nav icon

معلومات رائعة عن طيور الزيبرا بالصور

هناك العديد من أنواع الحسون، ولكن أحد أكثر أنواع هذه العصافير شيوعا هي طيور الزيبرا، وهذا النوع شديد التحمل ويسهل العناية به نسبيا، وهو اختيار ممتاز لهواة الطيور المبتدئين، وعادة ما يتم الإحتفاظ بطيور الزيبرا في أزواج وتسلية نفسها دون الكثير من التفاعل مع أصحابها، وتعد هذه الأنواع خيارا جيدا إذا لم يكن لديك متسع من الوقت لتقضيه مع طائرك الأليف، وقد تكون العصافير الأخرى ذات ألوان زاهية ولكن القليل منها أسهل في الحفاظ عليها بنجاح من طيور الزيبرا.

 

منشأ وتاريخ طيور الزيبرا :
تعيش طيور الزيبرا في قطعان كبيرة في موطنها الأصلي في المناطق القاحلة في وسط أستراليا وإندونيسيا وتيمور الشرقية أيضا، وتم إدخال طيور الزيبرا إلى كوستاريكا والبرتغال حيث توجد الآن قطعان برية، وموطنها المفضل يشمل مجموعة من الأراضي العشبية والغابات ويفضل أن تكون قريبة من المياه.

 

طبع طيور الزيرا :

طيور الزيبرا

طيور الزيرا هي طيور صغيرة نشطة وممتعة للمشاهدة، وعلى الرغم من صغر حجمها إلا أن طيور الزيرا تحتاج إلى قفص كبير للطيران، وجميع طيور الحسون اجتماعية ويجب الإحتفاظ بها في أزواج، وعادة ما يتكاثر الزوجان من الذكور والإناث بسهولة تامة، ولذلك قد ترغب في التفكير في الإحتفاظ بالإناث فقط، ويوصي بعض الناس بإبقائهم إما في أزواج أو في مجموعات أكبر من ستة، وإذا احتفظت بأكثر من زوج من طيور الزيرا، فستحتاج إلى قفص أكبر مثل قفص الطيران.

 

على الرغم من كون طيور الزيرا اجتماعية مع بعضهم البعض إلا أن طيور الزيرا لا ترتبط بقوة بالبشر، وقد يتم ترويضها ولكن لا تستمتع بالتعامل معها، ومع الكثير من التدريب قد تحصل عليها في متناول يدك، وعندما يتعلق الأمر بالنطق، تصدر طيور الزيبرا تغريدات هادئة يسهل تحملها، ويجب أن يكون هذا النوع مناسبا للشقق أو السكن المشترك.

 

صوت طيور الزيبرا :

طيور الزيبرا

جميع طيور الحسون لديها مجموعة متنوعة من الصفارات والأصوات، وتتمتع طيور الزيبرا بتغريدات هادئة ومثيرة للمحادثة، وعادة ما يقوم الطائر الأب بتعليم الكتاكيت الصغيرة النطق، وهو يعلمهم أغنية، وهم يرتجلون مع القليل من التغريدات والصفارات لتخصيصهم، وتبدو العديد من ارتجالاتهم وكأنها أصوات خارجية سمعوها، ويغني بعض أصحاب الحسون لطيورهم أو يعزفون الموسيقى لإلهامهم.

 

ألوان وعلامات طيور الزيبرا :

طيور الزيبرا

طيور الزيبرا هي طيور جذابة، وهي طيور ثنائية الشكل، مما يعني أنه يمكنك التمييز بين الجنسين من خلال النظر إليهما، ولدى الذكور أشرطة سوداء وبيضاء على الحلق والثدي، وبقع برتقالية على الخد، وبنية على جانبي الجسم، والإناث رمادية اللون في تلك البقع، ولكل من الذكور والإناث مناقير حمراء برتقالية على الرغم من أن منقار الذكر أكثر إشراقا في اللون، وفي طيور الزيبرا المرباة في الأسر تتوفر مجموعة متنوعة من الطفرات اللونية.

 

رعاية طيور الزيبرا :

طيور الزيبرا

عند الإحتفاظ بطيور الزيبرا، فإن ارتفاع القفص ليس أمرا حيويا مثل وجود مساحة للطيران أفقيا، لذا فإن القفص الطويل ولكن القصير مقبول، وإنها فكرة جيدة أن تحصل على أكبر قفص ممكن، ويبلغ الحجم المناسب لزوج من العصافير 30 بوصة وارتفاع 18 بوصة وعرض 18 بوصة، وإذا كنت ستحصل على مجموعة أكبر من الطيور فستحتاج إلى قفص طيور أو قفص طيران، ويجب أن يكون تباعد الأسلاك من 1/4 بوصة إلى 1/2 بوصة.

 

وفر مجموعة متنوعة من المجثمات، ولكن تأكد من أن القفص ليس به فوضى بحيث لا تستطيع طيور الزيبرا الطيران ذهابا وإيابا، وبالنسبة إلى المجثمات يمكنك استخدام أوتاد بأحجام مختلفة أو إضافة بعض الفروع الطبيعية، ويمكنك توفير أراجيح وسلالم على الرغم من أنه من المحتمل أن يتم استخدام السلالم كمجثمات بدلا من التسلق، وضع في اعتبارك منحهم أجراسا صغيرة أو ألعابا معلقة على الرغم من أن طيور الحسون عموما لا تهتم كثيرا بالألعاب.

 

ضع قفص طيور الزيبرا في مكان هادئ وآمن في منزلك، وعلى عكس الببغاوات لا تتوق طيور الزيبرا إلى التفاعل الاجتماعي مع الناس لذلك سيكونون أقل توترا إذا تم إبعادهم عن مركز النشاط، وتتحمل طيور الزيبرا نطاقا أبيض من درجات الحرارة ولكن تجنب وضعها في ضوء الشمس المباشر أو المناطق المعرضة للتيار الكهربائي بالقرب من مجاري التدفئة أو تكييف الهواء، وفي المناخات الأكثر دفئا، يمكنك أن تتأقلم طيور الزيبرا مع الطيور الخارجية، ووفر طبقا ضحلا من المياه العذبة عدة مرات في الأسبوع للإستحمام.

 

مشاكل صحية شائعة لطيور الزيبرا :
يمكن أن تكون طيور الزيبرا عرضة لقشور الوجه بسبب العث، الأمر الذي يتطلب العلاج من قبل الطبيب البيطري، وطيور الزيبرا معرضة لعدوى عث الكيس الهوائي، وخاصة عند الإجهاد المفرط، وإذا كنت تريد أن يعيش الطائر فهذه الحالة الخطيرة تحتاج إلى رعاية بيطرية فورية، وإذا ظهر على طائرك صعوبة في التنفس فاطلب المساعدة من طبيب بيطري الطيور على الفور.

 

طيور الزيبرا والنظام الغذائي :

طيور الزيبرا

في البرية، تتغذى معظم طيور الحسون على البذور من النباتات والأعشاب وأقماع الصنوبر والتوت، وتمضغ بعض الحسون الفاكهة للوصول إلى البذور مع ترك باقي الفاكهة خلفها، ولتقليد غريزة العلف، ضع أطباق الطعام على الأرض (وليس تحت المجثمات)، أو يمكنك إرفاق وحدة التغذية الخاصة بهم بجانب القفص.

 

أطعم العصافير من ملعقة إلى ملعقتين صغيرتين من مزيج بذور العصير الجيد كل يوم، وتحقق للتأكد من أن العلامة التجارية التي تحصل عليها طازجة عن طريق نثر البذور (ضع بعضها في كيس بلاستيكي به منشفة ورقية مبللة)، وإذا لم تنبت البذور فهذا يعني أن البذور قديمة جدا ولا يمكن إطعامها، وتكون البذور في ذروة قيمتها الغذائية عندما تنبت.

 

يجب تقديم مجموعة متنوعة من الخضر بما في ذلك الخس وخضار الهندباء واللفت والسبانخ (باعتدال) إلى جانب مجموعة متنوعة من الخضروات والفواكه الطازجة، وأعط حوالي ملعقة كبيرة من هذه السلطة أو خليط الفاكهة / الخضار المقطع، ولا تعطي الأفوكادو أبدا انها سامة لمعظم الطيور.

 

جرب للعثور على ما يحلو لهم واستمر في تقديم مجموعة متنوعة، وقد يستغرق الأمر عدة محاولات من طيور الحسون لقبول مواد غذائية جديدة، وقدمي ملعقة صغيرة من حبيبات الطعام يوميا، وتعتبر الكريات مصدرا غذائيا مركبا ، وهو أمر جيد لتقديمه كجزء من نظام غذائي متنوع ومتوازن. كن مثابرا في جعل الطيور تقبل طعام الحبيبات.

 

تشمل المكملات الأخرى التي يمكنك تقديمها عدة مرات في الأسبوع البيض أو مكملات غذائية تجارية للبيض، وهذا شيء عظيم لجميع الطيور وضروري لتربية الطيور، وتوفير عظم الحبار كمكمل للكالسيوم، وتستخدمه الطيور أيضًا لصقل مناقيرها، ولم يعد يتم دعم الحصى كمكمل للعصافير، ولكن، إذا كنت تقدمه، فقم بتوفير عدد قليل من الحبيبات في كل مرة ونادرا جدا. وكعلاج تعتبر بخاخات الدخن مفضلة بشكل كبير، وتقدمه من حين لآخر لا تريد أن يطور طائرك تفضيلا للدخن واستبعاد الأطعمة الأخرى، وتوفير مياه شرب نقية يوميا، ونظف جميع أطباق الطعام التي تحتاجها في نهاية اليوم.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading