nav icon

معلومات مثيرة عن طائر الكاردينال الجميل

ذكور طائر الكاردينال تميل دائما إلى اللون الأحمر، أما الإناث فتميل إلى اللون التان أو الأسمر، والطائر الغريب الذي كان يتجول خارج مطبخ جيف وشيرلي كالدويل في إيري بنسلفانيا هو الإثنين معا، وتنقسم طيور الكاردينال النادرة أسفل الوسط ويظهر هذا الإنقسام ريش من اللون القرمزي على الجانب الأيمن وريش من اللون الأبيض على الجانب الأيسر، وعندما صورت شيرلي كالدويل الطائر في صباح أحد الأيام الشتوية، عرفت أنه كان جميلا بشكل غير عادي، ولم تدرك معنى ريشه غير العادي.

 

علماء الطيور يسمون طائر الكاردينال النادر مزدوج الجنس ثنائي الجانبين، وهذا يعني أن نصف جسم الطائر من ذكر والنصف الآخر أنثى، ووفقا لهوبر، يحمل طائر الكاردينال الأنثوي كلا من الكروموسومات الجنسية والتي تصنف W و Z في الطيور بينما يحمل ذكر طائر الكاردينال اثنين من Z، ويعتقد أن إزدواج الجنس يحدث عندما تتطور خلايا البويضات الأنثوية مع نواتين بحيث تحتوي نواة واحدة على كروموسوم Z واحد والأخرى تحتوي على W.

 

عندما يتم تخصيب تلك البويضة بواسطة الحيوانات المنوية التي تحمل اثنين من الكروموسومات Z، تتطور البويضة بإستخدام كل من ZZ (ذكر) و ZW (أنثى)، ثم يتطور الطائر مع نصف جسمه الذي يحتوي على خلايا ZZ الذكورية بينما يحتوي النصف الآخر على خلايا ZW الأنثوية.

 

طائر الكاردينال

إذا حدث هذا الخلط الكروموسومي في مرحلة مبكرة من تطور طائر الكاردينال قبل أن تبدأ العديد من خلاياه في الإنقسام، يمكن أن يؤدي ذلك إلى نوع من الإنقسام الثنائي المثالي الذي شوهد في طائر كالدويل، ووفقا لكيمبرلي ريس عالم الوراثة في معهد فرجينيا للعلوم البحرية فإن التماثل الثنائي ينشأ عادة عندما يكون لدى الكائن الحي ما بين 8 و 64 خلية، كما قال ريس في عام 2005، عقب إكتشاف سرطان البحر في خليج تشيسابيك.

 

قال هوبر إن هذا هو الحال على الأرجح بالنسبة إلى طائر الكاردينال غير المعتاد الذي تم رصده في ولاية بنسلفانيا، ولكن من المؤكد أن على عالم الطيور أن يحلل دم الطائر، وقال هوبر لصحيفة نيويورك تايمز إذا كان الأمر كذلك، فربما يكون مخ طائر الكاردينال نصف ذكر و نصف أنثى، وعلى هذا النحو، من غير المحتمل أن يتمكن الطائر من التغريد وهي مهارة طورها فقط طائر الكاردينال من الذكور المفعمين بالحيوية.

 

لاحظت شيرلي كالدويل أحد طيور الكاردينال الذكور ذو الريش القرمزي يحاول التودد لطائر مزدوج الجنس في فناء منزلها، وقال هوبر إنه إذا كانت هناك كيمياء بين طيور الحب فمن الممكن أن يكون لديهم ذرية، وقال هوبر لصحيفة ناشيونال جيوغرافيك معظم الأفراد الذين يعانون من إزدواج الجنس مصابون بالعقم، ولكن هذا الفرد قد يكون في الواقع خصبا لأن الجانب الأيسر أنثى، والمبيض الأيسر في الطائر فعال.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading