنية بالطاقة والغنية بالمياه مما يساعدك على الشعور بالشبع، ويطلق عليه بحق تغذية البيت القوية.

 

 

فوائد التفاح الصحية :
الفوائد التالية هي بعض من أفضل فوائد التفاح الصحية التي قد تساعدك فعلا في إبقاء الطبيب بعيدا :

التفاح

1- التفاح يساعد في الهضم :
تشير الأبحاث التي أجراها الدكتور فردوس غياس من قسم علوم البساتين في جامعة ولاية كارولينا الشمالية إلى أن التفاح غني بالألياف القابلة للذوبان، ووفقا لقاعدة بيانات وزارة الزراعة الأمريكية الوطنية للعناصر الغذائية، توفر التفاحة الواحدة الكبيرة 20 في المائة من الإستهلاك اليومي الموصى به من الألياف الغذائية، وتساعد الألياف في تعزيز عملية الهضم، والإستهلاك المنتظم للألياف في التفاح يضمن حركات الأمعاء الملساء والوقاية من الإمساك والإسهال ومتلازمة القولون العصبي واضطرابات المعدة الأخرى، وتحفز الألياف أيضا على إطلاق العصائر المعدية والجهاز الهضمي لضمان إمتصاص العناصر الغذائية بكفاءة، وفي الوقت نفسه يحذف الكوليسترول الزائد من الأوردة والشرايين لضمان صحة القلب ويقلل من فرص تصلب الشرايين.

 

 

2- التفاح مضاد للسرطان المحتمل :
أظهر التفاح تحسنا معتدلا في علاج أنواع مختلفة من السرطان، وخاصة سرطان الثدي وسرطان القولون في الدراسات التي أجريت على الحيوانات، ومن خلال الملاحظات الوبائية التي أشارت إليها مجلة بلانتا ميديكا، قد يقلل الإستهلاك المنتظم لواحدة أو أكثر من ثمرات التفاح يوميا من خطر الإصابة بسرطان الرئة والقولون، ويظهر التفاح قدرة مميزة لا يمكن إنكارها للحد من سرطان الرئة وإبطاء انتشاره إذا تطور، وعادة ما تتحدث الفرضيات عن نسبة عالية من العناصر الغذائية النباتية بما في ذلك كيمبفيرول وكيرسيتين ولكن الآلية الدقيقة لتأثير التفاح على السرطان لا تزال بحاجة إلى مزيد من البحث.

 

 

3- التفاح له آثار مثل البريبيوتك :
التفاح يحتوي على البكتين، وهو نوع من الألياف التي تعمل مثل بروبيوتيك، حيث يساعد بشكل خاص على تحسين أداء البكتيريا التي تعيش في الأمعاء الغليظة، ويحفز التفاح عملية التمثيل الغذائي داخل الجهاز الهضمي ويعزز البكتيريا الجيدة في الأمعاء، ويؤدي هذا التأثير البريبايوتيك إلى تحسين الصحة من خلال زيادة امتصاص العناصر الغذائية والقضاء على البكتيريا والسموم الضارة.

 

4- التفاح يقلل السكتات الدماغية :
أظهرت الدراسات أن تناول التفاح المنتظم يرتبط بإنخفاض خطر الإصابة بالسكتات الدماغية عند الرجال والنساء.

 

5- يعالج التفاح فقر الدم :
التفاح مفيد في تخفيف الأعراض وعلاج فقر الدم لأنه يحتوي على الحديد، وعن طريق زيادة عدد خلايا الدم الحمراء في الجسم لا يمنع التفاح فقر الدم فحسب بل يضمن أيضا الأوكسجين المناسب في أجهزة الأعضاء الأساسية، وهذا يؤدي إلى تعزيز الدورة الدموية والأداء السليم للأجهزة.

 

 

6- التفاح يعزز الجهاز المناعي :
يمكن أن يكون التفاح الغني بفيتامين C والمركبات المضادة للأكسدة والبروتين دور رئيسي في منع الضعف وتعزيز المناعة وتحسين تناغم العضلات، وإذا كنت ترغب في زيادة الوزن، فيجب أن يكون التفاح مع المكونات الأخرى الغنية بالسعرات الحرارية والبروتين جزءا من نظامك الغذائي اليومي، كما أنه يساعد في إزالة السموم من الجسم وتحسين الصحة العامة.

 

 

7- التفاح يتحكم في مرض السكري :
السيطرة على نسبة السكر في الدم أمر ضروري للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، وتم ربط البوليفينول في التفاح مباشرة بالحد من امتصاص الجسم للكربوهيدرات، وأظهرت بعض الأبحاث التي تركز على خل التفاح أنه يمكن أن يقلل من تقلب مستويات السكر في الدم التي تحدث في مجرى الدم، وهو عامل مهم للحفاظ على مرض السكري في الإختيار، كما تقلل مادة البوليفينول من إمتصاص الجلوكوز في الجهاز الهضمي وتحفز إطلاق الأنسولين من البنكرياس، وهو أمر ضروري أيضا للحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت الفحص، وأخيرا، يحفز البوليفينول مستقبلات الأنسولين على الخلايا في جميع أنحاء الجسم، مما يسرع عملية إزالة السكر من مجرى الدم ويوصله إلى الخلايا للحصول على التمثيل الغذائي ووظيفة الجهاز المناسبة.

 

 

8- التفاح يساعد في العناية بالأسنان :
يساعد تناول التفاح في تنظيف الأسنان واللثة، وعندما تأكل التفاح، تنظف الألياف الموجودة فيه الأسنان، كما أن الخصائص المضادة للبكتيريا التي تأتي من هذه الفاكهة تبقي البكتيريا والفيروسات في مأزق، وعلى الرغم من أنه لا يقلل من تسوس الأسنان ، إلا أنه يحفز إفراز اللعاب (مركب قلوي)، مما يقلل من قدرة البكتيريا على التكاثر والنمو في فمك.

 

 

9- التفاح لديه خصائص مضادة للأكسدة :
أظهرت دراسة أجريت على خلايا دماغ الفئران من قبل باحثين في جامعة كورنيل في نيويورك أن المواد المضادة للاكسدة وفيرة وقوية في التفاح، والتي تحمي خلايا المخ ضد الإجهاد التأكسدي، ويرتبط الإجهاد التأكسدي بمرض الزهايمر وغيره من الإضطرابات العصبية التنكسية، لذلك يرتبط الحد منه بتخفيف أو منع حدوث هذه الإضطرابات.

 

10- التفاح يعمل على تعزيز صحة الدماغ :
يزيد التفاح كمية الأسيتيل كولين في الدماغ، والتي ترتبط بتحسين التركيز وحل المشكلات والذاكرة.

 

 

11- التفاح يخفف من أعراض الربو :
لقد أظهر التفاح سلوكا هائلا مضادا للإلتهابات، ومن حيث الربو فقد برز التفاح بين العلاجات الطبيعية الأخرى، والكوارسيتين ، ووجود الفلافونويد في جلد التفاح يساعد في تقليل الإلتهاب وتقوية جهاز المناعة.

 

 

12- التفاح يقلل من خطر أمراض القلب :
التفاح يساعد في تقليل خطر الاصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب المختلفة، والخاصية المضادة للأكسدة من التفاح يقلل من أكسدة الدهون، وتسمى بيروكسيد ليبيد، كما أنه يضعف تأثير الدهون المختلفة الموجودة في الأوعية الدموية والتي يمكن أن تمارس ضغطا خطيرا، ويقلل الكيرسيتين فلافونويد من الإلتهابات في الأوعية الدموية، في حين أن مادة البوليفينول إيبيكاتشين تقلل أيضا من ضغط الدم في الجسم.

 

 

13- التفاح يساعد في إنخفاض مستويات الكوليسترول في الدم :
تساعد الألياف القابلة للذوبان الموجودة في التفاح على خفض مستوى الكوليسترول في الجسم، مما يجعلها آلية دفاعية قوية ضد أمراض القلب والأوعية الدموية، وأظهرت دراسة بحثية مدتها عام واحد أجريت على 160 امرأة بعد انقطاع الطمث أن تناول التفاح يوميا أدى إلى إنخفاض حاد في الكوليسترول السيء (LDL) وزيادة طفيفة في الكوليسترول الجيد (HDL) في ثلاثة أشهر فقط.

 

 

14- التفاح يساعد في تحسين صحة العظام :
تم ربط مركبات مثل كيمبفيرول، وكيرسيتين، وميريسيتين الموجودة في التفاح بالحد من الأمراض الإلتهابية، مثل إلتهاب المفاصل والنقرس، وبالتالي، فإن الأشخاص الذين يعانون من الروماتيزم يجدون التفاح مفيدا جدا حيث يساعدون في عملية الشفاء.

 

 

15- التفاح يساعد في تحسين الرؤية :
التفاح قد يساعد في منع حالات مثل الضمور البقعي وإعتام عدسة العين والزرق، كما أنه يجعل العيون أقوى ويحسن البصر ويساعد في علاج العمى الليلي، كيف؟ التفاح غني بمركبات الفلافونويد والعناصر الغذائية النباتية المضادة للأكسدة، كما ذكر سابقا، مما يقلل من تأثير ذرات الأكسجين الحرة على العيون ويمنع مختلف المشكلات.

 

 

16- التفاح يساعد في فقدان الوزن :
كل من محتوى الماء العالي والألياف في التفاح يزيد من الشبع، وبالتالي يقلل من الشهية والإفراط في تناول الطعام، وبمعنى، يتم حرقه بشكل أسرع، أو لا يتم إمتصاصه من قبل الجسم على الإطلاق، مما قد يكون نبأً رائعا لملايين الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

 

 

17- التفاح يساعد في العناية بالبشرة :
تعمل مضادات الأكسدة القوية في التفاح على مواجهة الآثار الضارة لذرات الأكسجين الحرة، والتي ترتبط ارتباطا مباشرا بالشيخوخة المبكرة والتجاعيد والبقع العمرية وغيرها من الحالات المرتبطة بالعمر، ويزيد التفاح أيضا من الدورة الدموية التي تحافظ على مظهر البشرة وشبابها، والتفاح يحفز استبدال الخلايا القديمة، وإصلاح الخلايا التالفة، والوقاية من حب الشباب، والمعاجين المصنوعة من التفاح والعسل أو التفاح والحليب تزيد من لمعان وهج الجلد عند تطبيقها موضعيا.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading