nav icon

14 من فوائد الريحان الصحية المذهلة

الريحان هو عشب شهي للغاية للطهي، ولكن هناك أيضا الكثير من فوائد الريحان الصحية المحتملة، والريحان عضو في عائلة النعناع وموطنه الأصلي في المناطق الإستوائية في الهند وآسيا وأفريقيا، ويحتوي على مجموعة متنوعة من المكونات مع مجموعة مذهلة من الفوائد، بما في ذلك الإستراجول، وإوجينول، وحمض روزمارينك، وجيرانيول وغيرها، وتحتوي أوراق الريحان الطازجة على رائحة وعطر قوي، مع رائحة الفلفل والنعناع، بالإضافة إلى مذاق ضعيف من اليانسون.

 

عند الطهي بالريحان الطازج يجب إضافته دائما تقريبا في آخر لحظة ممكنة للإحتفاظ بالنكهات الرقيقة، وقد تكون على رأس بيتزا محلية الصنع، أو في صنع صوص البيستو، أو تغلي مع الكاري الأحمر الحار، وأوراق الريحان الطازجة ستظهر منتجك النهائي، والريحان المجفف متاح أيضا على نطاق واسع، ولكنه أقل عطرية مع نكهات أقل تميزا، والأوراق المجففة أقل حلاوة ونكهة النعناع أقل والفلفل أقوى، وتحتوي الأنواع المختلفة أيضا على روائح مميزة مثل الريحان الحلو والريحان الليموني الذي يحتوي على الليمونين تماما مثل العديد من ثمار الحمضيات المفضلة لديك، ويشتهر هذا العشب باستخدامه في الطهي إلى جانب الفوائد الطبية.

 

العناصر الغذائية في الريحان :

الريحان

تحتوي ملعقتين طعام من هذا العشب الطازج على 1 سعر حراري فقط، وتحتوي على 0.2 جرام من البروتين، و 0.1 جرام من الكربوهيدرات، و 0.1 جرام من الألياف، و 16 جراما من البوتاسيوم، ويحتوي على 5٪ من فيتامين أ الموصى به يوميا، وحوالي 1٪ من احتياجاتك اليومية من الكالسيوم، و 1٪ من احتياجاتك اليومية من الحديد.

 

فوائد الريحان الصحية :

الريحان

منذ قرون، اعتبر الريحان الطب الطبيعي الأساسي في الهند خاصة في الأيورفيدا وأفريقيا، وقد تم وصف استخدام هذه العشبة لما يلي:

1- تحسين الهضم

2- علاج الصداع

3- محاربة البرد

4- زيادة اليقظة العقلية

5- يعمل كمنشط جنسي

6- تحسين الأداء الجنسي

وهناك العديد من فوائد الريحان الأخرى، بما في ذلك ما يلي:

 

7- الريحان عامل مضاد للميكروبات :
ثبت أن الريحان لديه تأثيرات قوية عندما يتعلق الأمر بتثبيط نمو البكتيريا مثل الإشريكية القولونية والكوليرا والمكورات العنقودية والليستيريا والشيجيلا، ويرجع ذلك إلى وجود العديد من الزيوت والمكونات التي تمنحه رائحة قوية إلى جانب الخصائص المضادة للميكروبات.

 

8- الريحان عامل مضاد للإلتهابات :
يقلل الأوجينول في الريحان من الإلتهاب والتورم، ويعمل كمخفف للألم ووسيلة لخفض الحمى.

 

9- الريحان عامل لصحة القلب :
يوصى الريحان لصحة القلب والأوعية الدموية بسبب مستوياته العالية من بيتا كاروتين، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي توقف ذرات الأكسجين الحرة من الخلايا الضارة، كما يمنع ذرات الأكسجين الحرة من أكسدة الكوليسترول في مجرى الدم.

 

10- الريحان يحسن النوم :
يعتبر هذا العشب مصدرا رائعا للمغنيسيوم، مما يحسن تدفق الدم ويمكن أن يساعد في مشاكل النوم.

 

11- الريحان يقلل من الإجهاد التأكسدي :
كما أظهرت الدراسات أن الريحان الغني بالخصائص المضادة للأكسدة يساعد في خفض مستويات السكر في الدم وإدارة مرض السكري، كما أن تقليل الإجهاد التأكسدي يدعم وظيفة الكبد ويمنع متلازمة التمثيل الغذائي، مما يوفر تعزيزا لجهاز المناعة في نفس الوقت.

 

12- الريحان مضاد للسرطان :
قد أظهرت الأبحاث أن الريحان لديه القدرة على حمايتك من السرطان، ويرجع ذلك إلى وجود مواد كيميائية نباتية مثل حمض روزمارينك، والأوجينول، والأبيجنين، وحمض كارنوسيك، وتساعد هذه المكونات النشطة على منع تلف الحمض النووي الناتج عن الإشعاع، وكشفت إحدى الدراسات أيضا أن ريحان القرنفل لديه القدرة على تثبيط تكاثر الخلايا ويسبب موت الخلايا المبرمج.

 

13- الريحان يقلل من الإجهاد :
يعتقد أن الريحان يقلل من مستويات الكورتيزول، والتي يمكن أن تساعد أولئك الذين يعانون بشكل مزمن من الإكتئاب أو الإجهاد.

 

14- الريحان يحافظ على البشرة :
إن الجمع بين المواد الكيميائية المضادة للأكسدة والفوائد المضادة للبكتيريا يجعل الريحان ممتازا لصحة البشرة، ويساعد في منع ظهور حب الشباب وإبقاء بشرتك أكثر شبابا، كما أنه يساعد على تقليل علامات الشيخوخة مثل التجاعيد وزيادة مرونة الجلد.

 

إستخدامات الريحان :

الريحان

* يحب الطهاة الجادون في جميع أنحاء العالم الحصول على قدر من الريحان الطازج ينمو في المطبخ، فالريحان هو عنصر أساسي في الطهي حيث يستخدم في كثير من أنواع الصلصات.

* الريحان هو عنصر شائع في المأكولات الفيتنامية والتايلاندية والإندونيسية والإيطالية.

* يتم استخدام الريحان في الشوربة والبيستو وغالبًا ما يؤكل طازجا في سلطات كابريس.

* كما أنه واحد من أكثر التوابل المجففة شعبية نظرا لتنوعه ونكهته اللطيفة التي تطلق العديد من الأطباق.

* الريحان هو دواء هام في الطب الطبيعي الأيورفيدا، حيث يتم شربه كشاي ويستخدم كمستخلص.

* الرائحة القوية أيضا تجعل هذه العشبة شائعة لتنظيف المنزل ومنتجات الغسيل.

 

في حين أن هناك طرقا لا حصر لها لإستهلاك هذه العشبة، يجب عليك التحدث إلى طبيب أعشاب مدرب أو معالج طبيعي حول أفضل الوسائل لإستهلاكه بناء على التأثيرات التي ترغب في أن يكون لها، ومن المهم مراجعة طبيبك قبل تناول هذه العشبة خاصة في الجرعات الطبية وخاصة مع انخفاض ضغط الدم أو اضطرابات النزيف، ولا ينصح الريحان بجرعات عالية للأطفال، وأثناء الحمل، أو للنساء اللاتي يرضعن، وتوقف عن تناوله قبل أسبوعين من أي عملية جراحية بسبب تأثيره على تخثر الدم.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading