nav icon

القبض على كائن فضائي باعه أصدقاءه وتركوه على كوكب الأرض

"النذالة عند الفضائيين".. هو العنوان المناسب لهذه القصة الغريبة من نوعها والمثيرة للغاية، والتي تم التأكد منها وتسليم جثة صاحبها إلى الشرطة الصينية.

تبدأ الحكاية بنشر أحد السكان الصينيين ويدعى " لى" صورة على الإنترنت تظهر فيها هذه الجثة مطاطية الشكل والملمس، ويروي أنها لأشخاص جاؤا بالطبق الطائر أمام منزله وعندما شاهدهم فروا هاربين بالطبق، وتركوا صديقهم يتمتم بكلمات وكأنه ينادي عليهم ولكنهم تركوه يركض حتى وقع متوفياً.

اتجهت الشرطة الصينية من خلال مراقبة موقع الشخص على الانترنت إلى مكان الحدث للتأكد وهي في قمة تعجبها وعدم تصديقها، وسط اتجاه كبير منها للقبض على الرجل بتهمة نشر أخبار خاطئة.

وقد قال السيد "لي" لقد نزلت الكائنات الفضائية فجأة من الفضاء على الأرض ووقع أحدهم في فخّ مصنوع للأرنب، ووجد هذا الكائن وهو مصاب بجروح في شهر مارس الماضي لذلك جلبه بسرعة إلى ثلاجته لاكتشافه فيما بعد.

ومن ناحيتها أصدرت الشرطة بياناً تقول فيه أن هذا الجسم غير مقنع وليس إلا نوع من أنواع المطاط عالي الجودة يريد من خلالها "لي" أن يخدع الرأي العام في حين انشغل المدونون الصينيون في التحقق من تلك القضية.

مواضيع مميزة :

loading