nav icon

قصة احترام وجهات النظر الاخرى من قصص الاطفال المكتوبة

دائما توجد اختلافات فى وجهات النظر ، وكل شخص يرى الامور من جانب مختلف ، والامر بالنسبة للاطفال مزعج ويتسبب فى الكثير من المشاكل بينهم ، ويقدم موقعكم سحر الكون واحدة من قصص الاطفال المكتوبة التى تحكى هذا الموضوع .

 

تحكى قصتنا انه كانت توجد اختان توأمان تسمى احداهما تارا والاخرى تسمى لارا يتسببان فى الكثير من الازعاج لوالديهما ، بسبب كثرة خلافاتهم وان لكل منهما وجهة نظرها ، على الرغم من انهما متشابهتان فى الشكل ، وان اغراضهم اشكالها واحدة ، حتى المدرسة التى يدرسون بها ايضا هى مدرسة واحدة .

 

فكانت لارا تفضل الطعام الحار ، بينما تارا كانت تفضل الاطعمة الحلوة ، وكانت لارا تحب ان تذاكر دروسها طوال الليل ، على عكس تارا فهى كانت تفضل مذاكرة دروسها فى الصباح الباكر ، ايضا لارا كانت تحب شراء الملابس بالالوان الداكنة ، لكن تارا تحب الملابس بالالوان الباستيل الناعمة واشكال الفساتين المعتادة .

 

قصص الاطفال المكتوبة

قصص الاطفال المكتوبة

 

تعتبر تلك الخلافات بين التوائم عادية ، الا ان الفتاتان دائما يتصارعان معا ، فاذا قامت تارا فى الصباح لتذاكر دروسها سخرت منها اختها لارا وتصارعت معها ، واذا ارتدت لارا الملابس الداكنة سخرت منها اختها تارا ، وبالطبع تلك المصارعات بين الاختين كانت تضايق والديهما بشكل كبير ، فكل من تارا ولارا لهما وجهة نظر مختلفة ، وكل واحدة منهما ترى الامور من جهة مختلفة عن الجهة التى تراها الاخت الاخرى .

 

فى احدى الايام وبعد ان شعر الوالدين بالتعب مما تفعلاه الفتيات قام الاب بعمل خطة بسيطة ، حتى تتفهم الفتيات ان لكل منهما وجهة نظر مختلفة وينبغى احترامها ، وبالفعل بعد ان رجعت لارا وتارا من المدرسة ، قام الاب بوضع شريط اسود حول عيونهما واخذ بايديهم ثم ادخلهم فى غرفة السفرة ، وبالطبع كانت الفتيات لا تتمكن من الرؤية الجيدة ، وكان الاب قد قسم طاولة السفرة الى قسمين وضع فى جزء اقمشة باللون الابيض ، ووضع فى الجزء الاخر اقمشة باللون الاسود وجعل غرفة السفرة مقسومة الى نصفين بحيث عندما كل فتاة لا ترى غير لون واحد فقط امامها اما الابيض او الاسود ، ثم جعل لارا تقف فى الجزء الموجود به اللون الابيض ، وتارا تقف فى الجزء الموجود به اللون الاسود وهما معصبين العين .

 

بعدها قام الاب بنزع الشريط من على عيون الفتيات بدون ان يروا بعضهما واتفق معهم ان لا تقوم ايا منهما بالتحرك من مكانها ، ثم ذهب وسال لارا ما اللون الذى تشاهدينه ، قالت اشاهد اللون الابيض ، وبعدها ذهب الى اختها تارا وسالها نفس السؤال وقال لها ما اللون الذى امامك ، قالت اللون الاسود ، وبعد ذلك وضع الشريط على عيون الفتيات مرة اخرى ، ثم بدل اماكنهم التى يقفون بها فى غرفة السفرة ، ثم نزع مرة اخرى الشريط وسأل كلا منهما نفس السؤال ، فقالت لارا انها ترى اللون الاسود ، اما تارا قالت انها تشاهد اللون الابيض .

 

شعرت الفتيات بالصدمة لان كل منهما كانوا متأكدين من اللون الذى يشاهدونه ، لكن الاب فعل تلك الخطة ، حتى تفهم لارا وتارا ، ان كلاهما يرى الامور صحيحة لكن من جانب واحد فقط ، وبالتالى علينا احترام الاشخاص الاخرين لانهم يرون الامور من جوانب اخرى ، وبالفعل تفهمت لارا وتارا الدرس وتعلمته جيدا ومن ذلك الحين لم يقومان باى من الصراعات .

مواضيع مميزة :

هل ترغب في استقبال اشعارات على جهازك لاحدث وافضل المواضيع المفضلة لك ؟

يمكنك الان الاشتراك في خدمة الاشعارات المجانية المقدمة من موقع سحر الكون لاستقبال كل جديد من الاقسام المفضلة لك

للاشتراك في الخدمة اضغط على زر اشترك الان واختار الاقسام المفضلة لك لتستقبل اشعارات باحدث المواضيع في الاقسام المفضلة

ملحوظة : يمكنك ايقاف او اعادة تشغيل الخدمة في اي وقت ترغبه من خلال الرابط الموجود في اسفل الموقع

اشترك الان
لا اريد الاشتراك
loading