nav icon

من هو الرسام ليوناردو دافنشي وما هي اشهر لوحاته ؟

لم يكن الرسام الشهير ليوناردو دافنشي رساما فقط ، فقط كان دافنشي ايضا مهندس معماري ، مخترع وكان يدرس كل ما هو له علاقة بالعلوم ، وظهرت عبقرية ليوناردو دافنشي الطبيعية في العديد من التخصصات حتى انه يشتهر حتى الان بلقب "انسان عصر النهضة" ، واكثر ما يتميز به ليوناردو دافنشي فنه ولوحاته التي مازالت بعضها حديث العالم حتى يومنا هذا مثل لوحة الموناليزا ولوحة العشاء الاخير وهما من اللوحات الاكثر شهرة في العالم .

 

ويعتقد ان فن ليوناردو دافنشي هو تواصل مع العلم والطبيعة مع التعليم الذاتي ، حيث يوجد العديد من النظريات والملاحظات حول العديد من الاختراعات والاكتشافات بداية من الطيران حتى علم التشريح في الوقت الذي كان يعيش فيه العالم من حوله في حالة من الظلام والجهل الكبير ، ونتيجة لذلك الجهل الشديد لم يتم تقدير عبقريته تماما والتي جمعت ما بين العقل والخيال مثلما تم تقدير فنه ، ولكن على الاقل استطاع نقل عبقريته واختراعاته على الورق مثل اختراع الدراجة ، الهيلوكوبتر والطائرة وذلك استنادا منه على علم وظائف الاعضاء والقدرة على الطيران التي تعرف عليها من الخفافيش .

 

النشأة المبكرة من حياة ليوناردو دافنشي :
ولد ليوناردو دافنشي في عام 1452 في توسكانا والتي اصبحت الان دولة ايطاليا بالقرب من قرية فينشي التي قدمت له لقبه الذي يعرف به حتى اليوم " دافنشي " وكان يطلق عليه في عصره فقط اسم ليوناردو او " ايل فلورنسا " منذ ان عاش بالقرب من فلورنسا واشتهر هناك كفنان ، مخترع ومفكر ، وتوفي ليوناردو دافنشي في عام 1519 .

من هو الرسام ليوناردو دافنشي وما هي اشهر لوحاته ؟

والد ليوناردو دافنشي كان محامي وكاتب عدل ، وامه كانت قروية ، وولد ليوناردو دافنشي من علاقة بدون زواج من امه وكان هو الطفل الوحيد لهما ، وان كان له 17 اخوة اخرين غير اشقاء .

 

بداية حياة ليوناردو دافنشي العملية في وقت مبكر :
لم يتلقى ليوناردو دافنشي اي تعليم رسمي غير تعلم القراءة بصفة اساسية بجانب الكتابة والرياضيات ، ولكن والده قدر موهبته الفنية وارسله ليتعلم النحت والرسم في سن الخامسة عشر لدى الرسام اندريا دل فروكيو في فلورنسا ، ولمدة عشر سنوات قام ليوناردو دافنشي بتعلم الرسم والنحت وايضا تدرب على الفنون المكيانيكية .

 

وعندما وصل ليوناردو دافنشي الى سن العشرين قدمت نقابة الرسامين في فلورنسا عضويتها لدافنشي ولكن ليوناردو دافنشي فضل البقاء مع فيروشيو حتى اصبح مستقلا في عام 1478 ، ومع حلول عام 1482 بدأ ليوناردو دافنشي في رسم اول عمل بتكليف من سان دوناتو عمدة فلورنسا .

 

ومع ذلك لم يكمل ليوناردو دافنشي تلك القطعة الفنية لانه بعد ذلك بفترة وجيزة نقل الى ميلانو للعمل من اجل سفورزا حاكم ميلانو بصفته رسام ومهندس معماري وبالاخص نحات ، حيث طلب من ليوناردو دافنشي القيام بعمل تمثال الفارس الذي يصل طوله الى 16 قدم والمكون من معدن البرونز لتكريم مؤسس سلالة فرانشيسكو سفورزا .

 

عمل ليوناردو دافنشي على هذا المشروع وتم الانتهاء منه بعد 12 عاما وفي عام 1493 كان النموذج الطيني جاهز للعرض ، في ذلك الوقت كانت الحرب على الابواب وتم تدمير النموذج الطيني للتمثال بعد سقوط عائلة سفورزا الحاكمة من السلطة في عام 1499 .

 

لوحات الموناليزا والعشاء الاخير :
على الرغم من ان عددا قليلا من لوحات ليوناردو دافنشي هي التي تبقت من اعماله حتى الان ، الا ان اثنين من اعماله الموجودة هي التي اصبحت اكثر شهرة واعجابا في العالم ، اللوحة الاولى هي لوحة العشاء الاخير والتي رسمها ليوناردو دافنشي خلال الفترة التي قضاها في ميلان في الفترة من 1495 حتى عام 1498 .

من هو الرسام ليوناردو دافنشي وما هي اشهر لوحاته ؟

وعندما تم غزو ميلان من الفرنسيين في عام 1499 هربت عائلة سفورزا وهرب كذلك ليوناردو دافنشي الى مدينة البندقية ثم انتقل بعد ذلك الى مدينة فلورنسا ، وهناك رسم ليوناردو دافنشي احد اعظم لوحاته وهي لوحة الموناليزا والتي رسمت في الفترة ما بين 1503 و 1506 ، وهي صورة امرأة غامضة لها ابتسامة خفيفة كانت موضع تكهنات لعدة قرون ، ففي الماضي كان يعتقد في كثير من الاحيان ان موناليزا هي امرأة سيئة السمعة ، ولكن الدراسات الحالية تشير الى انها كانت ليزا ديل جيوكوندو زوجة التاجر الفلورنسي فرانسيسكو ديل جيركوندو ، واليوم لوحة الموناليزا هي لوحة ليوناردو دافنشي المتبقية التي تقع في متحف اللوفر في باريس والتي تجذب ملايين الزوار لمشاهدتها كل عام .

 

حوالي عام 1506 عاد ليوناردو دافنشي الى ميلان جنبا الى جنب مع مجموعة من طلابه وتلاميذه بما في ذلك الشاب الارستقراطي فرانشيسكو ميلزي والذي سيكون اقرب رفيق لليوناردو دافنشي حتى وفاته ، ومن المفارقات الغريبة ان غيان جياكومو تريفولزيو المنتصر على دوق لودوفيكو سفورزا ، كلف ليوناردو دافنشي نحت قبر كبير لتمثال الفروسية ، ولكن ايضا هذا العمل لم يكتمل هذه المرة بسبب ان تريفلزيو قرر تغيير خطته ، وقد قضى ليوناردو دافنشي سبع سنوات في ميلان تلاها ثلاثة سنوات اخرى في روما بعد ان اصبحت الحياة في ميلان صعبة بسبب الصراع السياسي .

 

ليوناردو دافنشي وفلسفة الترابط :
ذهب ليوناردو دافنشي الى ما هو ابعد من الفنون الجميلة ، حيث درس الطبيعة ، المكيانيكا ، علم التشريح ، الفيزياء ، الهندسة المعمارية والاسلحة واكثر من ذلك بكثير ، ففي كثير من الاحيان قام بعمل تصاميم قابلة للتطبيق مثل الدراجة ، طائرات الهليكوبتر ، الغواصة والدبابات العسكرية ، وكل هذه التصميمات لم تؤتي ثمارها لعدة قرون ، فقد كان كما كتب عنه سيجوند فرويد ان ليوناردو دافنشي كان مثل رجل استيقظ في الظلام في وقت مبكر جدا في حين كان الاخرون جميعهم نائمين .

 

ويذكر ان ليوناردو دافنشي فشل في استكمال عدد كبير من لوحاته ومشاريعه وقد امضى وقت طويل في دراسة الطبيعة واختبار القوانين العلمية ، تشريح الجثث ( الانسان ولحيوان ) والتفكير والكتابة عن ملاحظاته .

 

وقت لاحق في حياة ليوناردو دافنشي :
غادر ليوناردو دافنشي ايطاليا في عام 1516 عندما عرض عليه الحاكم الفرنسي فرانسيس الاول عرض سخي وهو ان يكون رئيس الوزراء الرسام والمهندس المعماري للملك ، والذي اتاح له الفرصة لرسم الكثير من اعماله في وقت فراغه ، وتوفى ليوناردو دافنشي في كلو والتي هي الان كلوس لوسي في عام 1519 وهو في سن ال 67 ودفن في كنيسة قصر سانت فلورنتين ، وقد طمست معالم الكنيسة في وقت الثورة الفرنسية وقد هدمت الكنيسة تماما في اوائل عام 1800 مما جعل من المستحيل التعرف على مقبرة ليوناردو دافنشي بالتحديد .

مواضيع مميزة :

loading