nav icon

معلومات لم تعرفها عن حيوان الاسد الافريقي ملك الغابة

الاسد الافريقي من الحيوانات التي تعيش في المراعي والاراضي ذات الاشجار المنخفضة والغابات المفتوحة في افريقيا جنوب الصحراء الكبرى، والاسد الافريقي يعتبر ثاني اكبر قط في العالم، حيث أن حجم جسم الاسد الافريقي اقل قليلا من حجم النمر، والذي يرتبط ارتباطا وثيقا به وله نوع من الجسم مشابه له.

 

- ماذا تعرف عن الاسد الافريقي ؟

 

حقائق مثيرة عن الاسد

الاسد الافريقي

 

الاسد الافريقي من الحيوانات الاجتماعية للغاية، ويعيش الاسد الافريقي في مجموعات تسمى المجموعة منها الزمرة والتي تصل الى حوالي 30 اسدا، والزمرة تتكون من ثلاث من ذكور الاسود، و12 من الاناث ذات قرابة ببعضها، وصغارهم، ويتحدد حجم الزمرة بتوافر الغذاء والماء، ، فإذا كانت الموارد قليلة فإن الزمرة تصبح اصغر.

 

اعضاء المجموعة او الزمرة تتبع بعضها البعض عن طريق الزئير، فكل من ذكور الاسود واناثها لها زئير قوي جدا التي يمكن سماعها من على بعد 8 كم، وكلا من الذكور واناث الاسود تأخذ دورا مختلفا في الزمرة، حيث ان الاسد الافريقي الذكر يقضي وقته في حراسة الارض والاشبال ويحافظ على حدود المنطقة، التي يمكن أن تكون كبيرة لتصل الى 260 كم مربع، ويستطيع الاسد الافريقي أن يحدد المنطقة عن طريق البول حيث يطاردون الدخلاء.

 

الصائد الاساسي في المجموعة هي انثى الاسد الافريقي، حيث أن انثى الاسد الافريقي اصغر واكثر مرونة من الذكر، ولكن بما أن فريستها لا تزال أسرع عموما منها، فإنها تستخدم العمل الجماعي لجلب الحيوان واسقاطه، وتنتشر الاناث وتتشكل في نصف دائرة، فالاناث الأضعف تقود الفريسة نحو المركز، وإناث الاسد الافريقي القوية تضرب الحيوان وتسقطه وتقتله.

 

حقائق مثيرة عن الاسد

الاسد الافريقي

 

الاسد الافريقي عموما مطارد ليلي، حيث أن فرائسه تشتمل على الظباء والجاموس والحمر الوحشية والفيلة الصغيرة ووحيد القرن وأفراس النهر والخنازير البرية والتماسيح والزرافات، ولكنه أيضا يأكل أحيانا فريسة أصغر مثل الفئران والطيور والأرانب والسحالي والسلاحف، وهم لا يسرقون الفريسة من الحيوانات آكلة اللحوم الأخرى، مثل الضباع والكلاب البرية وشيتا والفهود، ولا تقتات على اللحوم الفاسدة.

 

بعد المطاردة الناجحة وحصول الاسود على الفريسة، فإن جميع الزمرة تشترك في الوجبة، ولكن هناك ترتيب في تناول الوجبة، فإن الذكور البالغة اول المستحقين من الفريسة، ثم تليها الاناث واخيرا الاشبال.

 

الاسد الافريقي لديه جهاز هضمي يعمل سريعا، والذي يسمح بتناول الاسد الافريقي الوجبة بعد فترة وجيزة، واذا كان ذلك متاحا فإنه يشرب الماء كل يوم، ولكن يمكن ان يبقى الاسد الافريقي بدون شرب الماء من (4- 5) ايام عن طريق الحصول على الرطوبة من محتويات معدة الفريسة.

 

الاسد الافريقي يقضي حوالي من (16- 20) ساعة نائم، أو في حالة راحة، والاسد الافريقي كسلان اكثر من القطط الكبيرة، ويمكن العثور على الاسود وهي مستلقية على ظهورها وارجلها الى اعلى، أو تأخذ قيلولتها تحت الشجرة، والاسود محبة لبعضها البعض.

 

انثى الاسد الافريقي تلد من (2- 3) من صغار الاسود في وقت واحد، وعادة ما تلد اثنان معا، ثم يتم جمع الاشبال معا ورعايتها بشكل جماعي، والاشبال عرضة للافتراس والقتل بنسبة من (60- 70)% من قبل الحيوانات المفترسة مثل الضباع، والنمور، وفي بعض الاحيان تسحق من قبل الحيوانات الضخمة مثل الجاموس، وعلاوة على ذلك أيضا، فإن الذكور في المجموعات الاخرى يمكن ان تقتل جميع الاشبال حتى يتمكنوا من انجاب اشبالهم من اناث الاسود.

 

تبقى الاشبال في المجموعة الخاصة بها حتى تتقدم في العمر، وعندما تصل الى سنتين من العمر فإنها تصبح قادرة على الصيد، وذكور الاسد الافريقي في المجموعة تجبر على الخروج من الزمرة في ذلك العمر، ويشكلون مجموعات ويتبعون القطيع المهاجرة حتى تكون قوية بما فيه الكفاية لتحدي ذكور الاسود من الزمرة الاخرى.

 

يعتبر الاسد الافريقي عرضة للانقراض وهو مدرج في القائمة الحمراء للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، والاسد الافريقي مهدد بالانقراض بسبب فقد وتجزئة الموائل، ويقتلون ايضا من قبل البشر، او من قبل مربي الماشية لحماية الماشية، وعلاوة على ذلك فإن الاسد الافريقي عرضة للأمراض المنقولة عن طريق القراد مثل حمى الكلاب و بابيسيا، وتنتشر حمى الكلاب إلى الأسود بواسطة كلاب القرية المجاورة وكذلك من الضباع، وتحدث البابيسيا أثناء فترات الجفاف عندما تكون الفريسة تعاني من سوء التغذية وعرضة للمرض، وانتشر القراد إلى الأسود بعد قتله الحيوان المريض، ويؤدي الجمع بين حمى الكلاب والبابيسيا إلى وفيات جماعية في أعداد الاسود.

كتب : ذات الهمة
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading