يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

10 من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض بالصور

اكتشف البشر أكثر من 500 نوع من أنواع أسماك القرش حتى الآن، ويلعب كل نوع دورا رئيسيا في النظم البيئية البحرية، حيث غالبا ما تكون أسماك القرش هي الحيوانات المفترسة الأولى، ولسوء الحظ، ما يقرب من 30 ٪ من أنواع أسماك القرش إما معرضة للخطر أو مهددة بالإنقراض، وفقا للإتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة، والصيد الجائر هو أكبر تهديد لأسماك القرش.

 

حيث يقتل ما يقدر بنحو 100 مليون سمكة قرش كل عام على أيدي الصيادين التجاريين والترفيهيين، ولحسن الحظ، طورت العديد من المنظمات الدولية والحكومات الوطنية لوائح وأنظمة إدارة تهدف إلى حماية أنواع أسماك القرش المهددة من الإنقراض، ولكن لا يزال هناك الكثير من التقدم إذا أراد البشر بقاء أسماك القرش على قيد الحياة، وفيما يلي 10 من أنواع أسماك القرش المذهلة المعرضة حاليا لخطر الإنقراض.

 

1- القرش الملائكي من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

القرش الملائكي من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

عاش القرش الملائكي في المياه الساحلية لأوروبا الغربية وشمال إفريقيا لآلاف السنين، وكان السكان يتواجدون بوفرة، وذكر الباحثون والأطباء اليونانيون القدماء مثل أرسطو ومنيسثيوس وديفيلوس وكذلك الباحث الروماني القديم بليني الأكبر القرش الملائكي في أعمالهم، مشيرين إلى جاذبية لحومه كمصدر للغذاء وفائدة جلده كوسيلة لتلميع العاج والخشب.

 

وعلى مدار 2000 عام التالية ظل سمك القرش مصدرا شائعا للحوم ودقيق السمك وزيت كبد سمك القرش في جميع أنحاء أوروبا، ولسوء الحظ، أدى ارتفاع الطلب على لحم سمك القرش الملائكي إلى الصيد الجائر، مما أدى إلى إهلاك أعداد أسماك القرش الملائكية، وتتميز أسماك القرش أيضا بمعدلات تكاثر منخفضة وغالبا ما يتم صيدها عرضيا في شباك الصيد كمصيد عرضي، مما ساهم في انخفاض عدد السكان.

 

وعلى مدار الـ 45 عاما الماضية، تشير التقديرات إلى انخفاض أعداد أسماك القرش الملائكية العالمية بنسبة 80-90 ٪، وعلاوة على ذلك، يعتقد أن الأنواع انقرضت في شمال البحر الأبيض المتوسط وكذلك في بحر الشمال، وهما منطقتان استضافتا في السابق مجموعات كبيرة من أسماك القرش الملائكية، واليوم، يسرد الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة أسماك القرش الملائكية على أنها من ألأنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض ، ولكن الجهود تبذل للحفاظ على الأنواع.

 

2- القرش ذو الطرف الأبيض من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

القرش ذو الطرف الأبيض من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

تم العثور على القرش ذو الطرف الأبيض المحيطي في جميع أنحاء محيطات العالم بين خطي عرض 45 درجة شمالا و 43 درجة جنوبا، ويعتبر القرش المحيطي ذو الطرف الأبيض مصدرا شهيرا للغذاء، ويستخدمه البشر في لحومهم وزيتهم، وغالبا ما تستخدم زعانفه في حساء زعانف القرش، كما أنه ذو قيمة لبشرته التي تستخدم للجلد، وأدى ارتفاع الطلب على جلد هذا القرش ولحومه وزعانفه إلى الصيد الجائر الذي تسبب في انخفاض حاد في أعداد السكان.

 

وتشير التقديرات إلى أنه بين عامي 1992 و 2000، انخفض عدد أسماك القرش المحيطي ذو الطرف الأبيض على مستوى العالم بنسبة 70 ٪، وفي بعض المناطق مثل خليج المكسيك يعتقد أن عدد السكان قد انخفض بأكثر من 99 ٪ من الخمسينيات إلى التسعينيات، وبالتالي، أدرج الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة أسماك القرش المحيطي ذو الطرف الأبيض على أنه من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض بشكل خطير، ولكن بذلت جهود للحفاظ على الأنواع.

 

3- القرش ذو رأس المطرقة من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

القرش ذو رأس المطرقة من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

تم العثور على القرش ذو رأس المطرقة الكبير في المياه الساحلية الإستوائية حول العالم بين خطي عرض 40 درجة شمالا و 37 درجة جنوبا، وهو أحد أنواع أسماك القرش المفضلة لحساء زعانف القرش، ويستهدف القرش ذو رأس المطرقة الكبير في المقام الأول مصايد الأسماك لزعانفه، بينما نادرا ما يؤكل لحمه، ويستخدم جلده أيضا كجلد ويستخدم كبده في زيت كبد سمك القرش.

 

ويصطاده صيادو الطرائد أحيانا بشكل ترفيهي ويعاني بشدة من أن يتم صيده عن طريق الخطأ على أنه صيد عرضي، وتسبب الصيد الجائر لهذه الأنواع في انخفاض أعداد السكان في جميع أنحاء العالم بما يقدر بنحو 51٪ إلى 80٪ على مدار الـ 75 عاما الماضية، ويسرد الإتحاد العالمي لحفظ الطبيعة القرش ذو رأس المطرقة الكبير على أنه من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض، ولكن تم بذل الجهود للحفاظ على الأنواع.

 

4- قرش الزيبرا من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

قرش الزيبرا من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

تم العثور على قرش الزيرا الوحشي في المياه الساحلية لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ لمحيطات الأرض، والتي تمتد من سواحل شرق إفريقيا إلى أستراليا، ونظرا لأن قرش الزيبرا يقضي معظم وقته في الراحة في قاع المحيط بالقرب من الشعاب المرجانية فإن تدمير الشعاب المرجانية من خلال النشاط البشري والتلوث يمثل تهديدا خطيرا لأعداد السكان.

 

وعلاوة على ذلك، غالبا ما يتم اصطياد قرش الزيبرا بواسطة مصايد الأسماك، وتستخدم زعانفه في حساء زعانف القرش، وتؤكل لحومه إما طازجة أو مجففة، ويباع زيت كبده كمكمل فيتامين، وساهمت كل هذه العوامل في حدوث انخفاض حاد في حجم سكان العالم بنسبة تقدر بنحو 50٪ على مدار الخمسين عاما الماضية، ويسرد الإتحاد العالمي لحفظ الطبيعة أن قرش الزيبرا من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض على مستوى العالم، على الرغم من أن أسماك قرش الزيبرا في بعض المناطق أكثر عرضة للإنقراض من غيرها.

 

5- قرش ماكو قصير الزعنفة من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

قرش ماكو قصير الزعنفة من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

تم العثور على قرش ماكو قصير الزعانف في المحيطات حول العالم، ولكن أعداده تتناقص في جميع المناطق باستثناء جنوب المحيط الهادئ، وتشير التقديرات إلى أن عدد سكان قرش ماكو قصير الزعنفة على مستوى العالم قد انخفض بنسبة 46٪ إلى 79٪ في السنوات الـ 75 الماضية، وكانت أكبر الإنخفاضات في البحر الأبيض المتوسط، حيث انخفض عدد السكان بنسبة تصل إلى 99.9 ٪ منذ القرن التاسع عشر.

 

وتعتبر أسماك الماكو قصيرة الزعانف من أسرع أسماك القرش في العالم، مما يجعلها أهدافا مشتركة لصيادي الألعاب الكبيرة الذين يصطادون أسماك القرش من أجل الرياضة، ومن قرش الماكو قصير الزعانف التي يتم صيده لهذا السبب وإعادته إلى المحيط يموت ما يقدر بنحو 10٪، وعلاوة على ذلك، يعتبر لحم هذا النوع من أعلى جودة لجميع أسماك القرش، وبالتالي فإن أسماك قرش الماكو قصيرة الزعانف يتم استهدافها عادة من قبل المصايد التجارية والتي تقدرها أيضا لزعانفها، ونظرا لشعبية قرش ماكو قصير الزعنفة بين الصيادين وانخفاض أعدادهم فقد أدرج الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة أنه من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض.

 

6- القرش المتشمس من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

القرش المتشمس من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

يعتبر سمك القرش المتشمس ثاني أكبر أنواع أسماك القرش الموجودة ويوجد في المحيطات في جميع أنحاء العالم، بشكل عام في المياه التي تتراوح درجات الحرارة فيها من حوالي 46.5 درجة إلى 58 درجة، وكان سمك القرش المتشمس هدفا شائعا للصيادين لعدة قرون ولطالما تم تقديره من قبل الثقافات في جميع أنحاء العالم كمصدر للغذاء والدواء والملابس، ويستخدم جلده في صناعة الجلد، ويأكل الإنسان لحمه، وعلاوة على ذلك، فإن كبده الكبير والغني بالسكوالين جعله مصدرا شائعا لزيت كبد سمك القرش، ويستخدم غضروفه في الطب الصيني التقليدي.

 

وهذا النوع ذو قيمة عالية أيضا لزعانفه الكبيرة، والتي تستخدم لصنع حساء زعانف القرش، ويمكن أن يصل سعر الزعنفة الواحدة إلى 57000 دولار، وأدى ارتفاع الطلب على أجزاء مختلفة من سمك القرش المتشمس إلى الصيد الجائر، وتدمير السكان، ويعتقد أن عدد سكان العالم قد انخفض بنسبة 50٪ إلى 79٪ خلال القرن الماضي، ولذلك يسرد الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة القرش المتشمس على أنه من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض، ولكن بذلت جهود للحفاظ على الأنواع.

 

7- القرش ذو الأسنان الرمحية من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

القرش ذو الأسنان الرمحية من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

يعتبر القرش ذو الأسنان الرمحية أحد أندر أنواع أسماك القرش على وجه الأرض، ولا يوجد إلا في الأنهار الإستوائية في غينيا الجديدة وشمال أستراليا، ولا تستهدف مصايد الأسماك القرش ذو الأسنان الرمحية للحصول على لحمه أو زعانفه، ولكن قد يتم صيده عن طريق الخطأ في شباك الصيد كمصيد عرضي، بسبب انخفاض عدد سكانها وموائلها المقيدة بشدة فإن أكبر تهديد لهذا النوع هو تدهور الموائل، ويعد تلوث الأنهار الناجم عن النفايات السامة الناتجة عن عمليات التعدين خطيرا بشكل خاص على بقاء الأنواع، ويسرد الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة أسماك القرش ذات الأسنان الرمحية على أنها من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض ، وكانت الجهود المبذولة للحفاظ على هذا النوع ضئيلة للغاية.

 

8- القرش الداكن من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

القرش الداكن من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

تم العثور على القرش الداكن في المياه الساحلية في جميع أنحاء العالم، وهي سمكة قرش أخرى ذات قيمة لزعانفها ولحمها وجلدها وكبدها، وكثيرا ما يتم استهداف القرش الداكن من قبل مصايد الأسماك، والتي غالبا ما تصطاد أسماك القرش الصغيرة، على سبيل المثال، تستهدف مصايد الأسماك في جنوب غرب أستراليا أسماك القرش الداكنة التي يقل عمرها عن ثلاث سنوات، ونتيجة لذلك، يصطاد الصيادون 18٪ إلى 28٪ من جميع أسماك القرش الداكن حديثي الولادة في المنطقة في السنة الأولى من حياتهم، كما يتم استهداف أسماك القرش الداكنة الصغيرة أيضا من قبل الصيادين الترفيهيين في جميع أنحاء العالم.

 

وكثيرا ما يتم صيدها عرضيا على أنها صيد عرضي، وأدى الصيد الجائر إلى جانب معدل التكاثر المنخفض للأنواع إلى القضاء على أعداد سكان العالم من القرش، وانخفض عدد السكان على مستوى العالم خلال القرن الماضي بما يقدر بنحو 75٪ إلى 80٪، ولذلك يسرد الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة القرش الداكن على أنه من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض ، ولكن كانت هناك بعض الجهود للحفاظ على الأنواع.

 

9- قرش الحوت من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض:

قرش الحوت من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض

قرش الحوت هو أكبر أنواع أسماك القرش على وجه الأرض، ويوجد في جميع البحار الإستوائية والمعتدلة الدافئة في جميع أنحاء العالم بإستثناء البحر الأبيض المتوسط، ومعظمها بين خطي عرض 30 درجة شمالا و 35 درجة جنوبا، وتستهدف مصايد أسماك قرش الحوت لحومه وزعانفه وأحيانا يتم صيده على أنه مصيد عرضي، ونظرا لأن أسماك قرش الحوت كبيرة جدا وتتغذى بالترشيح بالقرب من سطح الماء، فإنها تتعرض لخطر الإصطدام والقتل من قبل السفن الكبيرة أو الإصابة بسبب مراوح السفن.

 

وكان لتسرب النفط في ديب ووتر هورايزون في عام 2010 تأثير قوي على تجمعات أسماك قرش الحوت في خليج المكسيك حيث لم تتمكن أسماك قرش الحوت في هذه المنطقة من تجنب النفط بسبب عاداتها الغذائية، وتسببت هذه التهديدات جنبا إلى جنب مع النضج المتأخر للأنواع في انخفاض كبير في أعداد السكان على مستوى العالم، مع انخفاض يقدر بأكثر من 30 ٪ في المحيط الأطلسي على مدى السنوات الـ 75 الماضية وانخفاض متزامن بنسبة 63 ٪ في المحيطين الهندي والهادئ، وبالتالي، يسرد الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة أسماك قرش الحوت على أنها من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض، ولكن تم بذل العديد من الجهود للحفاظ على هذا النوع.

 

10- القرش الأبيض الكبير من أنواع أسماك القرش المهددة يالإنقراض:

القرش الأبيض الكبير من أنواع أسماك القرش المهددة يالإنقراض

لعل أكثر أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض شهرة القرش الأبيض الكبير وهو موجود في المحيطات حول العالم، وبينما كان عدد السكان يتزايد في شمال شرق المحيط الهادئ والمحيط الهندي، وانخفض عدد سكان العالم بشكل عام بما يقدر بنحو 30 ٪ إلى 49 ٪ على مدار الـ 150 عاما الماضية، وتحظى زعانف وأسنان أسماك القرش الأبيض الكبير بتقدير كبير كزينة، ولكن نادرا ما يتم صيد أسماك القرش الأبيض الكبير عن قصد من خلال المصايد التجارية والتي تميل إلى صيد أنواع أسماك القرش الأخرى التي يفضل لحمها كغذاء.

 

ومع ذلك، قد يتم صيد أسماك القرش الأبيض الكبير عن طريق الخطأ في شباك الصيد كصيد عرضي، ويتم استهدافها أحيانا في برامج حماية الشواطئ التي تهدف إلى تخليص الشواطئ من الحياة البحرية التي يفترض أنها خطرة، وبالتالي، حدد الإتحاد الدولي لحفظ الطبيعة أسماك القرش الأبيض الكبير على أنها من أنواع أسماك القرش المهددة بالإنقراض، ومع ذلك، يتم بذل الجهود للحفاظ على الأنواع.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading