يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

كيف أعالج القدم المتورمة أثناء الحمل؟

من السيء أن الحمل يعني فقدان محيط الخصر لديك وعدم القدرة حتى على رؤية قدميك في بعض الأيام، ولكن عندما تضيف قدمًا منتفخة، تشعر وكأنك بالكاد تستطيع المشي، ولن تعاني كل امرأة من تورم القدمين أثناء الحمل، ولكن إذا كنت من المحظوظات، وفي هذا المقال سنناقش سبب حدوث التورم أثناء الحمل في المقام الأول، وسوف نتحدث عن بعض الأشياء التي قد تساعدك، وسنعلمك ما تحتاجين إلى مراقبته في حالة حدوث مشكلة.

 

لماذا تصابين بتورم في القدمين أثناء الحمل؟
هناك سببان رئيسيان لإمكانية تورم قدميك أثناء الحمل: أحدهما هو الحقيقة الطبيعية تمامًا أن لديك 50٪ زيادة في حجم الدم عندما تكونين حاملاً، مما يعني أن جسمك يحمل الكثير من السوائل الزائدة، وتشرح جمعية الحمل الأمريكية أن هذا السائل شيء جيد، لأنه يساعد في تحضير جسمك ومفاصلك للفعل البدني للولادة عن طريق تليين كل شيء ولكن، كما تعلم أي امرأة حامل، يجب أن يذهب كل هذا السائل إلى مكان ما في هذه الأثناء.

 

وبفضل الجاذبية، تميل القدمان إلى الانتفاخ أثناء الحمل بسبب زيادة وزن الجسم وكتلة الجسم، وقد يكون السبب الآخر لتورم القدمين أثناء الحمل خطيرًا فإذا أصبت بتورم مفاجئ وشديد مصحوب بأعراض أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم، فقد يكون ذلك علامة على حالة تسمى تسمم الحمل .

 

هل يمكنك علاج القدم المتورمة أثناء الحمل؟
لسوء الحظ، ليس هناك الكثير الذي يمكنك القيام به لمنع أو إصلاح تورم القدمين أثناء الحمل، وتنتفخ بعض النساء أكثر من غيرهن، وعوامل مثل طول المدة التي تقضيها على قدميك، وإذا كنت تأكل الكثير من الملح، ومدى رطوبته، وما يشبه الطقس ستلعب جميعها دورًا في مدى سوء حالتك وسوف تحصل على تورم.

الحمل

بالإضافة إلى ذلك، تحمل بعض النساء المزيد من السوائل أثناء الحمل وتميل إلى زيادة التورم، وكل ما يمكنك فعله حقًا هو شرب الكثير من الماء والحفاظ على قدميك مرفوعتين بالوسائد، وتتضمن بعض الاستراتيجيات التي قد تساعد في تقليل التورم ما يلي:

* ارتداء الجوارب الضاغطة إذا كنت واقفًا على قدميك كثيرًا أثناء النهار.
* قلل من تناول الصوديوم (الملح).
* البقاء رطبًا (أعلم أنه يبدو غير مثمر، لكن الجفاف يمكن أن يؤدي إلى مزيد من التورم).
* الوخز بالإبر.
* ارفع قدميك قدر الإمكان أثناء النهار والليل.

والخبر السار هو أنه ما لم يشخصك طبيبك بتسمم الحمل، فلا يوجد شيء خطير بشأن تورم القدمين أثناء الحمل.

 

متى تقلق بشأن تورم القدمين أثناء الحمل؟
كما ذكرنا سابقًا، فإن السبب "غير الطبيعي" لتورم القدمين أثناء الحمل يرجع إلى حالة تسمى تسمم الحمل، والتي تشرحها الكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد بأنها حالة خطيرة تحدث عادةً بعد 20 أسبوعًا من الحمل ويمكن أن تهدد الحياة لك ولطفلك.

 

وتتميز الحالة بعدة عوامل، مثل تورم اليدين والقدمين، وبروتين في البول، وارتفاع ضغط الدم، ونظرًا لأن التورم يمكن أن يكون طبيعيًا تمامًا أثناء الحمل، فمن الصعب معرفة ما إذا كان التورم مصدر قلق، ولكن لحسن الحظ، سيتحقق طبيبك من مقدمات الارتعاج في كل مرة تجري فيها فحصًا قبل الولادة، ومع ذلك، إذا كنت تعاني من تورم مفاجئ وحاد، أو ظهرت عليك أعراض أخرى مثل ألم في البطن أو بدأت في رؤية بقع في عينيك فاتصل بطبيبك في أسرع وقت ممكن.

 

الشيء الآخر الذي يجب أن تكون على دراية به هو أن تسمم الحمل يمكن أن يحدث دائمًا بعد ولادة طفلك أيضًا، في حالة تسمى تسمم الحمل بعد الولادة، لذا، إذا لاحظت أن تورمك لا ينخفض بعد ولادة طفلك، أو يزداد سوءًا، فتأكد من الاتصال بطبيبك على الفور.

كتب : رباب احمد
مواضيع مميزة :
loading