يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

9 من أسوأ الأزهار رائحة في العالم بالصور

هناك الكثير من أسوأ الأزهار رائحة في العالم كما توجد الكثير من أجمل الأزهار رائحة، فتصنع معظم الزهور رائحة لذيذة، ومن الأفضل إغراء الملقحات، مثل النحل، ثم تتغذى الملقحات على رحيق الأزهار الحلو، بينما يتم تخصيب النباتات بدورها، ولكن لا يمكن إغراء كل ملقح محتمل برائحة حلوة، وقد طورت بعض النباتات روائح متخصصة لجذب بعض الحشرات الطبيعية الكريهة مثل الذباب.

 

على سبيل المثال، يصنع ملقحات فعالة تماما مثل النحل، والصيد الوحيد هو أن الذباب لا ينجذب إلى الروائح الحلوة، بعبارة أخرى، مثلما يوجد عدد كبير من الأزهار ذات الرائحة الحلوة، هناك أيضا الأزهار التي تنبعث منها رائحة كريهة، وإليك تسعة أزهار لا ترغب في تضمينها عن طريق الخطأ في باقة من الزهور، وهذه هي قائمتنا لأسوأ الأزهار رائحة في العالم.

 

1- زهرة الجثة أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة الجثة أسوأ الأزهار رائحة

تحمل زهرة الجثة أو ما تسمى بتيتان أروم وهي أول زهرة من بين زهرتين في هذه القائمة تسمية مؤسفة بأنها أسوأ الأزهار رائحة في العالم، وتنبعث منها رائحة كما خمنت جثة نتنة متعفنة، وتقوم بعملها بشكل جيد بما فيه الكفاية حيث أن الملقحات الرئيسية هي الذباب والخنافس التي تفضل وضع بيضها في الأشياء الميتة، والزهرة هي أيضا عملاقة بشكل واضح، مع أكبر إزهار غير متفرع في العالم.

 

وهذا إزهار ضخم كريه الرائحة، ويحتوي الجزء الخارجي الذي يشبه المزهرية على آلاف الأزهار بالداخل، وكلها تنفث نتوءها في الهواء، ولون الكيس من الداخل هو لون اللحم الأحمر لإضفاء المزيد من التأثير، والخبر السار الوحيد هو أن زهرة الجثة لا تدوم طويلا، فقط حوالي 24 إلى 48 ساعة، وبعد التفتح مرة واحدة فقط كل أربع إلى ست سنوات.

 

2- زهرة ملفوف الظربان الشرقي أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة ملفوف الظربان الشرقي أسوأ الأزهار رائحة

يعطي اسم هذه الزهرة ما تنبعث منه رائحة الإزهار وهي الظربان، وتنمو بشكل طبيعي في تربة الأراضي الرطبة في شرق أمريكا الشمالية، وتغري الذباب والذباب الحجري للتلقيح، وأحد أكثر التعديلات إثارة للإهتمام لهذا النبات هو أنه قادر أيضا على توليد حرارة داخلية خاصة به، ولا تسمح درجة الحرارة الداخلية الأعلى للزهرة بالظهور من خلال الأرض المغطاة بالثلوج فحسب، بل قد تساعد أيضا في جذب الملقحات عن طريق محاكاة الحرارة المنبعثة من جثة جديدة، وإذا كنت تستطيع الهضم، فمن المعروف أيضا أن النبات له خصائص طبية، وقد استخدم لعلاج الربو والصرع والسعال والروماتيزم، وهي من أسوأ الأزهار رائحة في العالم.

 

3- زهرة رافليسيا أرنولدية أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة رافليسيا أرنولدية أسوأ الأزهار رائحة

تنتج رافليسيا أرنولدية أكبر زهرة فردية في العالم رائحة كريهة لأنها من أسوأ الأزهار رائحة في العالم، وقد تتأثر بواحدة حتى تقترب بما يكفي لتتنشق، ويخبرك الإسم المستعار التي تشترك فيه مع تيتان أروم زهرة الجثة بكل ما تحتاج لمعرفته حول رائحتها، كما هو الحال مع العديد من الأزهار الأخرى ذات الرائحة الكريهة، وتم تصميم الرائحة بحيث تشبه رائحة الجيف المتعفن لجذب الذباب.

 

وعلى الرغم من رائحتها الكريهة تعتبر رافليسيا أرنولدية واحدة من الزهور الوطنية الثلاث في إندونيسيا، حيث تعتبر من الأنواع المحمية، وعندما لا ينبعث منه الرائحة الكريهة فإنها في الواقع تصنع إزهارا جميلا، والخبر السار الآخر هو أنه نظرا لأنها زهرة كبيرة (يمكن أن يبلغ قطر الإزهار 3 أقدام)، فلن يكون هناك أي سؤال من أين تأتي الرائحة الكريهة.

 

4- زهرة هيدنورا أفريكانا أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة هيدنورا أفريكانا أسوأ الأزهار رائحة

تشتهر هذه الزهرة اللحمية هيدنورا أفريكانا التي توجد في جنوب إفريقيا بمظهر الأعضاء التناسلية، ولها رائحة مثل البراز، وإنها رائحة كريهة فعالة بالنظر إلى أن الملقح الذي تختاره هو خنفساء الروث، كما لو أن سمعتها لم تكن سيئة بما فيه الكفاية، فإن هيدنورا أفريكانا هي أيضا نبات طفيلي ينمو بالكامل تقريبا تحت الأرض باستثناء إزهاره، ويساعد ذلك في تفسير سبب ظهور هذا الكائن الحي أيضا كمخلوق خارج فيلم الهزات، وربما ليس من المستغرب أن يقوم مكتشفها بإدراجها كفطر قبل أن يكشف التحليل اللاحق أنها كانت في الواقع نباتا مزهرا، وهي من أسوأ الأزهار رائحة في العالم.

 

5- أزهار شجرة الخروب أسوأ الأزهار رائحة:

أزهار شجرة الخروب أسوأ الأزهار رائحة

قد تبدو أزهار شجرة الخروب غير ضارة، ولكن هذه شجرة واحدة لا ترغب في البحث عن الظل تحتها للنزهة، ومن المعروف أن الأزهار الذكور تنتج رائحة مميزة إلى حد ما من السائل المنوي، ومن المفارقات أن البذور التي تنتجها هذه الشجرة ذات قيمة عالية، وتزرع البقوليات على نطاق واسع ويمكن سحق حبات البذور واستخدامها كشوكولاتة مصطنعة، (فقط تأكد من حصادها في الموسم الصحيح)، وهي أيضا من أسوأ الأزهار رائحة في العالم.

 

6- زهرة أبصال الأوركيد من أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة أبصال الأوركيد من أسوأ الأزهار رائحة

تشتهر زهرة أبصال الأوركيد في جميع أنحاء العالم بكونها عائلة من النباتات المزهرة التي تنتج أزهارا مذهلة ومعقدة، ولكن من المعروف أيضا أنها أكبر جنس من بساتين الفاكهة، وتحتوي على بعض النتن الحقيقي، مثال على ذلك، وهذه الزهرة التي لها شعر أحمر وردي اللون من غينيا الجديدة، والتي تصادف أيضا أن تشم رائحة الفئران الميتة المتعفنة منها، كما هو الحال مع العديد من أزهار الجيف التي تم ذكرها في هذه القائمة، فإن الغرض من الرائحة هو جذب الذباب، وهي من أسوأ الأزهار رائحة في العالم.

 

7- زهرة يارو صائدة الذباب أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة يارو صائدة الذباب أسوأ الأزهار رائحة

زهرة يارو صائدة الذباب تنبعث منها رائحة تشبه رائحة الحصان الميت المتعفن، وبالطبع، الرائحة تجذب الذباب والذي بدوره يعمل كملقحات، ولا تريد أن تجد نفسك تائها في حقل من هذه الزهور في يوم جميل، ومن المثير للإهتمام، أن الأزهار لن تنشر الرائحة في اليوم غائما، وتنتظر يوما مشمسا صافا حتى تنتشر الرائحة على نطاق واسع، وهي من أسوأ الأزهار رائحة في العالم.

 

8- ستابيليا جيجانتيا أسوأ الأزهار رائحة:

ستابيليا جيجانتيا أسوأ الأزهار رائحة

إن إزهار هذا النبات الغامض والرائع والشبيه بالنجوم آسر بما يكفي لجذبك إلى الداخل، وتعتبر زهرة ستابيليا جيجانتيا من أسوأ الأزهار رائحة في العالم، ومن المؤكد أن الرائحة الكريهة ستدفعك بعيدا، وهي زهرة جيفة تنبعث منها رائحة اللحم المتعفن، وفي الواقع، يعتقد أن نسيج الزهرة الجلدي المشعر يحاكي اللحم المتعفن لحيوان ميت من أجل زيادة الفعالية في جذب الملقح المفضل الذباب، وبسبب مظهرها الجذاب، تتمتع الأزهار ببعض الضجة النسبية بين المزارعين، ومن المفهوم أنه يوصى بشدة بإبقائها في الهواء الطلق، حيث يمكن للهواء النقي أن يخفف الرائحة.

 

9- زهرة لوف اللحية من أسوأ الأزهار رائحة:

زهرة لوف اللحية من أسوأ الأزهار رائحة

بعض الأسماء الشائعة لهذه الزهرة وأقاربها تشمل زنبق الفودو، وزنبق الأفعى، وزنبق الرائحة، والتنين الأسود وعشب التنين، وفي عبارة، هذه هي زهرة الرائحة المبتذلة، وتم العثور على زهرة لوف اللحية في الأصل في اليونان وحولها، إلى الولايات المتحدة، والأكثر شيوعا على الساحل الغربي في كاليفورنيا وأوريجون وواشنطن، كما هو الحال مع العديد من الزهور المذكورة هنا، فإن رائحتها الكريهة هي رائحة اللحم المتعفن، والخبر السار هو أن الرائحة لا تدوم طويلا فقط حوالي يوم واحد والزهرة نفسها مذهلة وفريدة من نوعها، وهذا أحد أسباب ظهورها على نطاق واسع على الرغم من رائحتها المؤسفة التي تجعلها من أسوأ الأزهار رائحة.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading