يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 حقائق مذهلة عن نحل العسل

نحل العسل يطن من زهرة إلى زهرة بداية الربيع، والأشخاص الذين يعانون من الحساسية في جميع أنحاء العالم يتفادون نحل العسل المحمولة جوا، بينما يقوم العلماء بتكاثره ودراسته لقدراته الرائعة، ومهما كان رد فعلك، هناك الكثير من هذه الحشرات الصغيرة التي لا تظهر بسهولة من خلال الملاحظة البسيطة في البرية.

 

1- نحل العسل آكل لحوم جنسه:
حمية نحل العسل السهلة والمباشرة حبوب اللقاح لليرقات، والرحيق للذكور وللعاملين، ومتى تنخفض الإمدادات؟ يأكل نحل العسل لحوم جنسه من النحل، ومن المعروف أن نحل العسل يأكل زملائه في الخلية واليرقات عندما تصبح الأوقات صعبة، ومن المنطقي كطريقة تحكم تطورية لإنخفاض مستويات الإمداد يأكل النحل أصغر اليرقات والبيض، وبالتالي الحفاظ على السكان الأكبر سنا بأكبر قدر من القيمة، وكما يتم إثراء الإمدادات الغذائية بالبروتين نتيجة امتصاص نحل العسل اليافع لها، ومع ذلك، فإن نحل العسل أيضا ينقلب من تلقاء نفسه بسبب وجود ذكور ثنائية الصبغة أو كاذبة، وعندما يتم اكتشاف هؤلاء الدجالين في مرحلة اليرقات يقوم العمال بلسعهم حتى الموت في خلاياهم أو أكلهم أثناء الرضاعة.

نحل العسل

2- نحل العسل متعهد ومنظم:
تعتبر مستعمرات نحل العسل رائعة في فعاليتها، ولكن على عكس الإعتقاد السائد فإن أعضاء الخلية ليسوا طائرات بدون طيار باستثناء بالطبع الطائرات بدون طيار الفعلية، والتي يتم تخصيصها لغرض واحد، والعمال، مع ذلك، يأخذون مجموعة متنوعة من الأدوار، وعندما يموت نحل العسل داخل المستعمرة، يجمع العمال الجثث ويتصرفون مثل المتعهدين، وينقلون الجثث من الخلي.

 

ويعمل هؤلاء المقيمون المتنوعون في الخلية أيضا كضمان، ويطردون المرضى وأي فائض من الذكور خلال أوقات المجاعة، ويتعلمون التعرف على نحل العسل المريض من خلال الرائحة وإزالته على الفور من العش، ويتم حمل النحل الميت إلى الخارج بعيدا عن العسل واليرقات، وتقضي مجموعات كاملة من نحل العسل أيامها في تنظيف الخلية والحفاظ عليها نظيفة، وتماشيا مع ثقافة النزوة الأنيقة هذه لا يتغوط نحل العسل في خليته بدلا من ذلك يفعلون ذلك في منتصف الرحلة، ويتسبب هذا في نوع من المطر الأصفر.

 

3- عسل النحل لديه تصور مدهش:
يمتلك نحل العسل مجموعة حواس مطورة بشكل لا يصدق للمساعدة في روتينه اليومي، ويستطيع نحل العسل إدراك الفرق بين الصور في جزء واحد من 300 جزء من الثانية، بينما يقتصر الإختلاف بين البشر في جزء واحد على 50 من الثانية، وهذا يعني أنه بينما تبدو الصور التلفزيونية سائلة بالنسبة لنا، يمكن لنحل العسل أن يميز كل إطار على حدة، كما أن قدراتهم على إدراك الرائحة مضبوطة بدقة.

 

ومن الواضح أن نحل العسل ينجذب إلى أنواع معينة من الأزهار لتسهيل عملية التلقيح، ومع ذلك تعمل هذه الوظيفة أيضا كتحديد وكدعوة للتزاوج، وكل مجموعة من النحل لها رائحة فريدة خاصة بها، والتي يستخدمها زملاؤها في الخلية للتعرف على بعضهم البعض، وعندما يحين الوقت لمغادرة العش وبدء حضنة جديدة، تجذب الفيرومونات الخاصة بها طائرات بدون طيار لمرافقتها في رحلتها.

 

4- نحل العسل لا يستطيع رؤية اللون الأحمر:
نحل العسل له خمس عيون، وقد تعتقد أن هذا سيمكنهم من الرؤية بمستوى أعلى من الوضوح من الحيوانات الأخرى، ولكن هذا ليس هو الحال أو ليس بالضبط، ولدى نحل العسل عينان كبيرتان على جانبي رؤوسهم وثلاث عيون إضافية أبسط في وسط رؤوسهم للمساعدة في الملاحة الجوية، ومع ذلك، يرى النحل ألوانا قليلة جدا.

 

لا يتفق الخبراء تماما على الألوان المتصورة ولكن الإجماع هو أن هذه الألوان تقع في الغالب ضمن طيف الألوان الأزرق والأخضر مع بعض البرتقال والأصفر، وهذا هو طيف الضوء من 300-650 نانومتر ويرى البشر أطوال موجية من 400-800 نانومتر ويستثني اللون الأحمر تماما، وربما يرى نحل العسل اللون الأحمر على أنه أسود.

 

والميزة التكيفية بشكل لا يصدق التي تساعد النحل على تعويض هذا النطاق الأصغر؟ يمكنهم رؤية الأشعة فوق البنفسجية، وهي غير مرئية للإنسان، ويستخدم نحل العسل هذا الطيف، وهو كثيف في وسط الأزهار، لإرشادهم إلى أهدافهم، وإذا حرم نحل العسل من ترددات الأشعة فوق البنفسجية، فإنه يفقد كل الإهتمام بالبحث عن الطعام إلا إذا أجبره الجوع على ذلك.

 

5- طقوس تزاوج نحل العسل:
طقوس التزاوج بين نحل العسل مروعة، بالنسبة للذكور تؤدي إلى الخصي والموت في النهاية، ويعاني نحل العسل الذكور الذي يخدم الغرض الوحيد من تخصيب الملكة من خسارة مؤلمة في باطنه الداخلي، والتي تظل داخل الملكة، ويعتقد أن هذه الطريقة تضمن نجاح التكاثر عن طريق غلق الحيوانات المنوية داخل الملكة ومنع المزيد من التزاوج.

 

ومع ذلك، نظرا لأن نحل العسل الذكور التالي الذي يقترب من الملكة سيزيل العضو التناسلي للذكر السابق ويواصل عملية الإخصاب فهو غير مثمر للعديد من الذكور، ومع تمزق بطونهم، تموت الذكور بدون طيار بسرعة، حتى لو نجوا بعد أن حققوا هدفهم، ويتم طرد الذكور بدون طيار من أعشاشها، وتحافظ الملكة على الحيوانات المنوية ولا تتزاوج مرة أخرى.

 

6- نحل العسل يمكنه التعرف على الوجه:
إذا شعرت يوما كما لو أن نحلة تستهدفك، وتطاردك على وجه التحديد، فمن المحتمل أنك كنت على حق فقد ثبت أن نحل العسل يتعرف على الوجوه الفردية، والأكثر إثارة للإهتمام، وأنهم يستخدمون نفس الأساليب التي يستخدمها البشر لتحقيق ذلك، ويتعرف نحل العسل على مجموعات الخطوط والأشكال كنمط في عملية تعرف باسم المعالجة التكوينية، ويمكنهم أيضا تذكر هذا النمط لوقت لاحق عند توفير مصدر غذاء مرتبط بصور الوجوه وأوعية الماء المرتبطة بعناصر غير الوجه، وشهد علماء الأحياء أن الحشرات تتعلم العثور على الوجوه بمستوى عال من الدقة، وبمرور الوقت، تمكنت المخلوقات حتى من التمييز بين الوجوه النقطية والمائلة البسيطة والوجوه الفوتوغرافية الأكثر تعقيدا.

 

7- نحل العسل يمكنه التعرف على المتفجرات:
يمكن استخدام نحل العسل لزيادة الأمن الداخلي، ويمكن تدريب المستقبلات شديدة الحساسية التي يستخدمها نحل العسل للكشف حتى عن أصغر أثر لحبوب اللقاح في مناطق كبيرة بشكل فعال للبحث عن مواد أخرى أيضا، وجربت الأجهزة الأمنية تعريض النحل للروائح الكيميائية المرتبطة بإنتاج القنابل وتدريبهم على السرب عند اكتشاف الرائحة، ويتم توصيل أجهزة تتبع صغيرة بالحشرات لتسهيل تحديد موقع السرب في المناطق المفتوحة، وتكتشف الكاميرات الصغيرة أيضا حركات الخراطيم في نحل العسل الذي يتوقع مكافأة ماء السكر عند اكتشاف المركب المستهدف.

 

8- نحل العسل يمكنه التعلم المرئي:
قد يظن المرء أنه نظرا لأن الغرض الوحيد للنحلة العاملة هو صنع العسل، فستكون هذه سمة فطرية، وليس كذلك، فليس لدى نحل العسل أي فكرة عن كيفية صنع العسل عند ولادتهم، ويجب أن يتم تعليمهم من قبل النحل المخضرم في البرية، ولقد وجدت الدراسات أن نحل العسل يتعلم من مشاهدة معاصريه الأكثر خبرة، وسوف يراقب نحل العسل الجديد الأزهار التي يتدفق عليها الآخرون ويتبعون قيادتهم، ومع ذلك، يجب أن يتعلم النحل الأصغر بسرعة لأن أجنحة نحل العسل الأكبر سنا تتآكل حرفيا طوال وقت الرحلة، ومع تقدمهم في العمر على مدى الأسابيع القليلة من حياتهم يتم إعادتهم ببطء إلى الخدمة في الخلية (الحضانة والأمن) من أجل الحفاظ على أجنحتهم للإستخدام في حالات الطوارئ.

 

9- استخدام المنتجات المشتقة من نحل العسل كدواء:
تطبيق آخر غير عادي لنحل العسل يأتي من مجال أبحاث التصلب المتعدد، ويخضع بعض مرضى مرض التصلب العصبي المتعدد لإجراء يعرف باسم العلاج النحلي حيث يتم لسع أعصابهم التالفة بواسطة نحل العسل لتشجيع التحفيز والنمو، ويستهلك المرضى أيضا دنج (غراء شمعي يستخدمه النحل لإغلاق خلاياهم)، والعسل الخام (غير المصفى، ولا يزال يحتوي على شمع العسل والعكبر)، وغذاء ملكات النحل (طعام الأطفال الذي يصنعه النحل لليرقات) لتحقيق أقصى استفادة من التأثيرات، ولا تزال النتائج غير مثبتة في بيئة سريرية، ولكن عدة آلاف من المرضى يخضعون لهذه الإجراءات كل عام، ويدعي الكثير منهم تحسنا كبيرا في الأعراض.

 

10- نحل العسل لديهم مهارات الرياضيات:
يمكن لأي شخص رأى قرص العسل أن يستنتج على الفور أن نحل العسل علماء رياضيات ممتازون، وفي الواقع، غالبا ما تفكر العقول العظيمة مثل جاليليو جاليلي حول مستوى الكفاءة الذي يمكن أن تحقق به هذه الكائنات الدقيقة زوايا دقيقة مثل تلك الموجودة في النمط السداسي لأقراص العسل، وفي الواقع، لقد وجد أن أقراص العسل البرية تكون مستديرة في البداية شكل جسم النحلة ثم يتم تسخينها أثناء التكوين، مما يتسبب في ذوبان الجدران وتشكيل الشكل الهيكلي الأكثر طبيعية لإتجاهها، وهو الشكل السداسي.

 

هذا لا يعني أن النحل ليس موهوبا في قسم الحسابات، إنه فقط بطريقة أقل توقعا بكثير، فنحل العسل من المستكشفين الطبيعيين، ومكرس لغرض البحث عن الطعام وإعادته إلى الخلية، فإن نحل العسل العامل هو خبير في الملاحة والحساب، وتؤدي رقصة معقدة عند العودة إلى الخلية لتنبيه النحل الآخر إلى وجود الطعام، ولوحظ اختلافات صغيرة في الشاشة للإشارة إلى المسافة وزاوية الرحلة بالنسبة للشمس وحتى مدى وفرة مصدر الطعام، وتشير الرقصة الأكثر إثارة إلى مستويات العرض الكبيرة بينما تشير الرقصة الأقل حيوية إلى كميات أقل.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading