يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

هل تشعر الحشرات بالألم؟

لطالما ناقش العلماء ونشطاء حقوق الحيوان وعلماء الأخلاق البيولوجية ما إذا كانت الحشرات تشعر بالألم أم لا، ولا توجد إجابة سهلة على السؤال، ونظرا لأننا لا نستطيع أن نعرف على وجه اليقين ما قد تشعر به الحشرات وما قد لا تشعر به، فلا توجد طريقة لمعرفة ما إذا كانت تشعر بالألم، ومع ذلك، فإن كل ما تختبره يختلف تماما عما يشعر به الناس.

 

يشمل الألم كلا من الحواس والعاطفة:
يشير التفسير السائد إلى أن الألم بحكم تعريفه يتطلب قدرة على العاطفة، ووفقا للجمعية الدولية لدراسة الألم، الألم يساوي تجربة حسية وعاطفية غير سارة مرتبطة بتلف الأنسجة الفعلي أو تلف الأنسجة المحتمل أو موصوفا من حيث هذا الضرر، وهذا يعني أن الألم هو أكثر من مجرد تحفيز للأعصاب، وفي الواقع، تلاحظ الجمعية الدوليى لدراسة الألم أن بعض المرضى يشعرون بالألم ويبلغون عنه بدون سبب جسدي حقيقي أو حافز.

 

الإستجابة الحسية لدى الحشرات:

الحشرات

الألم هو تجربة ذاتية وعاطفية، وتتأثر استجاباتنا للمحفزات غير السارة بالإدراك والتجارب السابقة، والحيوانات ذات الترتيب الأعلى وأيضا البشر لديهم مستقبلات الألم التي ترسل إشارات عبر الحبل الشوكي إلى الدماغ، وداخل الدماغ ويوجه المهاد إشارات الألم هذه إلى مناطق مختلفة للتفسير، وتقوم القشرة بفهرسة مصدر الألم وتقارنه بالألم الذي عانينا منه من قبل، ويتحكم الجهاز الحوفي في استجابتنا العاطفية للألم مما يجعلنا نبكي أو نتفاعل بغضب.

 

يختلف الجهاز العصبي لدى الحشرات اختلافا كبيرا عن نظام الحيوانات ذات الرتب الأعلى، وهي تفتقر إلى الهياكل العصبية المسؤولة عن ترجمة المنبهات السلبية إلى تجارب عاطفية، وحتى هذه اللحظة لم يتم العثور على هياكل متناسبة داخل أنظمة الحشرات.

 

الإستجابة المعرفية لدى الحشرات:

الحشرات

نتعلم أيضا من تجربة الألم، ونكيف سلوكياتنا لتجنبه عندما يكون ذلك ممكنا، على سبيل المثال، إذا قمت بحرق يدك عن طريق لمس سطح ساخن، فإنك تربط هذه التجربة القاسية بالألم وسوف تتجنب ارتكاب نفس الخطأ مرة اخرى في المستقبل، ويخدم الألم غرضا تطوريا في الكائنات الحية عالية الترتيب، وعلى النقيض من ذلك، فإن سلوك الحشرات هو إلى حد كبير وظيفة من علم الوراثة، والحشرات مبرمجة مسبقا للتصرف بطرق معينة، وعمر الحشرة قصير لذلك يتم تقليل فوائد تعلم فرد واحد من تجارب الألم.

 

لا تظهر الحشرات استجابة للألم:

الحشرات

ربما يكون أوضح دليل على أن الحشرات لا تشعر بالألم موجود في الملاحظات السلوكية، وكيف تستجيب هذه الحشرات للإصابة؟ الحشرات ذات القدم التالفة لا تعرج، وتستمر الحشرات ذات البطون المسحوقة في التغذية والتزاوج، ولا تزال اليرقات تأكل وتتحرك حول نباتها المضيف، حتى عندما تلتهم الطفيليات أجسامها، وفي الواقع، الجراد الذي يلتهمه فرس النبي سوف يتصرف بشكل طبيعي، ويتغذى حتى لحظة الموت.

 

في حين أن الحشرات واللافقاريات الأخرى لا تعاني من الألم بنفس الطريقة التي تعاني منها الحيوانات عالية الرتبة وأيضا البشر، فإن هذا لا يمنع حقيقة أن الحشرات والعناكب والمفصليات الأخرى هي كائنات حية، وسواء كنت تعتقد أن الحشرات يستحقون معاملة إنسانية أم لا، فهذه مسألة أخلاق شخصية على الرغم من وجود فرصة جيدة إذا كانت الحشرات تخدم غرضا يراه البشر مفيدا للبيئة، مثل نحل العسل، أو أنها ممتعة من الناحية الجمالية مثل الفراشة، فهي كذلك من المرجح أن تتم معاملتك بلطف واحترام ولكن النمل يغزو نزهة أو عنكبوت في حذائك؟ ليس كثيرا.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading