يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

5 من الحشرات النافعة مقابل الحشرات الضارة بالصور

إذا كنت من النوع شديد الحساسية، خذ نفسا عميقا وفكر في الأشياء التي تزحف وتنزلق وتطير بين النباتات في حديقتك كأصدقاء، وقال كولين جولدن كبير البستانيين في حديقة أتلانتا النباتية، لقد قرأت أن معظم الحشرات مفيدة، وما يصل إلى 90% من الحشرات النافعة، وأكثر من 10% من الحشرات الضارة، ولكنني أعتقد أن السبب في ذلك هو أننا نبحث عنها ونجذبها أيضا من خلال زراعة النباتات التي يستمتعون بتناولها، كما أن العديد منها صغير وغير واضح.

 

لذا فإن العين غير المدربة ستواجه صعوبة في ملاحظتها، ونتيجة لذلك، فإن معظم الأشخاص الذين يرون أي حشرة في الحديقة يفترضون تلقائيا أنها ضارة أو تؤذي نباتاتهم، ولمساعدتك في معرفة الفرق بين الحشرات النافعة والحشرات الضارة إليك مجموعة مختارة من خمسة من الحشرات النافعة تشبه الحشرات الضارة.

 

1- خنفساء روف من الحشرات النافعة تشبه أبو مقص من الحشرات الضارة:

خنفساء روف من الحشرات النافعة تشبه أبو مقص من الحشرات الضارة

خنافس روف نحيلة ويبلغ طولها أقل من بوصة واحدة، وهذه عائلة كبيرة من الحشرات مع العديد من الإختلافات، ولكن معظم الخنافس رمادية أو بنية اللون، وغالبية بطنها مرئية لأن أغطية أجنحتهم قصيرة، ويندفعون بسرعة، وغالبا ما يطيرون أو يركضون، وعندما يركضون غالبا ما يرفعون طرف بطنهم بطريقة تشبه العقرب على الرغم من أن الخنافس غير ضارة.

 

وما يجذبهم إلى الحديقة هي أنها تبحث عن بيئات رطبة مثل المواد العضوية المتحللة بما في ذلك فضلات الأوراق والفواكه أو الخضراوات التي سقطت على الأرض، وأكوام السماد، واللحاء السائب من الأشجار المتساقط، والروث والحيوانات النافقة، وما يجعلها من الحشرات النافعة أنها تتغذى على الحشرات الأخرى مثل العث والذباب والمن والبعوض والبراغيث والديدان التي تغزو الجيف، وإذا وجدت هذه الحشرات مزعجة، فقم بتنظيف الحديقة عن طريق إزالة المواد المتحللة وستختفي هذه الخنافس من تلقاء نفسها.

الحشرات النافعة

أبو مقص حشرات طويلة ومسطحة يقل طولها عن بوصة واحدة وتتراوح ألوانها من البني الأحمر الفاتح إلى الأسود، وهناك فرق واضح بين حشرة أبو مقص وخنفساء روف وهو أن حشرة أبو مقص لها كماشة تشبه الملقط في نهاية بطنها، ويشبه حشرة أبو مقص غير الناضجة البالغين ولكن ليس لها أجنحة وهي بيضاء إلى خضراء زيتونية، وهي حشرات ليلية، وتتغذى على المواد النباتية الحية أو الميتة وبعض الحشرات وتبحث عن مأوى خلال النهار.

 

وما يجعلها من الحشرات الضارة أنها تتغذى وتضر الخس والفراولة والدالياس والقطيفة والزينية والورود، كما يمكن أن يصبحوا زوارا غير مرغوب فيهم للمنازل، وغالبا ما يدخلون الأقبية أو يزحفون إلى المساحات من خلال الشقوق ثم يشقون طريقهم إلى مناطق المعيشة، وهي ليست سامة، وكقاعدة عامة لا تعض أو تلسع البشر، ومع ذلك يمكنهم قرص الجلد بالملقط.

 

2- الدعسوقة من الحشرات النافعة مقابل خنفساء الفاصوليا المكسيكية من الحشرات الضارة:

الدعسوقة من الحشرات النافعة مقابل خنفساء الفاصوليا المكسيكية من الحشرات الضارة

لا تعتبر الدعسوقة خنافس حقيقية، وهي تشمل أكثر من 5000 نوع في جميع أنحاء العالم مع أكثر من 450 نوعا موطنا لأمريكا الشمالية، ويبلغ طولها حوالي ربع بوصة، وهي بيضاوية أو على شكل قبة وعادة ما تكون صفراء أو برتقالية أو قرمزية مع وجود بقع سوداء صغيرة على أغطية أجنحتها، وأرجلهم ورأسهم وقرون الاستشعار سوداء، وهي واحدة من "الحشرات النافعة الأكثر شهرة في الحديقة.

 

وينجذب خنافس الدعسوقيات إلى حدائق الخضروات المنزلية بحثًا عن الطعام وخاصة الحشرات الرخوة مثل حشرات المن، وقد يساعد أيضا زرع حشيشة الملاك أو نبات إبرة الراعي المعطر في جذبهم إلى حديقتك، ومن المعروف أن حشرات المن والقشور ضارة بمحاصيل الزينة والخضروات، وخنافس الدعسوقة هي طريقة طبيعية للسيطرة على هذه الآفات.

الحشرات النافعة

خنفساء البقوليات المكسيكية من الحشرات الضارة وتشبه الدعسوقة، وهي واحدة من عدد قليل من الأعضاء الضارة في عائلة الدعسوقة، ويبلغ طولها حوالي ربع بوصة ولونها نحاسي ولها ثماني نقاط سوداء على كل جناح، والحشرات الصغيرة صفراء ومغطاة بأشواك كبيرة، وتضع البالغات البيض الأصفر في مجموعات من 40-60 بيضة على سطح الأوراق السفلية، وتنجذب هذه الخنافس إلى المحاصيل البقولية مثل مجموعة متنوعة من حبوب البستنة واللوبيا، وتتغذى الحشرات البالغة واليرقات على الجانب السفلي من الأوراق، ويمكن أن تؤدي الإصابة الخطيرة إلى أوراق ذات مظهر يشبه الدانتيل، وتتغذى الخنافس أيضا على جذوع وقرون النباتات وتدمرها.

 

3- حشرات الجندي المحبب من الحشرات النافعة مقابل بق الاسكواش من الحشرات الضارة:

حشرات الجندي المحبب من الحشرات النافعة مقابل بق الاسكواش من الحشرات الضارة

حشرات الجندي المحبب هي أكثر حشرات الرائحة الكريهة المفترسة شيوعا في أمريكا الشمالية، وحصلت الحشرات ذات الرائحة الكريهة على هذا الاسم بسبب الرائحة القوية التي تنبعث منها عند الإزعاج، ويبلغ طول البالغات حوالي 1/2 بوصة على شكل درع وتختلف في اللون من الأصفر إلى البني الباهت وتغطيها بقع سوداء صغيرة، وحشرة الجندي لديها أشواك أكثر سهولة في التعرف عليها، وتنجذب إلى الحدائق بسبب توافر مصادر الغذاء والتي يعتقد أنها تضم أكثر من 100 نوع من الحشرات، ومناطق الصيد المفضلة لديها هي نباتات البطاطس والطماطم والذرة الحلوة ومحاصيل الكرنب والفول والباذنجان والهليون والتفاح والبصل.

 

وهذه الحشرات النافعة تتغذى على آفات الحدائق مثل اليرقات ويرقات العثة الغجرية، ويرقات الخنافس مثل خنفساء البطاطس كولورادو وخنفساء البقوليات المكسيكية، والديدان القرنفلية، ودودة الملفوف المستوردة وديدان الويب وديدان الجيش، وهي تقتل ضحاياها عن طريق الحربة وحقنهم بمادة مشلولة وامتصاص السوائل الجسدية من خلال الحربة.

الحشرات النافعة

بق الاسكواش من الحشرات الضارة، وحشرات الاسكواش البالغة هي حشرات كبيرة بطول 5/8 بوصة وعرض 1/3 بوصة، وعادة ما يكون لونها رمادي غامق إلى بني وغالبا ما يكون لها خطوط برتقالية وبنية، ويتحول لون البيض إلى مصفر إلى برونزي، وتنتقل الحوريات إلى خمس مراحل (تسمى الطور) وهي في طريقها إلى البلوغ.

 

وتتحول من اللون الأخضر الفاتح إلى الرمادي إلى الرمادي البني عند نضجها، والأرجل والهوائيات سوداء، وتأتي حشرات الاسكواش إلى الحديقة لتتغذى على القرع والبطيخ والخيار، وتخترق الأوراق بأجزاء فمها وتمتص النسغ من الأوراق، وتعطل قدرة النبات على توزيع الماء والمواد المغذية، ويمكن أن يؤدي الإفراط في التغذية إلى إضعاف النبات بشدة حتى يموت.

 

4- اليرقات البق الدقيقي من الحشرات النافعة مقابل البق الدقيقي من الحشرات الضارة:

اليرقات البق الدقيقي من الحشرات النافعة مقابل البق الدقيقي من الحشرات الضارة

تعتبر يرقات البق الدقيقي المدمرة عضوا في عائلة الدعسوقيات وقد تم استيرادها إلى الولايات المتحدة من أستراليا في عام 1891 للسيطرة على تفشي البق الدقيقي في بساتين الحمضيات في كاليفورنيا، وهم مفترسون فعالون في كل من مراحلهم اليرقية والبالغين، وفي مرحلة اليرقات لديها جسم على شكل سيجار مع أطراف صوفية ويبدو كما لو كانت قد دحرجت في الدقيق، والبالغات لونها بني غامق مع رأس وخلفية بنية إلى برتقالية، وتشبه اليرقات المدمرة للبق الدقيقي إلى حد كبير اليرقات والمراحل البالغة من بق الموالح الدقيقي.

 

ويبلغ طول البق الدقيقي المدمر أقل من 1/8 بوصة، وما يجذبهم إلى الحديقة هي مصادر الغذاء وخاصة البق الدقيقي والمن والقشور اللينة، وهي من الحشرات النافعة حيث تهاجم يرقات البق الدقيقي المدمرة فرائسها في مراحل مختلفة من التطور حيث تلتهم بيض البق الدقيقي بمجرد أن تفقس، والبيض هو الغذاء المفضل ليرقات البق الدقيقي المدمر الصغير والبالغ، وتستهلك اليرقات الأكبر سنا البق الدقيقي في جميع المراحل.

الحشرات النافعة

البق الدقيقي من الآفات الشائعة التي يمكن التعرف عليها من خلال فوضى بيضاء غامضة مميزة تفرزها على السيقان وعقد الأوراق للنباتات، والحشرات الفردية صغيرة (حوالي عشر البوصة)، وبيضاء، وهي حشرات ناعمة الجسم وعندما يتحركون على النبات فإنهم يشبهون كرة قطنية بيضاء صغيرة تسير على طول، والحشرات التي تظهر على النباتات هي الإناث، ويبلغ حجم الذكور حجم البعوض تقريبا ولها أجنحة ونادرا ما تكون مرئية.

 

ويمكن أن تغزو البق الدقيقي النباتات الداخلية والخارجية، وما يجذبهم إلى الحديقة الإفراط في الري والتسميد، ويدمر الق الدقيقي النباتات بما في ذلك النباتات المنزلية عن طريق امتصاص السوائل منها، ويمكنهم أيضا مهاجمة الفواكه والخضروات وبراعم الزهور مما يؤدي إلى تساقطها قبل الأوان، وأثناء تناول الطعام يفرز البق الدقيقي مادة شمعية لزجة يمكن أن تتطور فطريات العفن السخامي من إفرازاتها ، ويحمي العفن أجزاء من النبات من عملية التمثيل الضوئي ويؤدي إلى تلف جمالي.

 

5- الحشرات كبيرة العيون من الحشرات النافعة مقابل بق القمح من الحشرات الضارة:

الحشرات كبيرة العيون من الحشرات النافعة مقابل بق القمح من الحشرات الضارة

الحشرات هي من الحشرات النافعة في كل من مرحلتها الحورية ومراحل البلوغ، وغالبا ما يتم الخلط بين البالغين وحشرة الذقن الحقيقية وهي آفة حقيقية، والحشرات البالغة كبيرة العينين (طولها 1/8 إلى 1/4 بوصة) سوداء أو رمادية أو سمراء ولها رؤوس عريضة مع عيون كبيرة مقيدة متجهة للخلف تحصل منها على أسمائها، وتودع الإناث البيض منفردة أو في مجموعات على الأوراق بالقرب من الفريسة المحتملة.

 

وهذه حشرات شائعة جدا توجد في جميع أنحاء الولايات المتحدة في العديد من أنواع العشب والحدائق المختلفة، وما يجعلها من الحشرات النافعة أنها تتغذى على العث وبيض الحشرات والذباب الأبيض، والحوريات والبالغات هي مفترسات عامة وتتغذى على اليرقات الصغيرة وبيض اليرقات والحشرات الصغيرة مثل دودة اللوز الوردية وحلقات الملفوف والنطاطات.

الحشرات النافعة

بق القمح أو حشرة الشينش من الآفات الحشرية الرئيسية في المروج المنزلية في جميع أنحاء البلاد، وتعيش هذه الحشرات في قش أعشاب العشب وتتغذى على الأجزاء السفلية من النباتات بما في ذلك التاج، وتستخدم أجزاء فمها الثاقبة لامتصاص النسغ من العشب، ويبلغ طول البالغات حوالي 1/8 إلى 1/5 بوصة وتكون سوداء مع وجود علامات بيضاء على الأجنحة والتي قد تكون طويلة أو قصيرة.

 

وهذه حشرات شائعة جدا توجد في جميع أنحاء الولايات المتحدة في العديد من أنواع العشب المختلفة، وحشرات تشينش هي حشرات محبة لأشعة الشمس ونادرا ما توجد في المناطق المظللة، وما يجعلها من الحشرات الضارة أنها تشوه العشب عن طريق قتل بقع العشب مما يؤدي إلى زيادة تكاليف صيانة العشب لأصحاب المنازل.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading