يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من أخطر أنواع الضفادع السامة بالصور

في حين أن معظم أنواع الضفادع تعرف بإسم جواهر الغابات المطيرة، إلا أنها يمكن أن تسبب الموت أو الإنزعاج الشديد للضحايا غير الحذرين، وبعض أجمل الأشياء على هذا الكوكب هي أيضا من أكثر الأشياء فتكا، فهناك الكثير من أخطر أنواع الضفادع السامة في العالم سنتناول بعضها، ويمكن للأنواع أن تصد الحيوانات المفترسة المحتملة، وهذه هي إستراتيجية هذه الضفادع الصغيرة ذات الألوان الزاهية والسمية العالية.

 

1- الضفدع الذهبي السام من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع الذهبي السام من أنواع الضفادع السامة

تبدأ رحلتنا بأكثر أنواع الضفادع السامة سمية، وربما أكثر الحيوانات السامة في العالم، الضفدع الذهبي السام، ويظهر أن الأشياء الصغيرة يمكن أن تكون ضارة بشكل لا يصدق، والسم الذي يحمله مشتق من نظامه الغذائي، واعتمادا على الموقع والنظام الغذائي المحدد ينتج متوسط ضفدع السم الذهبي البري سما كافيا لقتل 10 من البشر، وعلى الرغم من وجود هذا الدفاع عن النفس القوي بشكل مذهل إلا أنه لا يزال من الأنواع المهددة بالإنقراض مع تناقص عدد السكان بسبب فقدان الموائل والتلوث.

 

2- الضفدع الأزرق السام من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع الأزرق السام من أنواع الضفادع السامة

تم العثور على الضفدع السام الأزرق في جنوب سورينام وأجزاء من البرازيل، وهو من أخطر أنواع الضفادع السامة، وعلى الرغم من أن جميع أعضاء هذا النوع ذو لون أزرق لامع، إلا أن البقع السوداء فريدة لكل فرد، وتحتوي هذه الضفادع على ما يكفي من السم لإحداث ضرر أو موت للإنسان، ومثل معظم أنواع الضفادع السامة الأخرى، فإنه يفقد سميته في الأسر نتيجة للنظام الغذائي المتغير، والضفادع السامة الزرقاء هي أيضا حيوانات أليفة شائعة.

 

3- الضفدع السام ذو الأرجل السوداء من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام ذو الأرجل السوداء من أنواع الضفادع السامة

ربما لاحظت أن هذا الضفدع السام ذو الأرجل السوداء يشبه الضفدع الذهبي، وفي الواقع هو كذلك، وكلا هذين الضفدعين يشتركان في تمييز كونهما جزءا من مجموعة من ثلاثة أنواع من الضفادع (بما في ذلك ضفدع السهام السام) التي استخدم البشر سمها لتسميم السهام، وتم العثور على الضفدع السام ذو الأرجل السوداء في كولومبيا، وهو من أخطر أنواع الضفادع السامة، ويعتبر معرضا للخطر بسبب فقدان موطنه، وعلى الرغم من أنه أصغر قليلا وأكثر رشاقة من الضفدع الذهبي، وسمومه أضعف قليلا، إلا أن العلماء يعتقدو أن سمه قد يكون قويا بما يكفي ليسبب الموت في البشر.

 

4- الضفدع السام الوهمي من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام الوهمي من أنواع الضفادع السامة

إن الضفدع السام الوهمي ليس جميلا فحسب، بل إنه صغير جدا أيضا، وينمو إلى حوالي نصف بوصة إلى بوصة ونصف في الطول، ولكن لا تدع هذا الكائن الصغير يخدعك، فيحمل الضفدع السام الوهمي ما يكفي من السم لقتل إنسان بالغ، وقد بحث العلماء في إمكانيات استخدام مادة الإبيباتيدين، وهي مادة قلويد طبيعية وهي السم الفعال لهذا الضفدع، لتطوير مسكن للألم غير إدماني أقوى من المورفين، وعلى الرغم من أن العلماء واعدون، فقد قرروا أن الإبيباتيدين قد يكون أيضا شديد السمية للإنسان، وهذا ما يجعله من أنواع الضفادع السامة.

 

5- ضفدع الفراولة السام من أنواع الضفادع السامة:

ضفدع الفراولة السام من أنواع الضفادع السامة

ضفدع الفراولة السام ليس أكثر أنواع الضفادع السامة سمية، ولكنه الأكثر سمية من جنسه، وستريد أن تكون حذرا من هذه الأنواع لأنك قد لا تعرف ما الذي تنظر إليه، على الأقل ليس في البداية، وعادة ما تكون هذه الأنواع حمراء زاهية، ولكن يوجد في مكان ما ما بين 15 و 30 لونا مختلفا، ويتراوح من اللون الأحمر تماما إلى اللون الأزرق إلى اللون الأخضر مع البقع السوداء، والألوان المدهشة لهذا النوع بمثابة تحذير بأنه سام، ومثل أنواع الضفادع السامة الأخرى، يستمد ضفدع الفراولة السام سميته من نظامه الغذائي من النمل والنمل الأبيض، وفي الأسر، تفقد هذه الضفادع كل آثار السم.

 

6- الضفدع السام المخطط من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام المخطط من أنواع الضفادع السامة

يعرف الضفدع السام المخطط أيضا باسم الضفدع السام الجميل، وهذا هو واحد من أقل أنواع الضفادع السامة سمية من جنسه (لكنه لا يزال في أكثر أنواع الضفادع السامة سمية)، وعلى الرغم من أنه يبدو جميل حقا، إلا أنه لا يزال قاتلا، ويمكن أن يحتوي على ما يكفي من السموم لإحداث قصور في القلب لدى الحيوانات المفترسة التي تحاول أكله، ويعود موطن الضفدع السام الجميل إلى أمريكا الوسطى ويوجد في جميع أنحاء كوستاريكا وجنوب شرق نيكاراغوا ووسط بنما.

 

7- الضفدع السام المتغير من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام المتغير من أنواع الضفادع السامة

يمكنك العثور على الضفدع السام المتغير الجميل (المعروف أيضا باسم الضفدع السام المرتد) الذي يعيش في الغابات المطيرة في الإكوادور وبيرو، وهو من أنواع الضفادع السامة، فلا تحاول البحث عنه أو على الأقل إذا نظرت، فلا تلمسه، والضفدع صغير بما يكفي ليتم تسميته الضفدع المصغر، ويتغذى الضفدع السام المتغير بشكل أساسي على نباتات البروميلياد، ويمكن أن يتراوح لون ظهر الضفدع من الأصفر الليموني إلى البرتقالي الزاهي إلى الأحمر الساطع، وأحيانا يأخذ اللون الظهر بالكامل، مع بقاء القليل من الأسود أو عدم وجوده على الإطلاق بإستثناء الساقين والجانب السفلي.

 

8- الضفدع السام ذو الظهر الأحمر من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام ذو الظهر الأحمر من أنواع الضفادع السامة

الضفدع السام ذو الظهر الأحمر هو ثاني أكثر أنواع الضفادع السامة سمية في جنسه مباشرة بعد الضفدع السام المتغير، وفي حين أن سمية هذا الضفدع أقل قليلا من المتغير، إلا أنه لا يزال بإمكانه قتل الحيوانات المفترسة الأصغر مثل الطيور ويمكن أن يسبب إصابات خطيرة للإنسان، وهذا الضفدع يحصل على سميته من السم العصبي للنمل الذي يأكله، وهذا هو واحد من أصغر أنواع الضفادع السامة وموطنه الأصلي غابات الأمازون المطيرة في بيرو والإكوادور.

 

9- الضفدع السام الأخضر والأسود من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام الأخضر والأسود من أنواع الضفادع السامة

على الرغم من أنه ليس سام مثل بعض أنواع الضفادع السامة الأخرى، إلا أن الضفدع السام الأخضر والأسود يحمل سما كافيا لإصابة الإنسان بمرض شديد، وتتراوح هذه الضفادع الصغيرة الجميلة في ظلال خضراء من الغابة الداكنة إلى اللون النعناعي والجيري والزمرد والفيروزي، ويمكن أن تكون خارج الطيف الأخضر مع اللون الأصفر الباهت أو الأزرق الكوبالت، وموطنه الأصلي أمريكا الوسطى والأجزاء الشمالية الغربية من أمريكا الجنوبية، وتم جلب هذه الضفادع الملونة أيضا إلى هاواي، حيث ازدهرت.

 

10- الضفدع السام ذو الشريط الأصفر من أنواع الضفادع السامة:

الضفدع السام ذو الشريط الأصفر من أنواع الضفادع السامة

يعرف الضفدع السام ذو الشريط الأصفر أيضا باسم ضفدع النحل السام، وليس من الصعب معرفة السبب، على الرغم من أنه يتمتع بمستوى سمية أقل إلى حد ما من بعض أنواع الضفادع السامة، إلا أن هناك سببا جيدا لتلوينه كعلامة خطر، ويعد الضفدع السام ذو الشريط الأصفر أحد أكبر أنواع الضفادع السامة في جنسه، وغالبا ما تكون الإناث أكبر من الذكور، ويوجد في المقام الأول في فنزويلا وشمال البرازيل وغيانا وجنوب شرق كولومبيا، وتزدهر الضفادع السامة ذات الشريط الأصفر في موطن رطب.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading