nav icon

ما هي اعمق نقطة في المحيطات توصل اليها الانسان ؟

من منا لم يحلم دائما بالغوص الى اعمق نقطة في المحيطات ، بالنسبة لي فقد ذهب خيالي الي المغامرة الحقيقية فقد تمنيت لو اني استطيع ان اتسلق جبل ايفرست، ولكن ايا كانت مغامرتك فيجب ان تتعلم المزيد عن هذه المغامرة ، ويرجع السبب وراء معرفة المزيد هو السعي وراء تحقيق ارقام قياسية لاستكشافك ، ولكن سيكون سلاحك الحقيقي في هذا الاستكشاف هو الفضول ، حيث ان الفضول هو القوة الحقيقية التي تحرك كل من العلوم والاستكشافات .

 

ولكن حتي وقت قريب لم يعرف العلماء سوى القليل جدا عن الاماكن العميقة ، حيث كان لا يوجد اي غواصة على الارض قادرة على الغوص الى اكثر من 36 الف قدم ، وكان هذا دافع حقيقي لبناء غواصة جديدة لكي تصل الي اعماق المحيطات ، استغرق الامر اكثر من سبع سنوات لتصميم وبناء هذه الغواصة ، ولا يزال العمل جاريا ، وفي 26 مارس 2012، استطاع المستكشف جيمس كاميرون ان يقدم غوصا منفردا واستطاع ان يحقق رقما قياسيا لاعمق نقطة في المحيطات والتي اطلق عليها اسم تشالنجر ديب او التحدي العميق في مكان يسمي خندق ماريانا في المحيط الهادي يالقرب من جزر ماريانا ، علي غواصة مأهولة مبنية خصيصا للغواصين الذين شاركوا في هذا الاستكشاف وسميت هذه الغواصة باسم "اعماق البحار" .

ما هي اعمق نقطة في المحيطات توصل اليها الانسان ؟

الضغط الهيدروليكي :
يحدث هذا الضغط عندما تقوم بالغوص في المحيط او عندما يغطس اي جسم في الماء، ويبدأ بالغوص الى اسفل واعمق ، ويبدأ الضغط الهيدروليكي في الحدوث عندما يكون هناك المزيد من المياه بينك وبين سطح المحيط ، فيزيد الضغط على جسمك بسبب وزن الماء فوق الجزء العلوي من جسمك ، وهو تقريبا نفس الشعور الذي تحصل عليه عند الغوص في حمام سباحة وتغطس الي نهاية عميقة للغاية ، وقتها سوف تشعر بالضغط الهيدروليكي ضد طبلة الاذن الخاصة بك، وهذا قد يكون طبيعي ففي التشالنجر ديب هناك ما يقرب من سبعة اميال فوق الماء .

 

تكتونية الصفائح ومنطقة الاندساس :
هناك تساؤل دوما وهو لماذا التشالنجر ديب هي في الواقع عميقة جدا ، حسنا، دعنا نشرح هذا بطريقة مفصلة ، فعلي سبيل المثال القشرة الارضية ليست قطعة واحدة صلبة من الصخور، بل هي حقا رقيقة جدا، مثل قشرة البيضة ، والقشرة الارضية عبارة عن لوحات ضخمة مكونة من قشرة رقيقة علي الصخور المنصهرة ، والصفائح تصطدم مع بعضها البعض، واحيانا يمكن ان تحطم طائرة ، فما بالك بالقشرة المحيطية التي هي اثقل بكثير من القشرة القارية وخاصة عندما تتحطم اللوحات مع بعضها البعض، وهذا هو ما يحدث في قاع المحيط الهادي قبالة جزر ماريانا .

 

كيف يعلمون كل هذا ؟
في عام 1984 ارسلوا سفينة يابانية لمسح درجة عالية من العمق في خندق ماريانا وجمعت هذه الغواصة بعض البيانات باستخدام بعض المعدات المتعددة الوظائف والتي تشبه السونار والتي تقوم بارسال الموجات الصوتية ، وهذه الموجات الصوتية عالية التردد (خارج نطاق السمع البشري) عن طريق المياه وصولا الى قاع المحيط والموجات الصوتية تسافر عن طريق المياه، اسرع لو كانت تنتقل عبر الهواء، وترتد في الاجسام الصلبة، مثل قاع المحيط ، وهذه الموجات تسجل كم من الوقت استغرقت لكي تعود الي السطح وبذلك تحدد العمق على اساس معدل العائد ، وقد اتخذ اعمق قياس للتشالنجر ديب من قبل اليابانيين لتكون 35838 قدم .

 

وجاء كاميرون لكي يخوض حملة اخري لاكتشاف المجال التجريبي للتشالينجر ديب، فكان في مجال صغير بحيث لا يستطيع تمديد ذراعيه ، وكان هو الراكب الوحيد في 24 اقدام طولا (7.3 متر طولا) ، واخذ كاميرون مناورة في قاع المحيط وسط التضاريس الغير مستكشفة والحيوانات الجديدة والغريبة، واستطاع كاميرون في هذا الاستكشاف ان يصور لقطات لفيلم وثائقي طويل ويجمع عينات للبحث التاريخي لتعزيز البحث والاستكشاف العلمي ، وكانت غواصة كاميرون مزودة بعدة كاميرات وذراع ميكانيكية لشفط حتى الصخور والحيوانات ، فهذه العينات قد تمكن الاكتشافات الرائدة هذه من عمل دراسة قوية يمكن ان تساعدنا على فهم افضل الزلازل التي تسبب التسونامي المدمر ، وكاميرون خلال رحلته هذه تطرق الى حطام سفينة تيتانيك واستطاع الوصول الى اعمق نقطة على سطح الارض والذي كان بالنسبة له هدف طويل الاجل فكما قال ان "الخيال يتغذى علي الاستكشاف" .

كتب : رباب احمد
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading