يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

8 من الحيوانات المهددة بالإنقراض لم تسمع بها من قبل

هناك الكثير من الحيوانات المهددة بالإنقراض نعلم بوجودها، وهناك الكثير أيضا من الحيوانات تم انقراضها حيث أن الأرض قد شهدت خمسة أحداث انقراض جماعي قبل حياة الإنسان على هذا الكوكب، والإنقراض السادس يحدث الآن ويهدد التنوع البيولوجي للأرض، ونحن سبب هذا الإنقراض الجماعي السادس، ومعه يأتي فقدان ثروة من الأنواع التي نادرا ما نعرف أنها موجودة، في حين أن العديد من هذه المخلوقات المنقرضة لم يتم توثيقها أبدا.

 

1- السمندل المكسيكي من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

تفسح ابتسامات السمندل المكسيكي أو عفريت الماء الرائع وخياشيمه الخارجية ذات الريش نفسها أكثر في تشكيلة البوكيمون الجديدة، وأصبح هذا الساكن الأصلي للبحيرة في خطر شديد بسبب التحضر السريع في مكسيكو سيتي وما ينتج عن ذلك من تلوث متزايد، وعلى الرغم من تسميته أحيانا بشكل خاطئ باسم سمكة المشي المكسيكية، إلا أنه في الواقع سمندل نيوتينيك، ويعد استدامة المرحلة اليرقية، وهو الوقت الذي يحتفظ فيه الحيوان بسماته اليرقية طوال فترة حياته، مسؤولا عن المظهر الفريد للسمندل المكسيكي.

 

السمندل المكسيكي موطنه الأصلي في بحيرتين فقط بالقرب من مكسيكو سيتي بحيرات تشالكو و أكستشيميكو، على الرغم من أن الأخيرة اليوم هي الوحيدة المتبقية، ونظرا لتناقص موطنه، فمن المحتمل جدا أنه انقرض في البرية اليوم ولا يزال موجود فقط بسبب البحث المكثف في قدراته التجديدية، ولكنه من الحيوانات المهددة بالإنقراض، وغالبا ما يكون السمندل البري ذو لون موحل أو بني أو ألبينو على الرغم من أن بعض السكان يظهرون لونا ورديا نيونا، وأثبتت هذه الأصناف الملونة أنها تحظى بشعبية كبيرة في تجارة الحيوانات الأليفة مما يساهم بشكل أكبر في تناقص أعداده.

 

2- المارخور من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

على الرغم من أنه يشبه شيئا ما قد يسقط من دليل التنينات القديمة، إلا أن المارخور عبارة عن ماعز كبير موجود في آسيا الوسطى، وتمتد الأنواع الفرعية المتعددة التي تتكون منها العائلة في منطقة تمتد من أفغانستان إلى جبال الهيمالايا، ومثل العديد من إخوان الماعز البرية، فقد تكيف مع التضاريس الجبلية المحلية، ويتحرك بسهولة في الظروف الصخرية شديدة الإنحدار.

 

ويفتخر الذكور بقرون ضخمة تشبه اللولب يمكن أن يصل طولها إلى 1.5 متر (4.9 قدم)، ولقد أثبتت هذه القرون المذهلة أنها سيف ذو حدين للماعز، لأنها جعلت منها تذكارا ثمينا للصيادين وسوق تجارة الحيوانات غير المشروعة وكذلك هدفا للإستفادة من الخصائص الطبية المزعومة، ويمكن لعشاق المارخور أن يتنفسوا الصعداء قليلا، على الرغم من ذلك حيث تم ترقية الأنواع مؤخرا بواسطة الإتحاد العالمي لحفظ الطبيعة من كونه من الحيوانات المهددة بالإنقراض إلى شبه المهددة، وزاد عدد سكانه بنسبة 20 في المائة خلال العقد الماضي.

 

3- ظباء سايغا من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

تتجول ظباء سايغا ذو الأنف المحدب في السهوب الجافة والأراضي العشبية في آسيا الوسطى (بشكل أساسي كازاخستان) وأصبحت من الحيوانات المهددة بالإنقراض في فترة زمنية قصيرة بشكل مذهل، ويتميز الظبي بأنفه الغريب الممدود حيث يتدلى فوق فمه ويساعد على إبقاء الغبار بعيدا عن رئتيه، وانخفض عدد سكان سايغا بسرعة استثنائية منذ التسعينيات من أكثر من مليون قطيع إلى مجرد 50000 فرد.

 

وقد ساهمت ممارسات الصيد غير المنظمة في أعقاب انهيار الإتحاد السوفيتي وتجارة البوق غير المشروعة في ذلك، ومع ذلك، هناك ظاهرة غريبة كانت العامل الرئيسي في تقليص ظباء سايغا، وحدثت حالات وفاة جماعية بما في ذلك مقتل 134000 شخص على مدى أسبوعين في مايو 2015، ولا يزال سبب هذه الأحداث الهائلة التي دمرت القطيع غير معروف، لكنها تركت أعداد سايغا المتضائلة بالفعل في حالة يرثى لها.

 

4- الكاكابو من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

موطنه الأصلي نيوزيلندا، ويتميز ببغاء الكاكابو الذي لا يطير بكونه الببغاء الوحيد الذي يسكن الأرض في العالم، ويبلغ عدد سكانه ما يقدر بـ 125 طائرا على قيد الحياة، وهو واحد من أكثر الحيوانات المهددة بالإنقراض اليوم، وعلى الرغم من أنها كانت مستوطنة في السابق من الطرف الشمالي للجزيرة الشمالية إلى أبعد مناطق الجزيرة الجنوبية، إلا أن سكان الكاكابو الأصليين يقتصر الآن على ثلاث جزر بعيدة عن الشاطئ جزيرة جودفيش، وجزيرة ليتل بارير، وجزيرة أنكور، حيث تم القضاء على الحيوانات المفترسة.

 

في حين أن السكان الماوريين كانوا يصطادون الكاكابو تقليديا في الماضي للحصول على كل من اللحوم والريش من أجل الملابس، فقد عانى السكان أكثر من غيرهم بسبب إدخال الحيوانات المفترسة من المستوطنين البولينيزيين وخاصة المستوطنين الأوروبيين، ونظرا لطبيعته التي تعيش على الأرض، فإن أعشاشه معرضة بشدة للحيوانات المفترسة مثل القطط والفئران والقاقم، ومع ذلك، هناك أخبار سارة نظرا لجهود الحفظ الدؤوبة فقد ارتفع عدد سكانه الأصليين بنسبة 68 في المائة منذ عام 1955، وهو عمل رائع في نيوزيلندا.

 

5- الفقمة ذات الغطاء من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الفقمة ذات الغطاء المنتفخ المتميزة بشكل استثنائي هي من أنواع الحيوانات المهددة بالإنقراض، حيث تضم فقط 650000 فردا في البرية، وتمتد أراضيها عادة عبر الجليد المتاخم للنرويج وأيسلندا وجرينلاند، ويتجاوز مثنوية الشكل الجنسي للفقمة المغطاة مجرد اختلاف الحجم، حيث يتباهى الذكور بوجود مثانة كبيرة قابلة للنفخ تتدلى بين عيونهم وشفتهم العليا.

 

وهذه المثانة في الواقع تجويف أنفهم وهو قادر على التوسع إلى ضعف حجم كرة القدم، وينفخ الذكور مثانتهم في عروض عدوانية ضد الذكور الآخرين، ويمكن أن تنفخ الفقمات ذات الغطاء أيضا غشاءا محمرا يشبه البالون من فتحة أنف واحدة، وعلى الرغم من أن عمليات الصيد الكندية والروسية والنرويجية السنوية تؤثر على السكان، فمن المرجح أن انخفاض الموارد السمكية يؤثر سلبا على أعدادهم، ونظرا لأن الصيد الجائر قد بدأ في التأثير على مجموعات الأسماك المحلية، فقد لوحظت فقمات فردية جنوبا مثل جزر الكناري بحثا عن فرائس أكثر اكتظاظا بالسكان.

 

6- سلحفاة كانتور العملاقة من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

على الرغم من أنها تبدو للوهلة الأولى أنها سلحفاة تركت في الشمس لتذوب، فإن سلحفاة كانتور العملاقة ذات الصدفة الناعمة (المعروفة أيضا باسم السلحفاة الآسيوية العملاقة ذات الصدفة الناعمة) هي نوع كبير من سلحفاة المياه العذبة الموجودة في مجموعة كبيرة بشكل مدهش عبر جنوب شرق آسيا، على الرغم من أن أراضيها الأصلية امتدت من الهند إلى إندونيسيا، ولقد أصبحت في خطر متزايد، ويقضي هذا المفترس الذي نصب للكمين معظم حياته تحت الماء ويدفن في الرمال، ورأسه يبرز من الرواسب منتظرا فريسة سيئة الحظ تسبح فوقه.

 

وتعود السلحفاة إلى السطح بشكل غير منتظم لتجميع الهواء، ونظرا لطبيعتها البطيئة فهو هدف سهل لجمعه من قبل الصيادين الدوليين وكمصدر للحوم للسكان المحليين أيضا، ونظرا لطبيعتها المغمورة بشكل متكرر، فهي أيضا عرضة لأحداث الفيضانات وإقامة سدود على الأنهار، لذلك هي من الحيوانات المهددة بالإنقراض.

 

7- البنغول من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

يتميز البنغول بإطار صلب الحجم ولسان أطول من جسمه، ويتميز بأنه أكثر الحيوانات المهددة بالإنقراض التي يتم الإتجار بها في العالم، ويشكل ما يقدر بنحو 20 في المائة من السوق السوداء للحيوانات بأكملها، ومغطى من طرف إلى ذيل بحراشيف تشبه الدروع، ويمكن للبنغول أن يتدحرج إلى كرة مدرعة عندما يهدده أو يخيفه الحيوانات المفترسة، وتتكون قشوره عالية القيمة من الكيراتين، وهي نفس مادة أظافرك وشعرك، ويباع عادة في السوق السوداء للأغراض الطبية المزعومة.

 

وهذه الحراشيف الرائعة تجعل البنغول الثديي الوحيد في العالم، وهناك ثمانية أنواع من البنغول، أربعة في آسيا وأربعة في أفريقيا، وتتراوح من تصنيف المعرض إلى المهدد بالخطر الشديد، وتم اصطياد البنغول في الغالب في آسيا لحراشفه وأحيانا من أجل لحومه على الرغم من ملاحظة زيادة حادة في الصيد في إفريقيا مؤخرا، ونتيجة لذلك، تم إدراج نوعين من أنواع البنغول الثمانية على أنها من الحيوانات المهددة بالإنقراض من قبل الإتحاد العالمي لحفظ الطبيعة.

 

8- الكنغر الشجري من الحيوانات المهددة بالإنقراض:

الحيوانات المهددة بالإنقراض

الحيوانات المهددة بالإنقراض

على الرغم من أنه أقل شهرة من أقاربه المحبوبين الذين يعيشون على الأرض، إلا أن الكنغر الشجري مرتبط ارتباطا وثيقا بكل من الكنغر والولب الشائع، على الرغم من توثيق 13 نوعا من الكنغر الشجري حتى الآن، إلا أن العديد منه نادر بشكل استثنائي، وتتضاءل الأعداد في جميع السكان، وتسكن الأراضي المنخفضة والغابات المطيرة الجبلية في بابوا غينيا الجديدة وإندونيسيا وشمال أستراليا، وتتغذى على أوراق الشجر والفاكهة الموجودة في موائلها الشجرية، ويتم البحث عن تهديداتهم الرئيسية بحثا عن اللحوم.

 

والأهم من ذلك، فقدان الموائل بسبب إزالة الغابات، وعادة ما تكون مشاهدة حيوانات الكنغر في البرية نادرة وأصبحت أكثر ندرة حيث أصبح مداها مهددا، ومما يزيد الأمور تعقيدا أن انخفاض الغطاء الشجري يعرض الحيوانات بطيئة الحركة إلى مخاطر أرضية قد لا تواجهها عادة مثل الكلاب وحتى أن تدهسها السيارات على الطرق التي تم إدخالها، وأصبحت من الحيوانات المهددة بالإنقراض.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading