يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من أصغر أنواع الزهور في العالم بالصور

لماذا يحب البشر الزهور؟ هناك حقيقة بسيطة مفادها أن كل الناس يحبون الأشياء التي ترضيهم، والجميع يحبون كل أنواع الزهور بسبب جمالها الفريد ورائحتها الجذابة، وعندما نسمع كلمة جميلة فإن الزهور هي أول ما يتبادر إلى أذهاننا، وهناك أيضا اختلاف في الأحجام من الزهور الأكثر تصغيرا إلى أكبر الزهور في عالم النباتات، ولقد جمعنا قائمة من أصغر أنواع الزهور في العالم.

 

1- أزهار الزعتر الشائع من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

الزعتر الشائع هو نبات مزهر ذو أساس خشبي من العائلة الشفوية، ينشأ النبات من جنوب أوروبا وينتشر في جميع أنحاء العالم، ويحب المناطق المشمسة والتربة جيدة التصريف، بالإضافة إلى ذلك، فإن الزعتر يتحمل الصقيع والجفاف، وكان الناس يزرعون الزعتر بشكل رئيسي كنبات للزينة وكتوابل اليوم، وفي أوائل الصيف سوف يزهر النبات بزهور صغيرة أو وردية أو أرجوانية مرتبة في مجموعات في نهاية الفروع من أصغر أنواع الزهور في العالم.

 

وتحتوي أزهار الزعتر على كل من الأسدية والأعضاء التناسلية، وهي جذابة للفراشات ونحل العسل المسؤولين عن التلقيح، ولها أوراق دائمة الخضرة وصغيرة وبيضاوية وعطرية مرتبة في أزواج متقابلة على الساق، كما أن لها جذعا رقيقا من الرمادي إلى الأخضر مغطى بالشعر، والزيت المستخرج من الأوراق وحتى الأزهار يحتوي على مادة مطهرة تسمى الثيمول.

 

ويصل طول النبات من خمسة عشر إلى ثلاثين سنتيمترا، ويحدث تكاثر هذه الأزهار الصغيرة من خلال البذور وشتلات النباتات وأجزاء من الجذر، وثمار الزعتر عبارة عن بذور صغيرة توجد بكثرة، ويغزو بسهولة الصخور والجدران الجافة والمنحدرات الجافة والأراضي العشبية الوعرة والأراضي القاحلة والبنوك الصخرية والأراضي الحرجية في مناطق البحر الأبيض المتوسط.

 

2- أزهار اللوبيليا من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

اللوبيليا هو نبات عشبي ينتمي إلى عائلة كامبانولاسي، ونشأ من وسط وشرق أوروبا وغرب آسيا، ونبتة منتصبة سنوية أو كل سنتين يصل ارتفاعها إلى حوالي خمسة عشرإلى مائة سم، وتبدو جميع الأنواع مختلفة عن بعضها البعض، ومع ذلك، فإن كل نوع لديه أوراق بديلة ومباشرة مع أزهار أنبوبية ذات شفتين من خمسة فصوص لكل منها، وتعتبر من أصغر أنواع الزهور.

 

وعلى الرغم من أن اللوبيليا باللون الأزرق هي اللون الأكثر شيوعا، إلا أن النبات متوفر بألوان مختلفة بما في ذلك الأحمر والأبيض والأرجواني النابض بالحياة والباستيل من الخزامى أو الوردي، وتزدهر اللوبيليا في التربة جيدة التصريف والشمس الكاملة، ويزهر النبات جيدا ليس فقط في الطقس البارد ولكن أيضا في المناخات ذات الصيف المشمس والبارد، ويجذب رحيقها الحلو وألوانها الزاهية العديد من أنواع الفراشات.

 

ولذلك، تعتبر اللوبيلا خيارا أفضل لحديقة الفراشات أو حديقة الصخرة، واستخدم الأمريكيون الأصليون هذا النبات كمسهل ولعلاج اضطرابات الجهاز التنفسي والعضلات، وبالتالي، فإن كل جزء من النبات فوق الأرض مفيد من الناحية الطبية، وفي بعض الأشخاص يمكن أن تسبب الجرعة الزائدة العديد من التأثيرات السامة الهامة مثل التعرق والتشنجات والقيء وسرعة ضربات القلب وضغط الدم الخفيف والغيبوبة والإنهيار وربما الموت.

 

3- لبلاب كينيلورث من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

لبلاب كينيلورث هو كرمة مزهرة تنتمي إلى عائلة الحملية، ونشأ النبات في أوروبا الوسطى، ويمكن أن يصل ارتفاعه إلى خمسة سنتيمترات، وينمو النبات الذي يتحمل الصقيع في مناطق الصيف البارد والتربة الرملية أو الطينية حيث يحصل على الكثير من الرطوبة، ويتم ترتيب الأوراق المستديرة دائمة الخضرة بالتناوب على سيقان رفيعة وتتراوح من بوصة إلى بوصتين، ولقد حفز بشكل واضح الزهور المصغرة مع خمس بتلات، والكأس والبتلات في زهرة، وتتفتح أزهار اللبلاب الصغيرة التي تعتبر من أصغر أنواع الزهور من مايو إلى سبتمبر.

 

ولدى نبات لبلاب كينيلورث طريقة تكاثر غير معتادة، وفي الواقع، إنه يظهر اتجاه ضوئي غريب، وتنمو الأزهار الساحرة في البداية باتجاه الضوء، وثم، بعد عملية الإخصاب تتحرك عكس الضوء وتدفع البذور إلى عمق الشقوق، وعلاوة على ذلك فإن أحد أكثر العوامل إثارة للدهشة في هذه الكرمة هي قدرتها على الإخصاب الذاتي من جذوعها، ويمكن العثور عليها عادة على الصخور، وفي المروج، والحدائق، وجوانب الطرق، وشقوق الجدران القديمة والرطبة.

 

4- أزهار لا تنساني من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

أزهار لا تنساني هو جينوم من النباتات العشبية التي تنتمي إلى عائلة الحمحمية، والتي نشأت من الأجزاء المعتدلة من أوراسيا وأمريكا الشمالية، ويمكن أن يصل ارتفاعها وعرضها إلى 12 بوصة، والمعروفة علميا باسم أذن الفأر، ويشير إلى شكل الأوراق التي تشبه آذان الفئران، وأربعة وسبعون نوعا من هذه الزهور تختلف عن بعضها البعض، وهي من أصغر أنواع الزهور في العالم.

 

ويحتوي نبات لا تنساني على أوراق صغيرة، وبيضاوية الشكل، وشعرية، وخضراء مائلة إلى الرمادي في وردة في قاعدة الساق مع أطراف حادة، وعلاوة على ذلك فهو يحتوي على فاكهة تشبه القرنة مملوءة بقليل من البذور، ويحتوي معظمه على أزهار صغيرة ومسطحة بخمس بتلات زرقاء جميلة وسميكة مغطاة بعلامات بيضاء من الداخل، وتنمو هذه الزهور في مجموعات مستديرة على سيقان ملفوفة بإحكام، وفي حين أن الزهرة لا تحتوي على الكثير من الرائحة أثناء النهار إلا أنها تنبعث منها رائحة لطيفة أثناء الليل.

 

5- أزهار أنفاس الطفل من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

أنفاس الطفل عبارة عن مجموعة من النباتات العشبية السنوية والمعمرة التي تنتمي إلى عائلة لقرنفل، ولها أوراق نحيفة وخضراء مزرقة على شكل رمح مع العديد من الزهور البيضاء أو الوردية الصغيرة ذات الخمس بتلات والتي تعتبر أيضا من أصغر أنواع الزهور في العالم، والتي تتفتح عادة على السيقان الطويلة المتفرعة، وتنفصل سيقان أنفاس الطفل إلى عدة فروع مما يمنحها تأثيرا ضبابيا أنيقا في تنسيقات الأزهار والحدائق الصخرية والباقات، واستخدم الناس الجذور الصالحة للأكل من نبات أنفاس الطفل كعنصر دوائي واستخدموا أيضا هذه الأزهار الصغيرة كزهرة مقطوفة، ويمكن أن يصل حجم جيبسوفيلا إلى ارتفاع يصل إلى خمسين سنتيمترا، وأماكن مثل أستراليا وأوراسيا وأفريقيا وجزر المحيط الهادئ هي الأماكن الأصلية للنبات، ويحدث الإزهار خلال أشهر الربيع والصيف.

 

6- أزهار نبتة السنونو السوداء من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

نبتة السنونو السوداء نبات عشبي معمر في عائلة الدفلية، وموطنه أوروب، ويصل طوله من متر إلى مترين، والزهور أصغر أنواع الزهور في العالم على شكل نجمة لها خمس بتلات بشعر أبيض ويتراوح لونها من الأرجواني الداكن إلى الأسود، ويبلغ عرض الزهور حوالي 0.25 بوصة، وتحدث الأزهار خلال شهري يونيو ويوليو، والكرمات لها أوراق متقابلة ومباشرة على جذوع خضراء ملتوية، وتغزو نبتة السنونو السوداء بسهولة المناطق المليئة بالأشجار، والأراضي الحرجية، وضفاف الأنهار، والحدائق، وصفوف الأسوار، والحواف المشجرة، والحقول القديمة، والمراعي، وجوانب الطرق، وتهدد الأزهار الأصغر تنوع الأنواع وموائل الحيوانات.

 

7- أزهار الفصة السوداء من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

ينتمي نبات الفصة السوداء إلى عضو من عائلة البقول أو البرسيم، والذي يوجد في كل قارة، ويحتوي النبات المعمر المنخفض السنوي أو كل سنتين أو قصير العمر على ثلاث منشورات ثلاثية الأوراق، ويبلغ ارتفاع النباتات الناضجة من ستة إلى واحد وثلاثين بوصة، وزهيرات صفراء زاهية من أصغر أنواع الزهور، وعادة ما تكون السيقان نحيلة وذات زاوية ومتفرعة بشعر ناعم.

 

وتتكون الثمار الصغيرة شكل الكلى في قرون واحدة تتحول إلى اللون الأسود عندما تنضج، ويحدث الإزهار من أبريل إلى سبتمبر، والنبات يحب الشمس الكاملة، ويمكن أن نجد الفصة الطب السوداء في الغالب على التربة المضغوطة، وجوانب الطرق، والحقول، والمروج، ومناطق النفايات، كما تستضيف العقيدات الموجودة في الجذور البكتيريا المثبتة للنيتروجين.

 

8- أزهار البرسيم من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

البرسيم هو نبات مزهر يسمى أيضا لوسيرن، والذي ينتمي إلى عائلة البقول، ويمكن أن يصل ارتفاعه إلى ثلاثة أقدام، وأوراق النبات متبادلة ومتناثرة على طول الساق، وتحتوي كل مجموعة من عشرة إلى خمسة وثلاثين زهرة أرجوانية من أصغر أنواع الزهور، ولديهم نظام جذر عميق وقوي، ويعمل مصدر النيتروجين في البرسيم على تحسين التربة ويمكن أن يحميها من تآكل التربة، والمصدر الغني للرحيق في أزهار هذه النباتات أصغر أنواع الزهور يجذب الحشرات المختلفة، بما في ذلك النحل، وهي ملقحات أولية للبرسيم الحجازي، والتي تستخدم هذا النبات كمصدر للغذاء والمأوى، ويحتوي هذا النبات على نسبة عالية من البروتينات والفيتامينات مثل A و E و D و K وغني بالمعادن بما في ذلك الفوسفور والزنك وحمض الفوليك والمنغنيز.

 

9- أزهار حامول الماء من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

حامول الماء هو نبات مائي لاحم ينتمي إلى عائلة السندبيات، ويمكن أن يصل حجمها من 2 مم إلى 10 سم، ويمكننا العثور على هذه الزهور أصغر أنواع الزهور في جميع القارات باستثناء القارة القطبية الجنوبية، وتحدث بشكل رئيسي في البحيرات والجداول وفي المناطق التي غمرتها المياه، وهي نباتات أرضية وكذلك نباتية مائية، ولها ساق أفقية طويلة عائمة، وعادة ما تحمل أوراقا بسيطة أو مقسمة بدقة، كما أنه يفتقر إلى الجذور، ويكون الطرف إما مستويا على الوحل أو يطفو بحرية على سطح الماء، وقام الناس بشكل أساسي بزراعة هذه الزهور الصغيرة لأغراض الزينة مثل أحواض السمك والأواني، ويمكننا العثور على أزهار حامول الماء ثنائية الشفتين والمزدوجة الشفتين مرتبة في أعراق على الجزء العلوي من الجذع المزهر.

 

10- أزهار عدس الماء من أصغر أنواع الزهور:

أصغر أنواع الزهور

عدس الماء هي أصغر نبات مزهر في العالم، ويبلغ متوسط طول النبات نفسه مليمترا واحدا، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يبدو وكأنه نبات صغير أخضر أو أصفر مخضر، ويعوم بحرية، وليس له هيكل جذري، وتحتوي كل من هذه الأزهار أصغر أنواع الزهور في العالم على سداة واحدة ومدقة واحدة، وتنمو هذه النباتات العائمة على سطح البرك والجداول والبحيرات والمستنقعات، ويمكنهم جعل البرك قبيحة وغير صالحة للاستعمال، ويمكننا أن نجد هذه النباتات مدمجة مع مستعمرات طحلب البط أو البعوض، وهي تستمد مغذياتها مباشرة من الماء، ولذلك يمكن أن يؤدي تقليل الأكسجين إلى إجهاد الأسماك أو قتلها.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading