يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من الحيوانات الهجينة المذهلة بالصور

على الرغم من أنه نادرا ما يحدث في الطبيعة إلا أن الأفراد من أنواع مختلفة ولكنها وثيقة الصلة تتزاوج أحيانا، والنتيجة هي هجين بيولوجي، وهي الحيوانات الهجينة التي تشترك في سمات من كلا النوعين الأم والأب، وغالبا ما يتم إنشاء أنواع من الحيوانات الهجينة الأخرى، والتي تحدث نتيجة للتدخل البشري للحصول على أفضل الخصائص لكلا الحيوانين، ولكن قد يكون لها آثار ضارة، وفيما يلي 10 أنواع من الحيوانات الهجينة غير عادية ولكنها فريدة حقا.

 

1- السدبر من الحيوانات الهجينة:

السدبر من الحيوانات الهجينة

السدبر أو اللايجر هو من الحيوانات الهجينة بين ذكر أسد وأنثى نمر، وهو الأكبر من بين جميع القطط والسنوريات الحية، وقد يكون حجمه الهائل نتيجة جينات مطبوعة لم يتم التعبير عنها بشكل كامل في والديها، ولكنها تترك دون رادع عندما يتزاوج النوعان المختلفان، ويمكن أن تنمو بعض إناث السدبر بطول 10 أقدام وتزن أكثر من 700 رطل، ونظرا لأن الأسود والنمور في البرية تحتل موائل مختلفة فإن السدبر لا يتواجد بشكل طبيعي، ويختلف السدبر عن التيجون التي تأتي من أنثى الأسد وذكر النمر.

 

2- الحصان المزرد من الحيوانات الهجينة:

الحصان المزرد من الحيوانات الهجينة

الحمار المزرد الوحشي هو نسل هجين بين الحمار الوحشي وأي فرس آخر، وعادة ما يكون حصانا أو حمارا، ويتم تهجين الحصان المزرد أو زيبرويد للحصول على الأفضل من كلا النوعين، وهو أقل عرضة للأمراض من الخيول بينما الخيول المستأنسة أسهل في التدريب، والحصان المزرد الوحشي أيضا مثال مثير للإهتمام على أنواع الحيوانات الهجينة التي تمت تهجينها من الأنواع التي لديها عدد مختلف جذريا من الكروموسومات، على سبيل المثال، تمتلك الخيول 64 كروموسوما والحصان المزرد الوحشي لديه ما بين 32 و 46 (حسب الأنواع).

 

3- الدب الرمادي الهجين من الحيوانات الهجينة:

الدب الرمادي الهجين من الحيوانات الهجينة

الدب الرمادي الهجين من الحيوانات الهجينة، وهو نسل الدب الأشيب والدب القطبي، والدبلضخم يختلف عن العديد من الحيوانات الهجينة الأخرى ومن المعروف أنه يتواجد بشكل طبيعي في البرية، وحدث أول مشاهدة للدب الرمادي الهجين في كندا في عام 2006، ومن المحتمل أن تغير المناخ الذي كان له تأثير عميق في القطب الشمالي قد تسبب في تغيير موطن الدببة القطبية مما أدى إلى تزاوج هذين النوعين.

 

4- وولفين من الحيوانات الهجينة:

وولفين من الحيوانات الهجينة

الوولفين هو هجين بين الحوت القاتل الزائف والدولفين الأطلنطي قاروري الأنف، والوولفين هي من الحيوانات الهجينة الموجودة في الأسر وقد توجد في البرية، وولد أول وولفين وهو نسل من أنثى دولفين قاروري الأنف وذكر الحوت القاتل الزائف في عام 1985، وفي عام 2005 أنجب هذا الوولفين كيكايمالو عجلا اسمه كاويلي كاي، وهو ثلاثة أرباع دولفين وربع حوت قاتل، وهو في الأسر في حديقة الحياة البحرية في هاواي، وحجم ولون وشكل الوولفين مزيج من الأبوين، كما هو الحال بالنسبة لعدد أسنانهم حيث يمتلك الدولفين قاروري الأنف 88 سنا، والحوت القاتل الزائف 44 سنا، والوولفين القاتل 66 سنا.

 

5- قط السافانا من الحيوانات الهجينة:

قط السافانا من الحيوانات الهجينة

قطط السافانا هو الإسم الذي يطلق على نسل القط المنزلي وقط السيرفال الأفريقي، وهو قط بري متوسط الحجم وذو أذنين كبيرة، وبعد التكاثر الأول يتم تهجين القطط الهجينة مرة أخرى من أجل استدعاء الحيوانات الهجينة الأليفة الناتجة، وتظهر قطط السافانا مجموعة متنوعة من المزاجات من الود والاجتماعية إلى الخجول والإنسحاب، وتم الإبلاغ عن أن معظمهم قادرون على القفز بارتفاع ثمانية أقدام، وفي عام 2001 قبلت الرابطة الدولية لقطط السافانا باعتبارها سلالة جديدة مسجلة وفي عام 2012 تم قبولها في وضع البطولة.

 

6- الكاما من الحيوانات الهجينة:
الكاما واحد من الحيوانات الهجينة من حيوانين من عوالم مختلفة الجمال من آسيا واللآما من أمريكا الجنوبية، ويظهر النوعان العديد من الإختلافات، لكن الإبل واللاما كلاهما من الإبل المنحدرة من سلف مشترك نشأ في أمريكا الشمالية خلال فترة العصر الباليوجيني، وكان هجين الإبل واللاما عن طريق التلقيح الإصطناعي أكثر نجاحا مع إناث اللآما وذكر الإبل، وكان الهدف هو إنتاج حيوان بحجم وقوة الإبل ومزاج أكثر تعاونا مع اللآما، والكاما التي لا تمتلك سنام الإبل هي أصغر من الإبل لكنها أكبر وأقوى من اللآما.

 

7- البافلو من الحيوانات الهجينة:

البافلو من الحيوانات الهجينة

البافلو هي ذرية خصبة من الماشية المحلية و البيسون الأمريكي، ويوجد التهجين أيضا بين الأبقار الداجنة والبيسون الأوروبي، وتم تطوير البافلو في السبعينيات من القرن الماضي في كاليفورنيا لتجمع بين أفضل خصائص كلا الحيوانين مع التركيز على تحسين إنتاج لحوم البافلو، ويعتبر البافلو وهي ثلاثة أثمان البيسون وخمسة أثمان الماشية المحلية معترف به من وزارة الزراعة الأمريكية باعتباره سلالة، وهو من الحيوانات الهجينة المذهلة.

 

8- الجيب من الحيوانات الهجينة:

الجيب من الحيوانات الهجينة

هذا التهجين بين الأغنام والماعز الذي يطلق عليه أحيانا اسم جيب نادر لأن الماعز والأغنام ينتمي كل منهما إلى جنس مختلف، وعلى الرغم من أنه من المعروف حدوث التزاوج بين الاثنين إلا أن النسل غالبا ما يولد ميتا، وحدثت ولادة حية أشهرها حدثت في بوتسوانا عام 2000، وهو أيضا من الحيوانات الهجينة المميزة في قائمتنا.

 

9- البغل والنغل من الحيوانات الهجينة:

البغل والنغل من الحيوانات الهجينة

لعل أكثر أنواع الحيوانات الهجينة انتشارا وفائدة هي البغال (من حمار ذكر وأنثى) والنغال (من حصان ذكر وأنثى حمار)، وتشتهر البغال بعملها الشاق وقوتها على الرغم من حجمها المتوسط، ويمكن الإعتماد عليها وغالبا ما تظهر ذكاء أعلى من والديها الأصيلة، وجميع البغال الذكور ومعظم إناث البغال مصابة بالعقم، لذا فإن استمرار وجودها يعتمد كليا على التدخل البشري.

 

10- نارلوجا من الحيوانات الهجينة:

نارلوجا من الحيوانات الهجينة

حيتان نارول و بيلوجا النوعان الوحيدان الحيان من عائلة أحادية السن وهي متشابهة في الحجم على الرغم من تميزها من حيث أنها تمتلك نابا طويلا ومستقيما ولولبيا يمتد من الفك الأيسر العلوي، وفي عام 2019، تم تأكيد اختبارات الحمض النووي لجمجمة عام 1990 وجدت في غرب جرينلاند على أنها نارلوجا نتيجة أنثى حوت نارول وذكر بيلوجا، وعلى الرغم من أن نارلوجا غير عادي للغاية فقد كان هناك أيضا ملاحظات لمدرسة من الحيتان البيضاء بيلوجا تتبنى حوت نارول ضائع في البرية.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading