يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

كيف تجعل القطط سعيدة؟

تشتهر القطط بلامبالتها الشديدة، وتريد فقط أن يتم فهمها وألا تخاف من سلوكك البشري الذي يبدو بريئا، ويمكن أن تساعد هذه النصائح في ضمان الحصول على قطط أكثر سعادة، وبالتالي أكثر صحة، وعلى الرغم من الإعتقاد بأننا نعرف القطط الخاصة بنا حقا، إلا أن إن القليل منا يفهم كيفية الإستماع إلى القطط، ويؤدي هذا إلى إحباط البشر الذين لا يستطيعون فهم، ويؤدي هذا إلى إجهاد القطط، وإلى اعتلال الصحة والمرض.

 

أفضل علاج، هو تعلم الإستماع إلى القطط، وإعطائها الخيارات، وتقليل العوامل البيئية التي تؤدي إلى استجابتها للضغط، وبغض النظر عن مدى حبنا لها، فإن القطط هي أسيراتنا، وحيوانات مستأنسة ولا سبيل لشرح عاداتهم أو تفسير عاداتنا، وعلى عكس الكلاب و(معظم) البشر، فإن القطط ليست اجتماعية بالفطرة، ولقد تطوروا كصيادين انفراديين ولم يكونوا بارعين في قراءة إشاراتنا الإجتماعية، ويمكنك الصراخ والتصفيق والإيماءات والضوضاء على قطط لا تهتم بك.

 

وبدون القدرة المعرفية على الربط بين غضبك وسلوكهم، ترى القطط مجرد العدوان، وهذا أمر مخيف للقطط، ومحبط لكل من القطط والبشر، ويؤدي في النهاية إلى إجهاد القطط بسبب الإضطراب المستمر لسلوكيات القطط الطبيعية، وتمرض القطط عندما تريد التعبير عن سلوكياتها الطبيعية ولا تستطيع ذلك، وسيواصلون التسلل في الأنشطة الخاصة بهم أثناء عدم وجودك، إنها فقط طبيعتهم.

القطط

تدريب القطط من خلال بيئتها:
اصنع عقبات ميكانيكية، وليست عاطفية، وضع شريطا على الوجهين على مناطق خدش الأثاث، وقم بربط طاولة المطبخ بورق الألمنيوم وضع بديلا أكثر جاذبية في مكان قريب، مثل عمود الخدش أو شجرة القطط للجلوس، وعندما تختار القطط البديل، كافئها.

 

انتبه لما هو موجود لدى القطط:
وعاء الطعام بالثلاجة؟ صندوق القمامة في غرفة الغسيل؟ في حين أن هذه تبدو جيدة تماما بالنسبة لنا نحن البشر، إلا أن الأجهزة المنزلية تبدو مثل الوحوش لدى القطط التي تحاول الأكل والتبول في صمت، وتأكد من وجود وعاء الطعام وصندوق الفضلات في مناطق هادئة حيث يوجد طريق خروج إذا شعرت القطط بالتهديد.

 

امنح القطط رؤية جيدة:
تهتم القطط بالحيوانات الأخرى، ولكنها لا تريد أن تشعر بأنها مكشوفة، وهي لا تفهم الزجاج ولا تفهم أن النافذة توفر الحماية، وفر أماكن مراقبة مخفية، والأهم من ذلك، تأكد من وجود مكان مرتفع مثل الرف أو شجرة القطط حيث يمكن أن تراقب القطط بسلام.

 

مشاهدة القطط اليدين:
القطط حيوانات آلية لينة رقيقة، ويكاد يكون من المستحيل المقاومة، كما لو كنا مجتهدين للوصول لنشعر بالفراء الحريري الدافئ على أصابعنا، وإن القطط ليست حنونة بشكل طبيعي مثلنا، ويجب أن نسمح لها بالبدء في الحضن، وإذا احتككت قطتك بك، فهي تقول أنه من الجيد لك مداعبة هذا الجزء منها.

 

ملامسة بطن القطط:
وبالمثل، يعرف معظم مالكي القطط هذا، تنقلب القطط على ظهرها وتعرض البطن المفلطحة، وتأتي بأربع مجموعات من المخالب وتكون مستعدة للقتال، وهذا يرجع إلى أن بطن القطط هو الجزء الأكثر ضعفا، وتعريضها لك يعني أنهم يظهرون الثقة، ولا يطلبون بعض الشجار المحبوب.

 

احذر ردف القطط:
لا يعتبر ردف القطط المرتفعة دعوة لمنح قاعدة منطقة الذيل فركا قويا جيدا، وردف القطط مليء بالأعصاب وحساس للغاية، ومن المحتمل أن يتم التسامح مع بعض الملاعبة هناك، ولكن المبالغة في تحفيز المنطقة تشبه الشعور بالدغدغة بشكل غير مريح


وإن الكلاب تحب أن يكون لها رفقاء كلاب، وليس كثيرا من القطط، أو بالطبع سيكون لبعض القطط أفضل أصدقائها، لكن القطط لا تحتاج إلى التواجد حول المزيد من القطط، وفي الطبيعة، القطط البرية هي صيادات منفردة وتشير القطط الأخرى إلى المنافسة وليس الصداقة، وإذا كنت بحاجة إلى إدخال قطط جديدة لبعضها البعض فمن الجيد القيام بذلك برفق.

 

ويمكنك فرك كل قط بمنشفة جافة ثم فرك نفس المنشفة على القطة الأخرى حتى يعتادوا على رائحة الآخر، وتأكد من أن كل قطة قد أكلت وأن لديها الكثير من المودة حتى تشعر بالراحة وتقديمهم مع التأكد من أن كلاهما يحظى باهتمام الإنسان، واسمح لهم بالاختلاط دون إجبارهم، وتأكد من وجود طريق للهروب في حالة ذعر أحدهم واحتاجه إلى الوصول إلى الطريق.

 

تذكر، إن القطط يريدون حقا الإرتباط:
على الرغم من أن القطط قد تكون منعزلة، إلا إن القطط تريد حقا التواصل مع الإنسان وغالبا ما يتم تكوين روابط كبيرة، وإذا بدت القطط مستاءة عندما تغادر لهذا اليوم، فحاول إنشاء طقوس عند المغادرة والعودة، وعندما تكون مستعدا للمغادرة، تواصل مع القطط وتحدث معها وأعطها بعض المودة، ودعها تعرف أنك تقول وداعا، وخلق نفس طقوس العودة.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading