nav icon

هل الحيوانات تقتل بعضها البعض؟

شاهد عرضا للحياة البرية على شاشة التلفزيون، فمن المحتمل أن ترى مشهدا واحدا لأحد الحيوانات على الأقل يقتل آخرا، سواء كان من الدببة البنية يصطاد سمك السلمون في فمه أو الفهد يركض وراء الظباء، ولكن المملكة الحيوانية منتشرة بأكثر من مجرد كفاح بين الأنواع، فالكثير من الأنواع تقتل بإنتظام، أو تقتل عمدا أنواعها الخاصة من الحيوانات الأخر.

 

بين الحشرات والعنكبوتيات، على سبيل المثال، تأكل لحوم جنسها، حيث أن الأنثى تأكل الذكر قبل أو أثناء أو بعد التزاوج، ويحدث ذلك خلال عدد من أنواع الحيوانات، بما في ذلك السرعوف الصيني وعنكبوت الأرملة السوداء، ومن المعروف أن أجنة سمك القرش تقوم بإفتراس بعضها في حين لا تزال في الرحم، وبالطبع.

 

قتل الحيوانات لا ينطوي دائما على الأكل، وهناك أنواع مختلفة من الأسماك، مثل سمك السيكليد وسمك بيتا الأسماك المقاتلة من سمك السيامي ذات طبيعة إقليمية كبالغين، وهي تهاجم، وفي بعض الأحيان تقتل الأسماك الأخرى الموضوعة في نطاقها.

 

الحيوانات

في جميع أنحاء مملكة الحيوانات، تعد المعارك ضد الأخرين شائعة ويمكن أن تنتهي في بعض الأحيان بالموت، وقد طورت بعض أنواع الحيوانات من الطيور مثل الطيور الطنانة مناقير مميتة منحنية خنجرية يحتمل أن يستخدمها الذكور لطعن بعضهم البعض خلال معاركهم الجوية، وفي بعض الحالات، لا يقتصر الأمر على القتل، بل التنافس الجنسي، حيث قد تقتل الحيوانات بعضها عن طريق الخطأ رفيقها المحتمل، على سبيل المثال، قد تتجمع مجموعة من الضفادع الغربية الذكور على الأنثى في الماء، مما يغرقها حتما.

 

إذا كنت تريد حقا رؤية أدلة على القتل، فلا تنظر إلى أبعد من الحيوانات الثديية الإجتماعية، في عام 2016، قام الباحثون في إسبانيا بتحليل بيانات أكثر من 4 ملايين حالة وفاة من الحيوانات من خلال 1024 نوعا من الثدييات، بما في ذلك البشر.

 

نظرا لوجود ما يقرب من 16000 جريمة قتل بشرية في الولايات المتحدة وحدها في عام 2015، وفقا لبيانات مكتب التحقيقات الفيدرالي، وعدد كبير من الدوافع لدى الناس لارتكاب جرائم القتل من الغيرة إلى المشاحنات حول المال، إلى الكراهية تجاه أولئك الذين يختلفون عنهم، وسوف يكون من السهل الإعتقاد بأن الإنسان العاقل سيكون النوع الأكثر عرضة للقتل من نوعه.

 

الحيوانات

لكن البشر لم يحتلوا حتى المرتبة الـ 30 الأولى، رغم أن الحيوانات الأخرى التي يعتقد أنها تقتل بعضها بعضا مثل الذئاب والأسود والرئيسيات بما في ذلك القرود المختلفة والليمور لم تفعل ذلك.

 

كشف البحث أيضا أن عددا من أنواع الحيوانات التي تبدو سلمية هي مميتة بشكل مدهش، فحيوانات الشينشيلة طويلة الذيل والسناجب الأرضية والعديد من الأنواع ذات الحوافر بما في ذلك الخيول البرية والظباء والغزلان كلها مصنفة في قائمة الحيوانات الغير سلمية والتي تتكون من 50 حيوان.

 

أكثر أنواع الثدييات القاتلة هي حيوانات الميركات حوالي 20 في المئة من حيوانات الميركات يلقون نهايتهم على أيدي (وأسنان) الميركات الأخرى، عموما، أقل من نصف الأنواع التي تم دراستها تقتل جنسها، وبرزت مجموعة من الثدييات على أنها قاتلة بشكل خاص الرئيسيات، والتي من المحتمل أن تقتل أعضاء من فصائلها أكثر بثماني مرات من أنواع الثدييات الأخرى التي تقتل من جنسها.

 

البشر هم جزء من مجموعة صغيرة من الحيوانات، والتي تشمل أيضا الذئاب والأسود والضباع المرقطة، التي تقتل بشكل روتيني البالغين من جنسهم البشري، وبين هذه المجموعة الصغيرة نبرز، كما قال ريتشارد ورانجهام عالم الأنثروبولوجيا البيولوجية بجامعة هارفارد، عندما يتعلق الأمر بقتل البالغين،البشر في الحقيقة استثنائيون.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading