يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

هل يمكن أن تعيش الطيور والقطط معا؟

حتى القطط المنزلية ستطارد وتنقض على الطيور لأن هذه السلوكيات غريزية جدا، ولكن هل يمكن أن تتغلب الطيور الأليفة والقطط المنزلية على هذه الغرائز الطبيعية حتى تتعايش بسلام؟ فيمكن أن تتعايش القطط والطيور في المنزل ولكن سيتعين عليك اتخاذ بعض الإجراءات لضمان عدم تمكن القطط من الوصول إلى الطيور في أي وقت.

 

ويمكن أن تظهر غريزة القطط الطبيعية للإنقضاض والقبض واللعب مع الطيور في أي وقت، مما يعرض حياة طيورك للخطر على الفور، ولكن بالطبع كل قطة وكل طائر مختلفان، ولن تهتم بعض القطط بالطيور الأليفة على الإطلاق بينما سيجعلها البعض الآخر مهمة حياتها للوصول إلى طائرك، وستحتاج إلى تقييم شخصيات حيواناتك الأليفة والبقاء دائما على أهبة الإستعداد إذا سمحت للطيور والقطط بالتفاعل.

 

الغرائز الطبيعية لدى القطط والطيور:
سوف تصطاد القطط في البرية فريستها وتطاردها وتفاجئها، والتي يمكن أن تتكون من ثدييات صغيرة وزواحف وأسماك وحتى الطيور، ومن الممتع أن تقفز القطط وتلتقط الأشياء سواء أكانت حية أم لا، والطيور ليست استثناء، والقطط ترى الطيور على أنها متعة اللعب بها أو كغذاء ولا تفرق بين الحيوانات الأليفة والبرية.

 

ومعظم الطيور سواء في الأسر أو البرية ستطير بعيدا عند المفاجأة أو الضوضاء أو ملاحظة القطط وإذا شعرت بأقل قدر من التهديد، وقد تطلق الطيور صرخة لتنبيه الطيور الأخرى من المفترس، والطيور التي يتم الإحتفاظ بها كحيوانات أليفة ليست عادة كبيرة بما يكفي لإيذاء قط إذا حاولت الدفاع عن نفسها، ولكن حتى إذا اقتربت قطة من طائر كبير مثل الببغاء فهو خائف بشكل غريزي وسيهرب إذا أمكن قبل الإضطرار إلى القتال.

الطيور

كيف تشكل القطط خطرا على الطيور؟
قد يبدو هذا كإجابة واضحة ولكن القطط يمكن أن تؤذي أو تقتل الطيور بسهولة شديدة، وسوف يؤذي الطائر بمخالبه الحادة أو يمكن أن يسبب جروحا خطيرة وعدوى من البكتيريا في فمه، ويمكن للقطط أيضا سحب الريش المهم اللازم للطيران والتوازن والدفء وتسبب صدمة نفسية خطيرة في الطيور التي تعرضت لهجوم أو تهديد، ويمكن للقطط أن تأكل الطيور الصغيرة.

 

هل يمكن أن تكون الطيور خطرة على القطط؟
على الرغم من حقيقة أن القطط هي بالتأكيد أكثر خطورة على الطيور من الطيور بالنسبة للقطط، إلا أن الطائر الأكبر لا يزال قادرا على إلحاق بعض الضرر بقطط غير مرتاب، فالببغاوات الكبيرة لها مناقير ومخالب قوية يمكن أن تسبب ضررا لأي شيء يقررون انتزاعه، ويمكنهم الإمساك بقطة وعضها، وخاصة إذا كانت القطة خائفة ولا تحاول مهاجمة الطائر، وغالبا ما يظهر هذا مع القطط الخجولة أو الفضولية والببغاوات الخائفة التي تتصرف بدافع الدفاع عن النفس.

 

طرق لمساعدة القطط والطيور على التعايش:
على الرغم من حقيقة أن القطط ترغب بشكل طبيعي في اصطياد الطيور الأليفة وحتى أكلها، إلا أن هناك أشياء يمكنك القيام بها لمساعدة هذه الأنواع على العيش معا بسلام داخل منزلك.

 

* تأمين قفص الطيور: إذا كان لديك قطط فضولية، فتأكد من أن الطيور لديها قفص آمن بحيث لا تستطيع القطط الدخول إليه حتى لا تقلق بشأنهم عندما لا تكون في المنزل، بالإضافة إلى ذلك، تأكد من أن القطط لا تستطيع أن تطرق قفص الطيور، وغالبا ما توضع الأقفاص الصغيرة مثل تلك المستخدمة في طيور الكناري على طاولات ويمكن إسقاطها بسهولة، وثبت القفص بحامل أو طاولة متينة أو تأكد من أن القفص ثقيل بما يكفي بحيث لا تستطيع القطط دفعه، وأخيرا، استخدم أقفال قفص أو حلقات تسلق للتأكد من أن قطتك لا تستطيع فتح أبواب قفص الطيور.

 

* احتفظ بالطيور في غرف منفصلة: ضع في اعتبارك وضع قفص الطيور في غرفة يمكنك إبعاد قطتك عنها، ويمكن أن يتسبب للطيور داخل القفص الذي تطارده القطط (حتى لو كانت آمنة خلف القضبان) في ضغوط لا داعي لها.

 

* لا تسمح أبدا للقطط بداخل قفص الطيور: لا تسمح للقطة بقضاء الوقت في القفص حتى لو لم تكن الطيور موجودة، فلا تريد أن تفكر قطتك في هذه المناطق على أنها أماكن خاصة بها وتطور أي شعور لها بالملكية أو المطالبات الإقليمية.

 

* حاول تقديم الطيور إلى قطتك: عادة ما تكون هذه عملية بطيئة للغاية ويجب أن تبدأ ببساطة بالسماح للطيور والقطط في القفص برؤية بعضهما البعض من مسافة بعيدة، وفي النهاية، يمكنك تقليل المسافة بين الإثنين بعد التأكد من أن كلاهما مريح وغير متوتر، وبعض الأشخاص الذين لديهم قطط لا تظهر عليهم علامات الدخول في وضع المفترس سيخرجون الطيور من قفصهم ويسمحون للاثنين برؤية بعضهما البعض دون وجود قضبان في الطريق، وإذا كنت تشعر بالراحة عند محاولة ذلك فيجب أن يتم ذلك بحذر ووعي كبير في حالة محاولة الطيور القفز من يديك أو محاولة قطتك الإنقضاض على الطيور.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading