nav icon

قصة فكر قبل ان تتكلم من اجمل حكايات الاطفال القصيرة

حكايات الاطفال تساعد دائما في توسيع الادراك لدى اطفالنا الصغار ، فعادة ما تكون حكايات الاطفال قصيرة وتهدف الى شئ معين يتعلمه الطفل ويظل في ذهنه ، وحكايتنا اليوم من حكايات الاطفال الهادفة التي تساعد في تعليم الاطفال وتوسيع ادراكهم .

 

تحكي لنا هذه القصة انه في يوم مشمس، حيث كان المناخ ممتع للغاية،  وكان الجميع فى محطة السكة الحديد ينتظرون وصول القطار، وبين حشد كبير ، كان هناك مجموعة من الاصدقاء والشباب الذين كانوا سيركبون على متن هذا القطار لقضاء عطلاتهم ، وكانت محطة القطار مزدحمة بالعديد من المحلات فكان هناك محل لبيع العصائر، ومطاعم متنقلة، واكشاك للقهوة والشاي، ومتجر للجرائد والمطاعم وغيرها ، تم الاعلان عن وصول القطار وكان الجميع على استعداد للدخول الى القطار للجلوس في اماكنهم المناسبة .

 

وقد قامت مجموعة من الاصدقاء بعمل ضجة عالية للترحيب بالقطار اثناء دخوله المحطة، وركضوا مسرعين للحصول على مقاعدهم المحجوزة قبل ان يتمكن اي شخص اخر من دخول القطار واخذ اماكنهم ، وبالفعل قد تم ملء المقاعد الفارغة وسافر القطار وبدأ بالتحرك  ، وكان هناك رجلا عجوزا مع صبي يبلغ من العمر حوالي 15 عاما جاءوا على التوالي للجلوس في القطار، فدخلوا القطار وبدأ القطار في التحرك، وكانت مقاعدهم مجاورة لمجموعة الاصدقاء الذين كانوا يثيرون ضجة ، وكان الصبي متفاجئ جدا لرؤية كل شيء ، فكانت هذه المرة الاولى التي يركب بها قطار ، فاخذ يصرخ في وجه والده قائلا "ابي، القطار يتحرك والاشياء كلها تتحرك الى الوراء" .

قصة فكر قبل ان تتكلم من اجمل حكايات الاطفال القصيرة

حكايات الاطفال

 

ابتسم والده له ولم يتكلم ، ثم بدأ القطار ان يتحرك بسرعة، والصبي الصغير مرة اخرى اخذ يقول لوالده "ابي الاشجار كلها خضراء اللون ومرتبة كما انها تجري الى الوراء بسرعة"  ، وهنا رد عليه والده بابتسامة قائلا "نعم عزيزي" ، كان الصبي الصغير يراقب كل شيء بحماسة كبيرة وسعادة محملة باطنان من المفاجآت كما لو انه طفلا صغيرا ، ومر على الركاب بائع الفاكهة وكان يبيع التفاح والبرتقال، وطلب الصبي من والده قائلا " ابي ، اريد ان اكل تفاحا" ، وبالطبع اشتري والده له التفاح ، اخذ الصبي يأكل التفاح بكل استمتاع وهو يقول "التفاح يبدو حلو جدا فهو من اجمل الاشياء التي تذوقتها ، كما انني احب لونه كثيرا" .

 

كانت مجموعة الشباب تراقب جميع انشطة هذا الصبي وبدأ واحدا منهم يسأل والد الصبي "هل ابنك لديه اي مشكلة؟ لماذا يتصرف بشكل مختلف جدا" ، واخذ واحد اخر من المجموعة يقول بسخرية " لا بأس من الواضح انه مجنون" .

 

اما عن والد الصبي، فتنهد مع الكثير من الصبر، واجاب على سؤال المجموعة ، وكانت الصدمة الكبرى بالنسبة لهم حيث قال " ابني اعمى، و قبل ايام قليلة فقط استطاع الرؤية من جديد ، وهو الان يرى اشياء مختلفة في حياته للمرة الاولى" ، وهنا وضع مجموعة الشباب عيونهم في الارض من الخجل ، واعتذروا لابيه واعتذروا ايضا للصبي، وتعلموا درسا هاما وهو يجب علينا ان نفكر قبل ان نتكلم في اي شئ من الممكن ان يؤذي غيرنا .

مواضيع مميزة :

هل ترغب في استقبال اشعارات على جهازك لاحدث وافضل المواضيع المفضلة لك ؟

يمكنك الان الاشتراك في خدمة الاشعارات المجانية المقدمة من موقع سحر الكون لاستقبال كل جديد من الاقسام المفضلة لك

للاشتراك في الخدمة اضغط على زر اشترك الان واختار الاقسام المفضلة لك لتستقبل اشعارات باحدث المواضيع في الاقسام المفضلة

ملحوظة : يمكنك ايقاف او اعادة تشغيل الخدمة في اي وقت ترغبه من خلال الرابط الموجود في اسفل الموقع

اشترك الان
لا اريد الاشتراك
loading