nav icon

مغامرات هكلبيري فين الشيقة

هناك العديد من المغامرات الشيقة التي كتبها المؤلفين المشهورين على مستوى العالم، ومن خلال موقعكم سحر الكون سوف نقدم واحدة من المغامرات الشيقة والرائعة والتى تتلائم مع سن الأطفال الصغار، وهى مغامرات هكلبيري فين الشيقة والتي نتمنى أن تنال اعجابكم .

 

يُحكى أنه كان يعيش شاب صغير يدعي هكلبيري فين، وهو كان شاب مضطرب، وكان والده رجل متوسط الدخل، تركوا البلدة التي كانوا يعيشون فيها بحثا عن مكان يجدون فيه دخل أفضل لكي يعيشوا حياة كريمة، وفي أثناء طريقهم وجدوا أرملة كبيرة كانت تدعى أرملة دوغلاس، وعندما شاهدت الأرملة الصبي هكلبيري عرضت على والده كنز كبير مقابل أن يترك لها هكلبيري لتقوم بتربيته لفترة من الوقت حتى يصبح صبي مهذب وأنيق، وبالفعل وافق والد هكلبيري فين على هذا العرض وترك لها هكلبيري وأخذ الكنز .

 

في البداية لم يتمكن هكلبيري فين من التأقلم مع النظافة، ولم يتحمل الذهاب كل يوم الى المدرسة، وتعلم بعض المبادئ والقيم الصحيحة، ولكنه فى نفس الوقت تعرف على صديق في نفس عمره يدعى أحمد، هذا الصديق كان دائما يقنع هكلبيري بأن يستمر في الذهاب إلى المدرسة والإلتزام بتعاليم دينه، ومع الوقت استطاع هكلبيري أن يكون بالفعل رجل محترم، وفي نفس الوقت مرت الكثير من الأيام وإقترب موعد حضور والده، وعندما حضر الأب، ذهب إلى القاضي في المحكمة ليساعده في إستعادة أبنه مرة أخرى .

 

مغامرات هكلبيري فين

 

بالفعل أمر القاضي بأن يعيش هكلبيري فين مرة أخرى مع والده، على أمل أن يكون الأب رجل ملتزم بتعاليم دينه ويوفر لأبنه مكان جيد للراحة، وكان هكلبيري في تلك الأثناء قد تعلم القراءة وأصبح شابا مهذبا، وودعت أرملة دوغلاس الشاب هكلبيري فين وحذرته أن يتخلى عن دراسته وأن يصاحب أصدقاء السوء .

 

وبالفعل عاد هكلبيري مع والده إلى منزلهم بالقرب من نهر الميسيسيبي، لكن قبل أن يصل مع والده إلى باب المنزل، خاف هكلبيري من حياة والده وفضل أن يهرب ويعيش بعيدا بشخصية مستقلة نظيفة، وقد وجد جزيرة هادئة أستقر بها عدة أيام، وعندما حاول النزول إلى المدينة لشراء بعض الأطعمة وهو متنكر حتى لا يعرفه أحد، سمع من بعض الأشخاص كلام يفيد بأن هناك رجال يبحثون عنه فى كل مكان بالمدينة، ولذلك قرر هكلبيري أن يعيش في الجزيرة البعيدة فى الخفاء .

 

بعد مرور الكثير من الأيام بدأ يفكر الأب في أن يبحث عن أبنه ويحاول أن يقدم له المساعدة، لكن في نفس الوقت حدث فيضان نهر الميسيسيبي ، والذي أتت معه عاصفة قوية دمرت كل من كان يعيش فى المدينة .

 

لكن بعد أن هدأت العاصفة واستقر الفيضان وظهرت المنازل مرة أخرى الموجودة فى المدينة، وجد الناس جثة والد هكلبيري داخل منزله، فقد مات من الفيضان، وفي نفس اللحظة رأى الناس دخانا كثيفا يتصاعد من الجزيرة المجاورة للمدينة، وبالتالي علم الناس أن هكلبيري فين يعيش هناك وكان يختبئ فيها، وللأسف سمع هكلبيري أنه توجد مكافأة كبيرة لمن يجده، ولذلك فقد قرر الهروب مرة أخرى .

 

واستمر الناس في البحث عن هكلبيري فين إلى أن وصلوا إلى نهر أوهايو، لكن بسبب الضباب الليلي، فقدوا الطريق إلى مصب النهر الذي كان سيساعدهم في عودتهم مرة أخرى، فهم كانوا يريدون الوصول إلى هكلبيري لكى يتهموه بسرقة ممتلكات بعض الأشخاص، وحاولوا أن ينزلوا من القارب إلى الجزيرة الموجودة هناك إلى أن يأتي النهار وبمجرد أن نزلوا وجدوا شابا يستقبلهم، فأخبروه بحكايتهم، وعرفوا أنه هكلبيري فين الذى يبحثون عنه، فقرروا أن يقبضوا عليه .

 

لكن هكلبيري فين استطاع أن يهرب منهم، وقبل أن يفارقهم قامت بينهم معركة شديدة، وللأسف توفي الكثير من الرجال وقبل أن يأتي الصباح حدث طوفان جعلهم يتفرقون مرة أخرى، وأستطاع فى هذا الوقت أن يهرب هكلبيري منهم مرة اخرى .

 

وحاول هكلبيري فين البحث عن مكان يعيش فيه، ولكن مكان هادئ بعيدا عن المعارك والقتال، وبالفعل وجد مكان بعيد عن كل هذه المشاكل وإستطاع تكوين العديد من الصداقات مع الشباب الطيبين، وأشتغل بعدها بالتجارة وكان من الأشخاص الناجحين فى عملهم .

كتب : مها شعبان

مواضيع مميزة :

loading