يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

أفضل 10 من الطيور الجارحة الهائلة بالصور

هناك شيء ما عن الطيور الجارحة يجعلنا ننتبه ربما يكون الخوف المتأصل لدينا جميعا من أن يهاجمنا واحد منها، أو ربما لمجرد أنها نادرا ما يراها معظمنا، وبغض النظر، فالطيور الجارحة رائعة للجميع ولذا نقدم هذه القائمة لبعض أكبر وأقوى وأروع الطيور الجارحة من جميع أنحاء العالم.

 

1- العقاب المقاتل من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

العقاب المقاتل هو أكبر نسر في إفريقيا، ويبلغ طول جناحيه 2.6 مترا ويصل وزنه إلى 6.2 كجم، ويمكن التعرف عليه بسهولة من خلال جوانبه السفلية المرقطة، والعقاب المقاتل هو حيوان مفترس شديد العدوانية، ويتغذى على كل ما يمكنه اصطياده من طيور غينيا والطيور الأخرى إلى قردة البابون، وأشبال الأسود، وحتى الظباء، وعلى الرغم من قدرته على قتل حيوانات أكبر بكثير من نفسه، إلا أنه نادرا ما يفعل ذلك، وذلك ببساطة لأنه لا يمكنه حمل مثل هذه الفريسة إلى الشجرة.

 

ويمكن أن يكون تناول الطعام في الأرض خطيرا للغاية إذا كان هناك حيوانات مفترسة أخرى حوله، ولسوء الحظ، يهاجم العقاب المقاتل الحملان والأغنام الصغيرة في بعض الأحيان، وبالتالي يعتبره المزارعون آفة، ويتم إطلاق النار على العديد من هذه النسور أو تسميمها من قبل المزارعين، واليوم نادرا ما يرى هذا الطائر الرائع حتى في الأماكن التي كان يتواجد فيها بكثرة.

 

2- عقاب ستيلر البحري من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

هذا قريب أكبر وأقل شهرة من النسر الأصلع الأمريكي الشهير، وعقاب ستيلر البحري يوجد في روسيا واليابان، ويتغذى في الغالب على الأسماك ولكنه يهاجم أحيانا الطيور الكبيرة الأخرى مثل طيور الغرنوقي والبجع (والتي يمكن أن تكون فريسة خطيرة للغاية)، وحتى الفقمة الصغيرة، وإنه أيضا نابش في الفضلات، ويتغذى على أي حيوان ميت يمكنه العثور عليه.

 

ولحسن الحظ، لم يكن معروفا أبدا أن نرى البشر فريسة، وهو أثقل نسر في العالم، حيث يصل وزنه إلى 9 كجم ويبلغ طول جناحيه 2.5 متر تقريبا، كما أن لديه منقار أكبر وأقوى من أي نسر، ولسوء الحظ، يعد عقاب ستيلر البحري من الأنواع المهددة بالإنقراض وقد انخفض عدد سكانه نتيجة التسمم بالرصاص، فيتغذى على الرصاص عند التخلص من بقايا الحيوانات التي خلفها الصيادون، وعلى الرغم من حجمه الكبير وقوته الهائلة، لا يتطلب الأمر سوى حبة رصاص واحدة مبتلعة لقتل عقاب ستيلر البحري أحد الطيور الجارحة الخطيرة.

 

3- بومة سمك بلاكيستون من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

من المحتمل أن تكون بومة سمك بلاكيستون أكبر بومة في العالم، وقد تم العثور على هذا الطائر الرائع في سيبيريا واليابان، ويبلغ طول جناحيها مترين وتزن 4.5 كجم، وتتغذى (كما توقعت ذلك) في الغالب على الأسماك، ولكنها تتغذى أيضا على الثدييات والطيور من حين لآخر، وكان يعتقد أن هذه البومة قطيعية، والحقيقة هي أنها عادة ما يتم العثور عليها بمفردها أو في أزواج، ولا يتجمعون إلا بأعداد أكبر عندما يكون الطعام نادرا جدا (خلال فصول الشتاء القاسية جدا، على سبيل المثال)، وهي من أكثر الطيور الجارحةفي قائمتنا.

 

4- النسر الذهبي من الطور الجارحة:

الطيور الجارحة

تم العثور على النسر الذهبي في أمريكا الشمالية وأوراسيا وشمال إفريقيا، وهو أحد أكثر الحيوانات المفترسة والطيور الجارحة الجوية رعبا في العالم، ويتغذى عادة على الأرانب والأرانب البرية والطيور الكبيرة، ولكن من المعروف أيضا أنه يأكل الثعالب والأغنام والماعز الصغيرة وحتى الغزلان البالغة والوعل، وفي كازاخستان حيث تعرف النسور الذهبية باسم بيركوت، يتم تدريبهم من قبل الصيادين البدو على اصطياد الذئاب، كما أنهم يصطادون ويأكلون الطيور الجارحة الأخرى.

 

وعلى الرغم من أن النسور الذهبية قوية بما يكفي لقتل رجل، إلا أنه لم يعرف أبدا أنها تهاجم البشر البالغين كفريسة، وفي بعض أجزاء من أوروبا وآسيا، تروى القصص عن النسور الذهبية التي تخطف الأطفال، وعن بقايا الأطفال الذين تم العثور عليهم في عش الطائر، ويمكن أن يصل وزن النسر الذهبي إلى 7 كجم، ويبلغ طول جناحيه مترين، والإناث أكبر حجما وأكثر عدوانية من الذكور، وتشير الحفريات الموجودة في أوروبا إلى أنها كانت أكبر في عصور ما قبل التاريخ قبل بضعة آلاف من السنين.

 

5- النسر الفلبيني من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

النسر الفلبيني هو أحد النسور الكبيرة العديدة التي تم تكييفه للصيد في الموائل ذات الغابات الكثيفة، وتم العثور على هذه الأنواع الرائعة حصريا في الفلبين، حيث أصبحت رمزا وطنيا، ويمكن أن يصل وزنه إلى 7 كجم، ويبلغ طول جناحيه مترين ولديه لبدة رائعة من الريش، ويتغذى في الغالب على القرود والليمور الطائر والخفافيش الكبيرة وحتى الخنازير والكلاب.

 

ولم يكن معروفا أبدا مهاجمة البشر (على الرغم من وجود شائعات مرة أخرى عن النسور الفلبينية التي تخطف الأطفال)، والنسر الفلبيني من أنواع الطيور الجارحة المحمية وقتل واحدا يعني اثني عشر عاما من السجن في الفلبين، ومع ذلك، فهو لا يزال واحد من أكثر الطيور الجارحة المهددة بالإنقراض في العالم حيث يعيش ما لا يقل عن 200-400 نسر في البرية اليوم.

 

6- العقاب المخادع من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

غالبا ما يطلق على هذا النسر أقوى نسر في العالم حيث يصل وزنه إلى 9 كجم وطوله 105 سم، وإن مخالبه أطول من مخالب الدب، وله قبضة قوية بحيث يمكنه كسر ذراع الرجل أو حتى اختراق جمجمته إذا أراد ذلك، ولحسن الحظ، لم يعرف عن العقاب المخادع أو ما يسمى بنسر هاربي أنه يهاجم البشر (إلا إذا كان يحمي عشه).

 

وفي بعض أجزاء مداه (جنوب المكسيك وأمريكا الوسطى والجنوبية) قيل إن نسور هاربي تخطف الأطفال الصغار، ولكن هذا لم يحدث أبدا وتم التأكيد، وهو من الطيور الجارحة التي تتغذى في الغالب على القرود والكسلان والطيور الكبيرة مثل الببغاوات، كما يتناول الإغوانا والبواء في بعض الأحيان، ويبلغ طول جناحي نسور هاربي حوالي مترين، وهي أقصر بكثير مما هو متوقع في مثل هذا الطائر الكبير.

 

وهذا تكيف للطيران في موائل حرجية كثيفة حيث قد يعني طول الجناح الأكبر قدرة أقل على المناورة، وبالتالي المزيد من الحوادث، ولسوء الحظ، فإن نسور هاربي معرضة للخطر في معظم نطاقها بسبب تدمير الموائل في بعض الأماكن من المكسيك على سبيل المثال، وهو من الطيور الجارحة النادرة جدا لدرجة أن السكان المحليين يعتبرونه حيوانا شبه أسطوري.

 

7- النسر الملتحي من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

يعرف النسر الملتحي أيضا باسم النسر كاسر العظام، وهو أحد أكبر الطيور الجارحة ولكن الأقل شهرة في العالم، ويوجد في أوروبا وآسيا وأفريقيا، ويمكن أن يصل وزنه إلى 8 كجم ويبلغ طول جناحيه أكثر من 3 أمتار، والنسور الملتحية هم في الغالب نباشون في الفضلانت، ومن المعروف أنها تلتقط عظام الحيوانات الميتة وتسقطها من ارتفاعات عالية بشكل متكرر إذا لزم الأمر على سطح صلب مثل منحدر أو صخرة كبيرة.

 

وعندما ينكسر العظم أخيرا تتغذى على النخاع المغذي للغاية، ومن المعروف أيضا أنها تقتل السلاحف وتكسر اصدافها بفعل نفس الشيء بالضبط، ووفقا للأسطورة مات الكاتب المسرحي اليوناني إسخيلوس عندما سقطت سلحفاة من أعلى على رأسه، ويعتقد بعض الناس أن الجاني كان نسرا ملتحيا ظن خطأ رأس إسخيلوس الأصلع صخرة.

 

عادة ما تأنف النسور الملتحية من اللحم الفاسد، وهي سمة تميزها عن معظم النسور والطيور الجارحة الأخرى، ووفقا للبعض، تهاجم هذه الطيور الجارحة أحيانا فريسة حية، حتى الحيوانات الأكبر حجما مثل الشامواه والماعز البري فهي ليست مهيأة لقتل الفريسة الكبيرة، لذا فإنها ستطرد الحيوانات المذكورة من المنحدرات لتسبب موتها وتتغذى على جيفها، وقد قيل الشيء نفسه عن عدد من الطيور الجارحة الأخرى التي تعيش في الجبال مثل النسر الذهبي.

 

8- النسر النوبي من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

تم العثور على النسور النوبية في السافانا الأفريقية والجزيرة العربية، وعلى الرغم من أنه نادرا ما يتم ذكرها من بين أكبر الطيور الطائرة إلا أنها في الواقع بحجم طيور الكندور الأمريكية، ويبلغ طول جناحيها 3 أمتار ووزنها حتى 14 كجم، ولديهم أيضا مناقير أكبر بكثير وأكثر حدة وأقوى من الكندور، وهذا لأنه على عكس الكندور النباش المتفرغ، فإن النسر النوبي هو أيضا مفترس انتهازي يتغذى على أي حيوان يمكنه إخضاعه.

 

ومن المعروف أنه يقتل صغار الغزلان والظباء، ويفترس مستعمرات طيور النحام، كما يسرق بيض وصغار الطيور الأخرى، ونظرا لحجمه وقوته، غالبا ما يكون النسر النوبي أول من يأكل من الجثة وإنه عدواني للغاية ومن المعروف أنه يهاجم أبناء آوى والنسور الصغيرة ويبعدهم عن الجيف حتى ينتهي من وجبته، وحتى الفهد يفضل الإبتعاد عن منقار هذا النسر الخطير.

 

9- بومة النسر الأوراسي من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

تم العثور على بومة النسر الأوراسي في غابات وجبال آسيا وأوروبا، ويصل وزن هذه البومة إلى 4.3 كجم، ويصل طول جناحيها إلى مترين، وهي من أكبر وأقوى البوم، وعلى الرغم من أنها تتغذى في الغالب على القوارض والأرانب والأرانب البرية، فقد عرف عنها أيضا أنها تتناول الثعالب وحتى اليحمور، كما أنها معروفة جيدا بقتل وأكل الطيور الجارحة الأخرى سواء كانت نهارية أو ليلية (بما في ذلك بعض أنواع النسور).

 

وفي أمريكا الشمالية (وجنوب الأرجنتين) تم استبدال بومة النسر الأوراسي بالبومة ذات القرون العظيمة، وعلى الرغم من أن هذا النوع أصغر من قريبه الأوراسي إلا أنه يستحق أن يذكر هنا لأنه، وفقا لبعض علماء الطيور هو البومة الوحيدة المعروفة بقتل الإنسان، ومع ذلك، فقد قرأت عن بومة أصغر من الأنواع الأخرى تقتل البشر بشكل غير مباشر بينما كانت الأخيرة تحاول مداهمة عش الطائر، أو ببساطة لإلقاء نظرة أفضل عليه، وهاجمت البوم الأم الواقية المتسللين حتى سقطوا من الشجرة وماتوا.

 

10- النسر المتوج الأفريقي من الطيور الجارحة:

الطيور الجارحة

تم العثور على هذا النسر في الغابات المطيرة في أفريقيا الإستوائية، ويبلغ طوله حوالي 90 سم ويبلغ طول جناحيه مترين، ومع ذلك، فمن المعروف أنه يصطاد حيوانات يصل وزنها إلى 35 كجم، ويعرف الأفارقة هذا النسر القوي العدواني باسم نمر الهواء، وسلاح القتل الرئيسي هو مخالبه القاتلة، والتي هي قوية بما يكفي لسحق جمجمة قرد (فريسته المفضلة) ويقتله على الفور ويتسبب في بعض الأحيان في خروج العيون من مآخذها.

 

وأكبر قرد الماندريل في مأمن من هجوم النسر المتوج على الرغم من أنه عادة ما يتم أخذ الماندريل الصغير فقط، والضحايا المعتادون الآخرون لهذا الطائر هم الوبر ودجاج غينيا، وطائر الطهاة وحتى الظباء الصغيرة، وفي عصور ما قبل التاريخ كانت هذه النسور تفترس أسلافنا الأستراليين أيضا حيث تم العثور على علامات لمخالب النسر المتوج في جماجم البشر البالغة من العمر مليوني عام.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading