nav icon

أكثر الحيوانات السامة على وجه الأرض

الضحية الغير حذرة التي تضع قدما أو يدا في مكان خاطئ قد تجد نفسها تقاتل من أجل البقاء على حياتها، ويمكن أن تعض أو تلدغ على يد إحدى أكثر الحيوانات السامة في العالم، والخطر ليس من السم فقط، بل هو كمية السم التي يتم إطلاقها، ومدى سرعة تلقي العلاج الذي قد يحدد ما إذا كانت الضحية سوف تعيش أو تموت، وللتعرف أكثر على الحيوانات السامة في العالم تابعوا معنا هذا المقال .

 

 

الحيوانات البحرية السامة :

الحيوانات البحرية السامة

 

المحيطات الشاسعة من العالم تؤوي الكثير من المخلوقات البحرية التي تعتبر من أكثر الحيوانات السامة المعروفة للإنسان، وتشتمل القائمة على قنديل البحر الصندوقي، والمعروف أيضا بإسم دبور البحر، وقد تسبب هذا المخلوق اللاسع في جنوب المحيط الهادئ في أكثر من 5500 حالة وفاة مؤلمة منذ عام 1884، ومعظمها على طول الشواطئ الأسترالية .

 

تشتمل المخلوقات البحرية الأخرى التي تعتبر من الحيوانات السامة، أسماك الصخرة المرجانية، ونوعين من الأخطبوط ذو الحلقات الزرقاء، وهذه الحيوانات السامة التي تسكن الشعاب المرجانية تفضل المياه الدافئة الضحلة للمحيط الهادئ والمحيط الهندي من اليابان إلى أستراليا، وبالرغم من أن سم أسماك الصخرة ينتج ألما شديدا، إلا أن لدغة الأخطبوط ذات الحلقات الزرقاء غالبا ما تكون غير ملحوظة إلى أن تعاني الضحية من ضعف وخدر يؤدي إلى الشلل والوفاة، ولا يوجد مضاد للدغة الأخطبوط، ولكن مع التنفس الصناعي المستمر لمدة تصل إلى 24 ساعة يتبدد السم وتستمر الضحية عادة على قيد الحياة .

 

 

الثعابين السامة :

الثعابين السامة

 

بالرغم من أن التايبان الداخلي الأسترالي يعتبر من الثعابين السامة الأكثر شيوعا في العالم، إلا أنه لا توجد وفيات بشرية معروفة بسبب لدغة هذا الثعبان، وذلك بفضل العلاج السريعة بمضادات السموم للضحاية، وفي المقابل، فإن المامبا السوداء التي تعيش في أفريقيا لديها معدل وفيات مرتفعة بنسبة 100 % إذا لم تعالج على الفور، وتشتهر المامبا السوداء بسلوكها العدواني، وضربتها وحقنها بالسم عدة مرات .

 

وكل لدغة تحتوي على ما يكفي من السم لقتل العديد من البشر، وتشتمل الثعابين السامة الأخرى الخطيرة على أفعى الحراشف المنشارية التي تنتمي إلى جنوب غرب آسيا والشرق الأوسط، وأفعى كوبرا الملك في جنوب آسيا .

 

 

العناكب السامة :

العناكب السامة

 

العناكب أيضا من أكثر الحيوانات السامة والعديد منها تلدغ وتحقن السم عندما تتعرض للتهديد، ومن بين العناكب الأكثر سمية العنكبوت ذو الشبكة القمعية الأسترالي في سيدني، والعنكبوت البرازيلي المتجول، ويتم العثور على العناكب الأصلية لأستراليا وبابوا غينيا الجديدة، والعنكبوت ذو الشبكة القمعية الأسترالي عادة في الصخور والجحور وحول أساسات المنازل، وإيجاد طريقهم إلى الداخل في الطقس الرطب .

 

وقبل أن يتم تطوير مضاد للسموم، تسبب سم العنكبوت ذو الشبكة القمعية الأسترالي في سيدني في 13 حالة وفاة معروفة، وفي الوقت نفسه، فإن العنكبوت التالي الأكثر سمية هو العنكبوت البرازيلي المتجول،والذي يعتبر أيضا من أكثر الحيوانات السامة على وجه الأرض، وما يقرب من نصف جميع حالات لدغة العنكبوت في أمريكا الجنوبية تعود إلى سموم العناكب .

 

 

الحشرات السامة :

الحشرات السامة

 

هناك أيضا بعض الحشرات تعتبر من أكثر الحيوانات السامة على وجه الأرض، وبالرغم من أن السم الذي ينتج من لدغات النحل ليس ساما كما هو الحال في مخلوقات أخرى، إلا أن رد الفعل التحسسي يمكن أن يقتلك في غضون ساعة، ويعتبر الدبور ذو السترة الصفراء، والدبابير الشائعة خطرة بشكل خاص بسبب سلوكها العدواني وقدرتها على اللدغ وحقنها السم عدة مرات .

 

وعلى النقيض من ذلك، فإن نحل العسل الأفريقي المعروف أيضا باسم النحل القاتل، يمكن أن يلدغك مرة واحدة فقط، ولكن عندما تثار خلية النحل، فهناك مئات من النحل يخرج في سرب ويهاجم الضحية التي تعدت على ممتلكات الغير، والتي قد تعاني من عدة مئات أو ألاف اللسعات في بضع دقائق فقط .

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading