يرجى تدوير جهازك إلى الوضع الرأسي
nav icon

ماذا تعرف عن القشريات البحرية؟

تعتبر القشريات من أهم الحيوانات البحرية، ويعتمد البشر بشكل كبير على القشريات في الغذاء، والقشريات هي أيضا مصدر مهم للفرائس للحياة البحرية في السلسلة الغذائية للمحيطات لمجموعة متنوعة من الحيوانات، بما في ذلك الحيتان والأسماك والزعنفيات، وتعتبر القشريات الأكثر تنوعا من أي مجموعة من المفصليات هي الثانية أو الثالثة من حيث وفرة جميع فئات الحياة الحيوانية بعد الحشرات والفقاريات، والقشريات تعيش في المياه الداخلية والمحيطات من القطب الشمالي إلى القطب الجنوبي وكذلك في المرتفعات في جبال الهيمالايا التي تصل إلى 16000 قدم إلى ما دون مستوى سطح البحر.

 

وصف القشريات:

القشريات

تشمل القشريات البحرية المعروفة مثل سرطان البحر والكركند والرنقيل والروبيان، وتوجد هذه الحيوانات في فصيلة مفصليات الأرجل (نفس شعبة الحشرات) والقشريات الفرعية، ووفقا لمتحف التاريخ الطبيعي في مقاطعة لوس أنجلوس، هناك أكثر من 52000 نوع من القشريات، وأكبر القشريات هو سرطان البحر العنكبوتي الياباني حيث يبلغ طوله أكثر من 12 قدما، والأصغر حجما مجهريا.

 

جميع القشريات لها هيكل خارجي صلب يحميها من الحيوانات المفترسة ويمنع فقدان الماء، ومع ذلك، لا تنمو الهياكل الخارجية مع نمو الحيوان الموجود بداخلها، لذلك تضطر القشريات إلى الإنسلاخ مع نموها بشكل أكبر، وتستغرق عملية الإنسلاخ بضع دقائق إلى عدة ساعات، وأثناء الإنسلاخ يتشكل هيكل خارجي ناعم أسفل الهيكل القديم ويتم إلقاء الهيكل الخارجي القديم، ونظرا لأن الهيكل الخارجي الجديد ناعم، فهذا وقت تتعرض القشريات للتلف حتى يتصلب الهيكل الخارجي الجديد، وبعد الإنسلاخ تقوم القشريات عادة بتمديد أجسامها على الفور تقريبا، حيث تزداد بنسبة 40٪ إلى 80٪.

القشريات

تمتلك العديد من القشريات مثل سرطان البحر الأمريكي رأسا وصدرا وبطنا مميزا، ومع ذلك، فإن أجزاء الجسم هذه ليست مميزة في بعض القشريات مثل البرنقيل، والقشريات لها خياشيم للتنفس، وتحتوي القشريات على زوجين من الهوائيات، ولديها أفواه مكونة من زوج واحد من الفك السفلي (الذي يأكل الزوائد خلف قرون الاستشعار للقشريات) واثنين من أزواج من الفك العلوي (أجزاء الفم الموجودة بعد الفك السفلي)، ومعظم القشريات طليقة النطاق مثل الكركند وسرطان البحر، وبعضها يهاجر لمسافات طويلة، ولكن البعض مثل البرنقيل لاطئين فهم يعيشون مرتبطين بركيزة صلبة معظم حياتهم.

 

موطن وموئل القشريات:

القشريات

إذا كنت تبحث عن القشريات لتأكلها فابحث عن متجر البقالة المحلي أو سوق السمك، ولكن رؤيتهم في البرية تكاد تكون سهلة، وإذا كنت ترغب في رؤية قشريات بحرية برية فقم بزيارة الشاطئ المحلي أو مسبح المد والجزر وانظر بعناية تحت الصخور أو الأعشاب البحرية حيث قد تجد سرطان البحر أو حتى الكركند الصغير يختبئ، وقد تجد أيضا بعض الروبيان الصغير يتجول حوله.

 

تعيش القشريات في موائل المياه العذبة والعوالق (التي تعيش في القاع)، ويمكن العثور عليها أيضا في المياه الجوفية بالقرب من الأنهار وفي الكهوف، وفي المناطق المعتدلة تدعم الجداول الصغيرة بعض أنواع جراد البحر والروبيان، وثراء الأنواع في المياه الداخلية هو الأعلى في المياه العذبة ولكن هناك أنواع تعيش في البيئات الملحية وشديدة الملوحة.

 

لحماية القشريات نفسها من الحيوانات المفترسة فإن بعض القشريات هي من الصيادين الليليين ويقيم آخرون في مواقع محمية بالمياه الراكدة الضحلة، وتوجد أنواع نادرة ومعزولة جغرافيا في الكهوف الكارستية التي تحصل على القليل من الضوء من السطح إن وجد، ونتيجة لذلك فإن بعض هذه الأنواع تكون عمياء وغير مصبوغة.

 

القشريات والنظام الغذائي والسلوك:

القشريات

ضمن الآلاف من أنواع القشريات، هناك مجموعة متنوعة من تقنيات التغذية بين القشريات، والقشريات هي حيوانات آكلة للحوم والنباتات، على الرغم من أن بعض الأنواع تأكل الطحالب وأنواع أخرى مثل السرطانات والكركند هي حيوانات مفترسة وقائمة على الحيوانات الأخرى وتتغذى على تلك التي ماتت بالفعل، وبعضها مثل البرنقيل يبقى في مكانه ويصفي العوالق من الماء، وتتغذى بعض القشريات على أنواعها الخاصة والأفراد المنسلخين حديث ، والأعضاء الصغار أو المصابين، وحتى أن البعض يغيرون نظامهم الغذائي مع نضوجهم.

 

تكاثر القشريات:

القشريات

القشريات هي في المقام الأول ثنائية الجنس تتكون من الذكور والإناث وبالتالي تتكاثر عن طريق الإتصال الجنسي، ومع ذلك، هناك أنواع متفرقة بين الصدفيات وعضديات الأرجل التي تتكاثر عن طريق تمايز أعضاء تناسلية، وهي عملية يكون لكل حيوان فيها واحد من جنسين أو عن طريق الخنوثة، حيث يكون لكل حيوان أعضاء جنسية كاملة لكل من الذكور والإناث أو عن طريق التوالد العذري حيث يتطور النسل من بيض غير مخصب.

 

وبشكل عام، تعد القشريات متعددة الأزواج تتزاوج أكثر من مرة في نفس موسم التكاثر ويتم تخصيبها داخل الأنثى، وقد يبدأ البعض عملية الحمل على الفور، وتقوم القشريات الأخرى مثل جراد البحر بتخزين الحيوانات المنوية لعدة أشهر قبل إخصاب البويضات والسماح لها بالنمو.

القشريات

اعتمادا على الأنواع، تقوم القشريات بتفريق البيض مباشرة في عمود الماء أو تحمل البيض في كيس، ويحمل البعض البيض في خيط طويل ويربط الخيوط بالصخور والأشياء الأخرى حيث تنمو وتتطور، وتختلف يرقات القشريات أيضا في الشكل وعملية التطور حسب الأنواع، حيث يمر بعضها بتغييرات متعددة قبل البلوغ وتعرف يرقات مجدافيات الأرجل بإسم نوبلي، وهي تسبح باستخدام قرون الاستشعار الخاصة بها، ويرقات سرطان البحر تسبح باستخدام الزوائد الصدرية.

 

هل القشريات مهددة بالإنقراض؟
العديد من القشريات مدرجة في القائمة الحمراء للإتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة باعتبارها ضعيفة أو مهددة بالإنقراض أو منقرضة في البرية، ويتم تصنيف معظم أنواع القشريات على أنها الأقل قلقا.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading