يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

ما هي فترة الخمول في الزواحف؟

فترة خمول الزواحف كما هو الحال مع السبات أو البيات الشتوي في الثدييات، حيث تنغلق أجسامها وتحافظ على الطاقة للعام المقبل، وخلال فترة خمول قد لا تأكل الزواحف أو تشرب أو تتغوط أو تتحرك لعدة أسابيع، وقد تدفن نفسها تماما تحت الأرض أو تذهب إلى أحلك وأبرد جزء من محيطها، ويمكن أن يخيفك ذلك عندما لا يستجيب حيوانك الأليف للمنبهات العادية مثل الوخز والضغط، ويمكن لكل من الذكور والإناث الدخول في هذا النوع من السبات، حيث يخرج ذكور الزواحف عادة من نومهم العميق قبل الإناث، وقد تدخل في الخمول أيضا في أي وقت على مدار العام لذلك هذا ليس سلوكا موسميا.

 

أي أنواع الزواحف تدخل فترة الخمول؟
التنين الملتحي هو السلالة الأكثر شيوعا من الزواحف الأليفة الذي يدخل فترة الخمول، ولا يمكن التنبؤ بالتنين الملتحي متى يدخل فترة الخمول، وقد يمر بها كل عام، أو لا يمر بها على الإطلاق، أو يمر بها لفترات طويلة من الزمن، أو ينقطع ويتوقف خلال الموسم، وتشمل الزواحف الشائعة الأخرى التي تمر بفترة الخمول على بعض أنواع السلاحف البرية والسلاحف المائية والثعابين، وبعض البرمائيات مثل الضفادع.

الزواحف

ما الفرق بين سبات وخمول الزواحف؟
الثدييات تمر بفترة السبات والزواحف تمر بفترة الخمول، ولكن هناك أيضا اختلافات في السلوك، فأثناء السبات ينام أحد الثدييات وليس عليه أن يأكل أو يشرب، ولكن الخمول ليس نوما حقيقيا ولا تزال الزواحف بحاجة إلى شرب الماء، وقد تمر الزواحف بفترة الخمول أياما حيث تستيقظ، وتظهر بعض النشاط، وتشرب الماء، ثم تعود إلى حالة الخمول مرة أخرى، ومن ناحية أخرى، فإن الثدييات في فترة السبات تعيش في نوم عميق حيث لا تحتاج إلى تناول الطعام أو الشراب، والسناجب هي أحد الثدييات التي تدخل مرحلة السبات حقا.

 

لماذا الزواحف تمر بفترة الخمول؟
ليس لدى الزواحف الأليفة أي سبب كي تمر بفترة الخمول، ولكنه سلوك فطري، لذلك تخبرهم أجسادهم أن يفعلوا ذلك، وفترة خمول الزواحف هو شيء طبيعي آمن تماما للزواحف التي تتمتع بصحة جيدة، وفي البرية قد تدخل بعض الزواحف مثل التنين الملتحي في فترة الخمول لتجنب درجات الحرارة الباردة ونقص الطعام والماء، وفي الأسر، على الرغم من أن دورات الضوء والطعام قد تظل ثابتة يوما بعد يوم، إلا أن ساعاتهم البيولوجية قد تتولى زمام الأمور وتطلب من أجسامهم أن تتوقف عن العمل لفترة من الوقت.

 

تحضير الزواحف الأليفة لفترة الخمول:
تأكد من أن الزواحف تتمتع بصحة جيدة وخالية من الطفيليات (الداخلية والخارجية) وشجعها على التبرز (حاول نقع حيوانك الأليف في بعض الماء وتدليك بطنه)، وتأكد أيضا من صحة الرطوبة ودرجة الحرارة في العلبة أو الحوض، والفحص الطبي السنوي عند الطبيب البيطري فكرة جيدة، ففي البرية، قد تصاب الزواحف بمرض عندما تدخل في فترة الخمول في الشتاء، ونتيجة لذلك، قد لا تستيقظ مرة أخرى في الربيع، ولحسن الحظ، عادة ما تكون الزواحف الأسيرة أكثر صحة من نظيراتها البرية، وسوف تقلل أنت المخاطر الصحية لفترة الخمول بالرعاية البيطرية المنتظمة.

 

وقاية الزواحف:
لتجنب فترة الخمول تماما، تأكد من أن درجات الحرارة والتغذية والإضاءة كلها متسقة، ويجب أن تكون قادرا على إعاقة الزواحف من الدخول في فترة الخمول عن طريق التعامل مع حيوانك الأليف، كما هو مشجع عند تقديم الماء والطعام، وخلاف ذلك، فإن فترة خمول الزواحف هي عملية طبيعية على الرغم من أنها لا تخلو من مخاطرها، وإذا مرت حيواناتك الأليفة بحالة الخمول ساعدها على الترطيب ولكن اترك الزواحف وشأنها.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading