nav icon

قصص اطفال - الطائر الطنان والفتاة الجميلة

يمكن للاطفال صغار السن ان يتعرفوا على بعض المعلومات البسيطة عن الحيوانات او الطيور من خلال قراءة القصص ،وهذه المعلومات دائما تكون شيقة بالنسبة لهم لذلك علينا قراءة الكثير من قصص الاطفال لاولادنا الصغار خاصة تلك القصص التى تحتوى على بعض المعلومات عن الحيوانات او الطيور .

 

يحكى انه كانت توجد فتاة جميلة تعيش مع اسرتها فى منزل صغير ،وكان منزل اسرتها يبعد كثيرا عن منزل الجدة التى كانت تحب تلك الفتاة الجميلة والرقيقة ،ولذلك فكانت الفتاة تذهب لجدتها فى الاجازة لتجلس معها ،وكان بيت الجدة يقترب من اشجار عالية ،وكانت تسكن تلك الاشجار مجموعات كبيرة من الطيور الطنانة .

 

وكانت الطيور الطنانة تتميز بالوانها الخلابة واصواتها الجميلة ،وكانت الفتاة تحب كلما ذهبت الى جدتها ان تقوم بفتح نوافذ المنزل حتى تشاهد الطيور الطنانة وهى تحلق فى السماء فهى كانت تستمتع بالوانهم البديعة واصواتهم الرائعة .

قصص اطفال - الطائر الطنان والفتاة الجميلة

وفى احدى الايام ذهبت الفتاة الى جدتها وقالت لها انها تريد ان تمتلك واحد من الطيور الطنانة فى منزلها وترعاه ،فردت عليها الجدة لكن يا صغيرتي الجميلة هذا النوع من الطيور لا يمكن حبسه فى قفص فهو من الطيور التى تعيش فى الهواء الطلق وتحب دائما التحليق بالسماء ،فحزنت الفتاة الجميلة ،لكنها لم تقتنع بكلام جدتها ،وفكرت فى نفسها ان تحاول اصطياد احدى الطيور الطنانة من على الشجر ووضعها فى قفص والاحتفاظ بها فى حجرتها .

 

وبالفعل فى صباح اليوم التالى قامت الفتاة مبكرا وبدأت تفتح النافذة بهدوء ثم وضعت بعض الحبوب التى تأكلها الطيور الطنانة على حافة النافذة ووضعت بجانب الحبوب صمغ بسيط لكى تستطيع الامساك بالطيور الطنانة عندما تقف عند النافذة ،وظلت الفتاة متخفية بجانب النافذة تراقب الطيور وهى تقترب من النافذة لتتناول الحبوب ،وفجاءة !! وجدت الفتاة الجميلة احدى الطيور الطنانة قد وقف عند الصمغ ولم يعد يستطيع الحركة فاسرعت الفتاة نحوه وامسكت به ،ثم وضعته فى القفص وهى تشعر بفرحة كبيرة لانها حققت ما كانت تحلم به .

 

لكن الطائر الطنان كان حزين ولم يعد يغرد فى الصباح مثلما كان يغرد فى كل يوم ،والفتاة كانت تحاول ان تقدم الرعاية الكاملة للطائر الطنان حتى يغرد وتستمتع بصوته لكنه كان حزين لم يأكل ولم يشرب ،وعندما مرت بعض الايام ولم تلقى الفتاة اى تحسن فى حالة الطائر الطنان قررت ان تسمع كلام جدتها وتفتح القفص للطائر الطنان حتى يكون حرا طليقا ،وفعلا فتحت القفص ونافذة غرفتها ،وخرج الطائر الطنان من الغرفة وظل يغرد بصوته العذب الجميل وكانه شعر بالفرح والسعادة لانه عاد الى عالمه والى عائلته .

 

ويمكن استخلاص حكمة من تلك القصة وهي انه يجب علينا الاستماع جيدا لنصائح الكبار فهم اعلم منا في الكثير من الامور ، وهم دائما يهتمون لامرنا ولذلك فمن الواجب علينا الاستماع دائما لتعليماتهم ونصائحهم .

كتب : مها شعبان

مواضيع مميزة :

loading