nav icon

ما هي الفوائد الصحية للكمثرى ؟

الكمثرى فاكهة متوسطة الحجم، وهي نشأت في أوروبا وآسيا، ولكن اليوم أصبحت الصين هي المنتج الرئيسي، والكمثرى هي عضو في اسرة الوردة والمرتبطة بالتفاح والفراولة والمشمش والخوخ، وغالبا ما تؤكل نيئة أو معلبة، ويمكن أيضا أن تجفف أو تصنع الى عصير، وتدخل الكمثري في وصفات مختلفة، وهذا يشمل السلطات، والكيك، والحلويات، الكمثرى أيضا تحتوي على نسبة عالية جدا من الألياف، ويمكن أن يكون لها فوائد في فقدان الوزن والسيطرة على نسبة السكر في الدم.

 

- حقائق عن الفوائد الصحية والعناصر الغذائية للكمثرى :

 

حقائق عن العناصر الغذائية والفوائد الصحية للكمثرى

 

تتكون الكمثرى من 84٪ ماء،  و 15.2٪ من الكربوهيدرات، ومع الألياف التي تشكل حوالي 20٪ من محتوى الكربوهيدرات، وكمثرى واحدة متوسطة الحجم (178 غرام) تحتوي فقط على 101 سعر حراري.

 

* الكربوهيدرات :

معظم السعرات الحرارية في الكمثرى تأتي من الكربوهيدرات، وكمثرى واحدة متوسطة الحجم (178 غرام) تحتوي على 27 جراما من الكربوهيدرات، وتوفر حوالي 95٪ من مجموع السعرات الحرارية، وعلى الرغم من أن محتوى الكربوهيدرات مرتفع في الكمثرى، إلا أن الكمثرى تجعل مؤشر نسبة السكر في الدم منخفضة من (33- 42)،  ولذلك فإن الكمثري لا تسبب زيادات كبيرة في مستويات السكر في الدم، ولهذا السبب، يجب أن تكون الكمثرى مناسبة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، وخاصة عند استبدال غيرها من الأطعمة مرتفعة الكربوهيدرات.

 

* الألياف :

الكمثرى تحتوي على نسبة عالية لكل من الألياف القابلة للذوبان والغير قابلة للذوبان، وكمثرى متوسطة الحجم تحتوي على 5.5 جرام من الألياف، والتي هي (14- 22) ٪ من الاستهلاك اليومي الموصى بها للرجال والنساء، وقد تم العثور على نصف محتوى الألياف في قشر الكمثرى.

 

البكتين هو أحد أنواع الألياف القابلة للذوبان الموجود في الكمثرى، والبكتين يعمل على  تحسين الهضم، وانخفاض الدهون في الدم، وانخفاض مستويات الكوليسترول في الدم، ويساعد على اعتدال نسبة السكر في الدم، والبكتين يمكن أن يساعد أيضا في الوقاية من السرطان، ومع ذلك، فإن الكمثرى مرتفعة نسبيا في FODMAPs، وهي الكربوهيدرات قصيرة السلسلة التي يمكن أن تسبب الانتفاخ ومشاكل أخرى في الجهاز الهضمي، والأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي يميلون إلى أن تكون لديهم حساسية من هذه الكربوهيدرات، وربما يجب أن يكونوا حذرين مع تناول الكمثرى.

 

حقائق عن العناصر الغذائية والفوائد الصحية للكمثرى

 

* الفيتامينات :

الكمثرى تحتوي على كميات صغيرة من فيتامين C، وفيتامين K، والنحاس، والبوتاسيوم.

فيتامين C : هو مضاد للأكسدة والذي هو مهم للجهاز المناعي، وصحة الجلد.

فيتامين K : نقص فيتامين K مرتبط بالنزيف، وهشاشة العظام، وأمراض القلب.

البوتاسيوم : البوتاسيوم من المعادن التي لا غنى عنها للسيطرة على ضغط الدم وصحة القلب.

النحاس : النحاس من المعادن الضرورية لصحة الأوعية الدموية، والأعصاب، والجهاز المناعي، والعظام، وكمثرى واحدة كبيرة يمكن أن تغطي خمس الاحتياجات اليومية من الفيتامينات والمعادن.

 

- المركبات النباتية :

الكمثرى غنية بالعديد من المواد المضادة للاكسدة، والتي تتركز في القشرة، وفي الواقع، قد تكون الكمثرى من بين أكبر مصادر الفلافونويد المضادة للاكسدة في النظام الغذائي الغربي.

* حمض الكلوروجينيك : حمض الكلوروجينيك من مضادات الأكسدة القوية المرتبطة مع انخفاض ضغط الدم .

* ايبيكاتشين : ايبيكاتشين من مضادات الأكسدة القوية والذي له العديد من الفوائد الصحية.

* السيانيدين : إن مضادات الأكسدة الأنثوسيانين الرئيسية موجودة في قشر الكمثرى، وهي مسؤولة عن لون الكمثرى الحمراء، ويمكن أن تساعد على حماية الجسم من الاكسدة وتلف الأوعية الدموية.

* كيرسيتين: تم العثور على هذا المضادة للأكسدة في قشر الكمثرى، وله تأثيرات مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا.

 

حقائق عن العناصر الغذائية والفوائد الصحية للكمثرى

 

- الفوائد الصحية للكمثرى :

* من الفوائد الصحية للكمثرى فقدان الوزن :

كمثرى متوسطة الحجم تحتوي فقط على 101 سعر حراري، وهي نسبة منخفضة، والكمثرى تحتوي على كمية عالية من الألياف، وتحفظ مؤشر نسبة السكر في الدم منخفضة، حتى أنها قد تساعد على تعزيز الشعور بالشبع، وأظهرت دراسة واحدة من 40 امرأة بدينة أن الكمثرى أدت إلى خسارة المزيد من الوزن مع مرور الوقت، بالمقارنة مع الشوفان، وتناول الكمثرى يوميا أيضا يمكن أن تساعد الناس على فقدان الوزن عن طريق تحفيز نمو البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.

 

* من الفوائد الصحية للكمثرى ضبط سكر الدم :

النوع الثاني من مرض السكري هو مرض شائع جدا، ويتميز بارتفاع مستويات السكر في الدم بسبب مقاومة الأنسولين أو لعدم القدرة على إنتاج الأنسولين الكافي، والنظام الغذائي وأسلوب الحياة والحفاظ على وزن صحي يمكن أن يكون لها تأثير كبير على خطر الإصابة بداء السكري من النوع الثاني.

 

الكمثرى غنية بمركبات الفلافونويد، مثل يبيكاتشين، والكيرسيتين والانثوسيانين والتي يمكن لهذه المواد المضادة للأكسدة تعمل على تحسين حساسية الأنسولين وتساعد على منع مرض السكري من النوع الثاني،وقشر الكمثرى هو أيضا مليء بمضادات الأكسدة والمواد المضادة للالتهابات التي قد تقلل من خطر حدوث مضاعفات السكري، بالإضافة إلى ذلك، فإن الكمثرى تحتوي على كل من الألياف القابلة للذوبان وغير قابلة للذوبان، والتي ينبغي أن تساعد على إبطاء امتصاص السكر من الجهاز الهضمي.

 

- الآثار السلبية للكمثرى :

* الحساسية من الآثار السلبية للكمثرى :

الكمثرى ليست من الفواكه التي تسبب الحساسية، وبالتالي فإن الحساسية بسبب الكمثرى نادرة جدا، ومع ذلك فإن بعض الناس قد تتطور لديهم متلازمة حساسية الفم، ومن المثير للاهتمام أن الأشخاص الذين يعانون من حساسية حبوب اللقاح يكونون في خطر أعلى لتطوير حساسية الكمثرى.

 

* الانتفاخ والاسهال من الآثار السلبية للكمثرى :

الكمثرى تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات قصيرة السلسلة والتي يمكن امتصاصها بشكل سيئ في بعض الناس، والفركتوز هو واحد منهم، والذي هو مرتفع جدا في الكمثري وخاصة عند نضجها، والفركتوز له الآثار سلبية في بعض الناس مع سوء امتصاص الفركتوز.

 

الانتفاخ والإسهال هي أهم أعراض سوء امتصاص الفركتوز، وحساسية الكربوهيدرات قصيرة السلسلة، ويبدو أن هذا شائع خصوصا بين الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي، ولهذا السبب، فإن الناس الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي قد ترغب في الحد من استهلاك الكمثرى.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading