nav icon

معلومات رائعة عن طائر الطاووس بالصور

طائر الطاووس هو من الطيور الجميلة المعروف بريشه وبصوته الحاد، وبالرغم من أن كل من الذكور والإناث غالبا ما يطلق عليهم الطاووس، إلا أن الذكر هو الطاووس فقط، وتسمى الأنثى بيهين، بينما صغار تسمى بيتشيكن، وجميعها مجتمعة تعرف بشكل صحيح باسم طائر الطاووس.

 

أنواع طائر الطاووس :

طائر الطاووس

ينتمي طائر الطاووس إلى عائلة الدراج، والأجناس الثلاثة هي طاووس بافو وهو طائر الطاووس الهندي أو الأزرق، وطاوس جافا أو الطاووس الأخضر ، والطاووس الأفريقي، وهناك أيضا نوع فرعي من الطاووس الأخضر، ويمكن أن يتزاوج طائر الطاووس الأخضر الذكور وطيور الطاووس الهندي لإنتاج هجين خصب يسمى سبالدينج. 

 

وصف طائر الطاووس :

طائر الطاووس

يتم التعرف على طائر الطاووس بسهولة من خلال ريشه الشبيه بالمروحة وسلسلة طويلة من الريش مع البقع التي تشبه العين الملونة، والطيور الذكور لديها نتوءات على أرجلها التي تستخدمها للنزاعات الإقليمية مع الذكور الآخرين، وفي حين أن إناث طائر الطاووس لها قمة ذات ريش، إلا أنها تفتقر إلى الذيل الريشي الطويل الشبيه بالمروحة، ولدى كل من الذكور والإناث ريش قزحي الألوان، وفي الواقع، الريش بني اللون، ولكن الهياكل البلورية تنتج ألوانا نابضة بالحياة باللون الأزرق والأخضر والذهبي من خلال تشتت الضوء وتداخله.

 

ويظهر جسم الطاووس الأزرق باللون الأزرق، بينما يظهر جسم الطاووس الأخضر باللون الأخضر، وطائر الطاووس الأفريقي هو خليط ما بين اللون الأزرق والأخضر الداكن والبني الداكن، وتحمل الصغار ألوانا غامضة في ظلال من اللون الأسمر والبني يساعدها على الإندماج مع بيئتها، وكل من الذكور والإناث طيور كبيرة لكن الذكور يبلغون ضعف طول الإناث بسبب الذيل الريشي الطويل، وفي المتوسط يتراوح طائر الطاووس البالغ من ثلاثة إلى أكثر من سبعة أقدام من المنقار إلى طرف الذيل، ويزن ما بين ستة وثلاثة عشر رطل.

 

موطن وموئل طائر الطاووس :
في الأصل، جاء طائر الطاووس الهندي من شبه القارة الهندية، والآن يتم توزيعه على نطاق واسع عبر جنوب آسيا، ويعيش طائر الطاووس الأخضر في جنوب شرق آسيا بما في ذلك الصين وتايلاند وميانمار وماليزيا وجاوا، والطاووس الأفريقي موطنه الأصلي في حوض الكونغو، ولا تتداخل الأنواع الثلاثة من طيور الطاووس بشكل طبيعي، وجميع الأنواع الثلاثة تفضل الموائل الشجرية.

 

سلوك طائر الطاووس والنظام الغذائي :

طائر الطاووس

مثل طيور الدراج الأخرى، يعتبر طائر الطاووس من الحيوانات آكلة اللحوم والنباتات، فهو يأكل أي شيء يناسب منقاره، حيث يتناول الفواكه والحشرات والمحاصيل ونباتات الحدائق والبذور والثدييات الصغيرة والزواحف الصغيرة، وفي الليل ، يطير طائر الطاووس إلى أغصان الأشجار ليبيت في وحدات عائلية.

 

تكاثر طائر الطاووس :

طائر الطاووس

موسم التكاثر متغير ويعتمد إلى حد كبير على المطر، وذكور طائر الطاووس تهوي ريشهم لجذب الإناث، وقد تختار الأنثى رفيقا بناء على عدة عوامل، بما في ذلك العرض المرئي أو اهتزاز ريش الذيل المنخفض التردد (الذي يتم التقاطه بواسطة ريش قمة الأنثى)، أو صوت الذكر، وطائر الطاووس الأزرق لديه مجموعة من اثنين إلى ثلاثة من الإناث، بينما يميل طائر الطاووس الأخضر والأفريقي إلى الزواج الأحادي، وبعد التزاوج، توفر الأنثى عشا ضحلا في الأرض وتضع ما بين أربعة وثمانية بيضات ملونة، وتحضن البيض الذي يفقس بعد 28 يوما، فقط الأنثى تهتم بالصغار التي تتبعها أو يمكن حملها على ظهرها عندما تطير إلى أغشان الأشجار للبيات ليلا، ويصل طائر الطاووس إلى النضج الجنسي في عمر سنتين إلى ثلاث سنوات، وفي البرية، يعيش ما بين 15 و 20 سنة، ولكنه قد يعيش 30 سنة في الأسر.

 

هل طائر الطاوس مهدد بالإنقراض ؟

طائر الطاووس

تعتمد حالة حفظ الطاووس على الأنواع، ويصنف الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة حالة الحفاظ على الطاووس الهندي على أنها أقل اهتمام، ويتمتع الطائر بتوزيع واسع عبر جنوب شرق آسيا، ويبلغ عدد سكانه في البرية أكثر من 100000 طائر، ويصنف الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة طائر الطاووس في الكونغو على أنه ضعيف ويتناقص في عدد السكان، وفي عام 2016 قدر عدد الطيور الناضجة بما يتراوح بين 2500 و 10000 طائر، وطائر الطاووس الأخضر في خطر، ويتبقى أقل من 20000 طائر ناضج في البرية مع انخفاض عدد السكان، ويواجه طائر الطاووس العديد من التهديدات، بما في ذلك فقدان الموائل وتدهورها، والصيد، والصيد الجائر، والإفتراس، ويتعرض طائر الطاووس الأخضر لمزيد من الخطر من خلال إدخال الطيور الهجينة في التجمعات البرية.

 

طائر الطاووس والبشر :
طائر الطاووس الأزرق هو من الآفات الزراعية في بعض المناطق، ويتكاثر طائر الطاووس بسهولة في الأسر، وغالبا ما يتم الإحتفاظ به لجماله وريشه وأحيانا من أجل لحمه، ويتم جمع ريش طائر الطاووس بعد تساقط ريش الذكور كل عام، وبالرغم من أن طائر الطاووس حنون تجاه أصحابه، إلا أنه يمكن أن يكون عدواني تجاه الغرباء.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading