nav icon

8 مراحل غريبة من مراحل نمو الطفل

الطفولة مليئة باللحظات التي يستحقها كل طفل، مثل الإبتسامة الأولى للطفل، والملعقة الأولى من حبوب الأرز، ومع ذلك، بين تلك المعالم البارزة هناك الكثير من تلك المعالم المجنونة، مثل الإستيقاظ في الثالثة صباحًا، والدموع عند تسليمه لشخص آخر، وسلسلة الأشياء التي يرميها من مقعده المرتفع، وفي هذا المقال تعرّف على ما يكمن وراء ثماني مراحل شائعة في السنة الأولى من حياة الطفل وحيل ذكية لمساعدة طفلك على التغلب عليها بشكل أسرع.

 

 

1- الطفل يحب أن يسقط الأشياء مرارًا وتكرارًا :
عند سن حوالي 6 أشهر، يدرك الطفل الآن أن الأمور موجودة حتى لو لم يستطع رؤيتها، وهو مفهوم يعرف باسم ديمومة الأشياء، فإذا كان معه لعبة سيعرف أنه قام بركلها عندما ينظر إلى أسفل ليرى ما أسقطه من مقعده المرتفع، وفي الواقع أن هذه العملية تعلمه السبب والنتيجة فيقول بينه وبين نفسه " أنا أسقطها، أنت تلتقطها "لذا يجب أن تشعر بالتمكين في كل مرة يحدث فيها هذا.

 

 

2- يحصل الطفل على المزيد من الطعام على وجهه مقارنة بفمه :
عندما يكون عمر الطفل من 7 إلى 9 أشهر لا يكون هدف طفلك في الغذاء هو تناول الطعام فقط بل يكون تناول الطعام هو بمثابة وجبة مسلية لأسباب أخرى، لذا ستجدين الطفل يقوم بإحداث ضجة مقبولة أثناء سحقها بأصابعه، كما أن البطاطا الحلوة ستشعر بالرضا على خديه، وطفلك في هذه المرحلة أيضا سيقوم بممارسة إستقلاله، وهناك القليل جدًا من الأطفال الذين يمكنهم التحكم في الطعام في هذه المرحلة، لذلك عندما يلعبون بالطعام، فإنهم يفحصونه بشروطهم الخاصة، لذا يقاوم الرغبة في التخلص من ملعقته، ويحتاج طفلك إلى ممارسة التغذية بنفسه، وبحلول عيد ميلاده الثاني، يجب أن يتحسن تنسيقه وقد يكون أكثر تركيزًا (وأقل سخفا) في وقت الوجبة.

 

مراحل نمو الطفل

 

3- يصرخ عندما يحمله أي شخص جديد :
عندما يبدأ طفلك عمر 7 أشهر يعاني طفلك من قلق غريب، وعلى الرغم من أنه ربما كان على مايرام عندما تم نقله في إحدى الحفلات، إلا أنه يدرك الآن من لا يعرفه ولا يعرفه وقد يفزع عندما تقوم بتسليمه إلى شخص لا تزوره بانتظام أو حتى عندما تفتح الباب أماما شخص لا يعرفه، فهو بالتأكيد لديه القدرة الآن على التمييز بينك وبين شخص غير مألوف، ولا تقلق فهذه قفزة تطورية إلى الأمام ويجب أن تحاول شرح ذلك لأصدقائك حتى لا يأخذوه شخصيًا، لذا يجب أن تساعد طفلك على الإحماء تدريجياً إلى الغرباء حتى تمر هذه المرحلة، والتي عادة ما تكون حوالي 15 شهرًا.

 

 

4- بعد أن تدرب الطفل على النوم بدأ فجأة في الإستيقاظ في الساعات الأولى :
عندما يبدأ عمر الطفل حوالي 9 أشهر قد يكون طفلك على وشك الوصول إلى معالم رئيسية، مثل الوقوف أو المشي وبينما ينقل كل طاقته إلى هذه المهارة، فقد يتراجع في مناطق أخرى، بما في ذلك النوم، لذا ضع طفلك بسرعة في سريره، ثم اترك الغرفة حتى يغفو من تلقاء نفسه، فكلما طالت مدة بقائك، كلما حصلت على المزيد من التحفيز، وتأكد أيضًا من إتباع روتين صحي قبل النوم، وضع طفلك ليلا بينما لايزال مستيقظا، ويجب أن يستأنف عادات النوم الجيدة في غضون أسابيع قليلة.

 

 

5- يلعب الطفل الأشياء المفضلة، ويعترض كلما حاول أحد العناية به :
عندما يبدأ عمر الطفل حوالي 8 إلى 9 أشهر يدرك الطفل أن والديه يمتلكان أساليب رعاية مميزة، وهو يعبّر عن تفضيله لأحدهما على الآخر، وفي معظم الحالات، يختار الأطفال الوالد الذي يقضون معه معظم الوقت، لذا يجب ان تكون صبورًا إذا تم رفضك فقد يعود طفلك قريبًا، علاوة على ذلك، قد يؤدي إجبار نفسك على طفلك إلى مقاومة أكثر منه، ولكن بدلاً من ذلك، حاول قضاء المزيد من الوقت معه، وتدريجيا يجب على الوالد التراجع حتى يتمكن الشخص الذي يشعر بالصدمة من المشاركة بشكل أكبر، وإنها لفكرة جيدة أيضًا أن تقوم بالتناوب أثناء القيام بالتغذية والحمامات والروتين أثناء النوم، لذلك لن يربط طفلك أيًا من هذه الأشياء بأحدكم فقط.

 

 

6- يرفض الطفل الجلوس هادئا أثناء التغيير له :
عندما يبدأ الطفل من سن 9 إلى 12 شهرًا يكتسب طفلك سيطرة أكبر على جسده، لذا بدلاً من مجرد التسكع وهو يرتدي الحفاضات، سيكون مشغولا في اختبار مهارات الركل والإنتقال الجديدة، لذا يجب أن تبحث عن وسيلة لتشتيت إنتباه،ه فمن الممكن إعطاؤه لعبة أو كتاب أو زجاجة، فإن الأطفال مفتونون بالأشياء اليومية هذه، وقد يكون من الأفضل لك تغيير طفلك على الأرض، لذلك لديه مساحة أكبر للتحرك ولن تقلق بشأن سقوطه.

 

 

7- يبكي الطفل بمجرد أن يرى أنك بدأت في المغادرة :
عندما يكون طفلك عمره تسعة أشهر يبدأ قلق الإنفصال عندما يستطيع طفلك تصويرك في ذهنه حتى عندما لا تكونين هناك، حتى إذا ذهبت الى الحمام فإنك لن تعرف حقا ما هي المدة التي ستقضيها هناك، ويجب أن تستمر في الحديث مع الطفل حتى يعرف أنك قريب، ويميل الأطفال الذين اعتادوا على رعاية مقدمي رعاية آخرين إلى الشعور بالقلق من الإنفصال بشكل أسرع، ولكن اعتمادًا على شخصية طفلك، يمكن أن يستمر في رياض الأطفال دون إحداث مشاكل كبيرة.

 

 

8- يضع الطفل أي شيء وكل شيء في فمه :
من عمر 3 إلى 4 أشهر عندما يمتص الطفل لعبة أو أصابع قدميه داخل فمه فأنه يحاول أخذ المعلومات داخل عقله يفكر، هل هذا صعب، هل هو إسفنجي، هل يمكنني أكله، وذلك لأن طفلك لا يستطيع طرح الأسئلة لمعرفة الأشياء بالطريقة التي تفعل بها، وطريقته الأساسية في التعلم عن العالم هي من خلال حواسه، لذا يجب أن تبق على العناصر الخطرة مغلقة أو بعيدة عن متناول طفلك وهذا يشمل أي شيء صغير، وورق التواليت، مقص، أشياء حادة أخرى والمواد السامة مثل منتجات التنظيف والأدوية فقد يقوم بالزحف إلى هناك ومعرفة المخاطر الكامنة على مستواه.

 

وإذا وضع طفلك شيئًا صغيرًا في فمه، فقم بإزالته مرة واحدة واعطيه شيئًا آمنًا ليتمسك به بدلاً من ذلك، مثل كتاب أو أي شئ يمكنك رؤيته ولا يكون ضارا بالطفل، وعلى الرغم من أنه لا يوجد ما يمكنك فعله لوقف وضعه اي شئ عن طريق الفم، إلا أن هذه المرحلة تبدأ عادةً في التلاشي حوالي 12 إلى 18 شهرًا، عندما يحول طفلك انتباهه إلى المشي والتحدث.

 

وأخيرا، إذا كان طفلك يتصرف بشكل غريب الأطوار أو يغفوا بشكل غير متسق أو يأكل دون توقف، فقد يمر بطفرة نمو، وتحدث هذه الظاهرة عندما تنتج الغدة النخامية رشقات من الهرمون، مما يحفز جسم الطفل على النمو وتحدث الطفرات بشكل عام في حوالي 2 إلى 3 أسابيع، من 4 إلى 6 أسابيع، 3 أشهر، 6 أشهر، و9 أشهر، وفي أوقات الطفرات هذه قد يستيقظ طفلك مرارًا وتكرارًا، مما يجعله أكثر صعوبة من المعتاد، ومن المحتمل أن يتناول طفلك غفوة لفترة أطول وقد يحتاج إلى تناول الطعام مرة واحدة كل ساعة عندما يكون مستيقظًا.

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading