يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من الطيور المخيفة المتعطشة للدماء بالصور

لم يكن ألفريد هيتشكوك يعرف طيوره جيدا، وإلا لما استخدم مجرد الغربان والنوارس في فيلم رعب عن الطيور، والطيور المخيفة حقا التي تطارد قارات العالم والجزر النائية هي من بين أكثر المخلوقات رعبا وإزعاجا، وقد ألهمت هذه الطيور بعض الشخصيات المرعبة التي اشتهرت في السينما، وتستطيع هذه الطيور المخيفة حصاد البشر في بعض الأحيان.

 

1- البجع الأبيض العظيم من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

يجوب البجع الأبيض العظيم أحد الطيور المخيفة سواحل أوراسيا، وتملأ منقاره ذات الجالونات المتعددة بالأسماك والحياة البحرية الأخرى، ومع ذلك، هناك حدود قليلة لقدرة البجع على ابتلاع الفريسة كاملة، وربما يتم استهداف الحيوانات الكبيرة المدهشة، وفي الآونة الأخيرة تم تصوير طائر البجع الأبيض في حديقة بلندن وهو يصطاد حمامة حية في فكيه الهائلين قبل ابتلاع الطائر وهو على قيد الحياة، وليس هناك الكثير من الطيور القادرة على ابتلاع طائر آخر بالكامل، وحتى النوارس البالغة وصغار الغاق أقارب البجع يغرقوا الفريسة قبل ابتلاعها، فما مقدار المذبحة التي تحدث في بحيرات العالم بعيدًا عن أنظار المراقبين البشريين؟

 

2- فولفورين غينيا من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

فولفورين غينيا هو من الطيور المخيفة المتجولة بشكل غير عادي، ويصطاد هؤلاء الملاحقون الأرضيون ذو المنقار العدواني للغاية في مجموعات، وبشكل غير عادي بالنسبة لأقرباء الدجاج، ويصطادون ويقتلون الثدييات الصغيرة، ومع ذلك، فإن مظهرهم هو الأكثر رعبا، والطيور لها ريش داكن ينبثق منه عنق يشبه الثعبان، وفي الأعلى رأس بلا ريش تقريبا يبرز منه عدة ريشات، وتضيف العيون الحمراء الساطعة والمحدقة إلى المظهر الفظيع، ولحل النزاعات الإقليمية، يهاجم ذكور هذا النوع من الطيور البدائية ويقطعون خصومهم بالمناقير الحادة.

 

3- الطائر الأفعواني من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

يعرف الطائر الأفعواني بشكل أكثر شيوعا باسم طائر الثعبان، وعندما يرتفع من أعماق المستنقع يظهر فقط رقبته ومنقاره الحاد، وللإضافة إلى العامل المخيف فإن هذه الطيور المائية الغريبة كلها سوداء، وتصدر نداءات هدير غريبة، ويمكن أن تغرق في المشهد بصمت قبل أن تختفي تحت الماء، ولقد ألهمت المخلوقات الكثير من الخرافات والفولكلور بمظهرها المزعج وعاداتها الغامضة، وللمساعدة في الغوص فإن ريش الطائر ليس مقاوما للماء تماما، ويمكن رؤية الطيور من حين لآخر وهي تخرج من المستنقع لتجف، وهو أحد أكثر الطيور المخيفة في قائمتنا.

 

4- الطائر المحاكي من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

الطائر المحاكي هو عضو شاذ في عائلة ترشر من الطيور المخيفة والموجودة في جزر غالاباغوس في الإكوادور، وتكيفت هذه الطيور المغردة المروعة مع نقص مصادر المياه العذبة والغذاء في جزر غالاباغوس الجافة عن طريق شرب دماء الطيور البحرية الصغيرة أثناء جلوسها في أعشاشها، والمنقار الحاد والمنحني مناسب تماما لطريقة التغذية الرهيبة هذه، وغالبا ما تبقى الطيور المضيفة على قيد الحياة، فقط لتخضع لهجمات مص الدم القاتلة التي قد تكون قاتلة.

 

5- الحسون مصاص دماء من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

تطور هذا القريب المقرب من طيور الكناري الأليفة وعصافير الفريد هيتشكوك مع اختلاف مزعج باستخدام منقاره الحاد المكيف لإلتقاط الحشرات، وطور الحسون مصاص الدماء عادة شنيعة تتمثل في الإقتراب من الطيور البالغة والصغيرة من جميع الأحجام والتشبث بقدمها، ثم جرحها وشرب دمائها، ويصعب التخلص من مثل هذا الطائر الصغير المصاص للدماء، وسيعود سريعا للحصول على المزيد بسبب التمثيل الغذائي المرتفع، ولا شيء أكثر رعبا من طائر مغرد صغير يلتصق بالدم ويشربه، ولذلك هو من أكثر الطيور المخيفة.

 

6- مرشدات العسل من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

طور مرشدات العسل الأكبر علاقة قوية مع البشر من خلال توجيههم إلى العسل حتى يتمكن البشر من فتح الخلية، ومن المفترض بعد ذلك أن يتشارك البشر مع الطائر، ومع ذلك، فإن الطائر الوحيد الذي يتعامل مع الإنسان له جانب غير أخلاقي يحد من الكوابيس، وتظهر طيور مرشدات العسل الكبرى بلا ريش مع البيض الموضوع في أعشاش الطيور المغردة بنفس طريقة الوقواق، وباستخدام المنقار الخطاف يقطع الصغار ويمزقوا ويطردو زملائهم في العش ، ولم يتبق سوى كتكوت من مرشدات العسل الفردي، بينما يستعد الصغير للنمو من والديه بالتبني.

 

7- النسر المتوج الأفريقي من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

يعد جنوب وسط وشرق إفريقيا موطنا للطيور الجارحة الضخمة التي قد تكون من أكلي لحوم البشر، ومن الطيور المخيفة أيضا، ويعد النسر الأفريقي المتوج أحد أكبر الطيور الجارحة على هذا الكوكب، ويعتمد على القرود الكبيرة كمكون أساسي في نظامه الغذائي، وفي إحدى المرات هاجم النسر التاجي طفلا يبلغ من العمر سبع سنوات في طريقه إلى المدرسة، وكان قد تدخل أحد المارة لتحرير الطفل من قبضة النسر، والظباء هي مصدر غذائي مفضل آخر لهذا الجارح الخارق الرائع، والطائر مهدد بالخطر، والذي انخفض للأسف من فقدان موطنه، وفي حالة أخرى تم اكتشاف جمجمة بشرية صغيرة في عش النسر المتوج.

 

8- الصرد الرمادي العظيم من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

الصرد الرمادي العظيم هو قريب رائع للغربان، ولكن هذا الطائر المغرد هو طائر رابتور ومن الطيور المخيفة، ويجذب الصرد الرمادي الطيور المغردة من خلال محاكاة مكالماتهم، وطرقهم حتى الموت بمجرد أن يصبحوا في متناول اليد، وينقض الصرد الذي يفتقر إلى المخالب على فريسته إلى أقرب سلك شائك أو شجيرة شائكة، ويثقبه بقوة على الشيء، ثم يتم تمزيق الفريسة واستهلاكها، وخلال موسم التكاثر يقوم الذكور بإيقاع العديد من الطيور المغردة على طول محيط أراضيهم لدرء المنافسين وإثارة إعجاب الإناث.

 

9- نوء القطب الجنوبي العملاق من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

فشلت أفلام البطريق الشهيرة في الكشف عن ظل رهيب ومظلم يلوح في الأفق فوق مستعمرات هذه الطيور المائية في القطب الجنوبي التي تشبه البشر تقريبا، وهو نوء القطب الجنوبي العملاق من الطيور المخيفة ويصل وزن الطائر العملاق المروع إلى 18 رطلا (8 كجم) مع جناحيه 7 أقدام (2 متر)، ويطارد مستعمرات أنواع طيور البطريق المتعددة، ويتم الإستيلاء على طيور البطريق البالغة بأكملها والصغار من طيور البطريق الإمبراطور الضخمة من قبل هذا الطائر البحري الوحشي أصفر العينين، ونظرا لعدم وجود تكيفات من الطيور الجارحة فإن هذه النزوة المرعبة من الطيور تقوم بعمليات جزارة قاسية ووحشية بشكل لا يصدق في محاولتها للعيش مثل النسر، ويمكنك أن ترى هجمة مروعة من هذا الطائر.

 

10- أبو سعن الأفريقي من الطيور المخيفة:

الطيور المخيفة

طيور أبو سعن الأفريقي من الطيور المخيفة هو حقا أكثر الطيور المروعة بين جميع الطيور الحية، وقد تكون المخلوقات الضخمة هي أكبر الطيور البرية على هذا الكوكب حيث يصل ارتفاعها إلى 5 أقدام (1.5 متر)، ويقال إن جناحيها يمتد لأكثر من 10 أقدام (3 أمتار)، وغالبا ما يكون الرأس السمين الخالي من الريش ملطخا بالدماء، بينما يمتد المنقار الضخم ذو اللون العظمي 14 بوصة (35.5 سم)، ويعرف أيضا الطائر باسم طيور متعهد دفن الموتى بسبب مظهره وعاداته الغذائية مما يجعله يصدر أصوات نعيق مروعة لأنه يطارد الحيوانات المفترسة بعيدا عن قتله، وقامت طيور أبو سعفن هذه بضرب وقتل الأطفال الذين اقتربوا منها.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading