nav icon

ما هو خل جوز الهند ؟

سواء كنت تستخدم خل جوز الهند في نظامك الغذائي بالفعل، أو كنت تتساءل عما إذا كان يجب عليك ذلك، فهناك عدد من فوائد خل جوز الهند التي يجب أن تكون على دراية بها، ولكن ما هو خل جوز الهند أولاً؟، خل جوز الهند هو أحد مكونات الطبخ السائل بنكهة لاذعة، وهو عنصر شائع في الطبخ في جنوب شرق آسيا ويعود تاريخه إلى مئات السنين، ولقد أصبح شائعا مؤخرا في الولايات المتحدة كبديل لخل التفاح.

 

على عكس مجموعة متنوعة من الخل المصنوع من عصائر الفاكهة فإن خل جوز الهند الحقيقي مصنوع من عصارة شجرة جوز الهند، وتضاف الخميرة إلى النسغ وتترك لتتخمر بمرور الوقت، ويجب ترك الخل بدون ترشيح للإحتفاظ بجميع البكتيريا الجيدة، والتي يمكن أن يكون لها عدد من الفوائد على الصحة العامة وفقا لبحث من مركز معهد البحوث التكنولوجية الغذائية، ميسور الهند، وعندما يتعلق الأمر بمذاق خل جوز الهند فهو حامض تماما، تماما مثل أي خل آخر ولكن مع نكهة أكثر حلاوة قليلا تجعل مذاقه أكثر توازنا.

 

فوائد خل جوز الهند الصحية :

خل جوز الهند

تزرع أشجار جوز الهند في تربة بركانية غنية للغاية ويحتفظ النسغ بأطنان من تلك العناصر الغذائية الجيدة حتى بعد التخمير، ووفقا لدراسة أجراها نور الإلياني محمد من جامعة بوترا ماليزيا، ستحصل على فيتامينات B، C ، التي تساعد على تعزيز عملية التمثيل الغذائي ومحاربة ذرات الأكسجين الحرة على التوالي، كما أنه يحتوي على الكالسيوم والمغنيسيوم اللذين تحتاجهما عظامك.

 

وكذلك البوتاسيوم الذي يساعد في تنظيم ضغط الدم وتعزيز عملية التمثيل الغذائي، ويحتوي خل جوز الهند على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة، وتلعب الأحماض الأمينية دورا كبيرا في صحتنا من إصلاح الأنسجة التالفة إلى مساعدة جهاز المناعة على محاربة العدوى وحتى العمل كناقلات عصبية في الدماغ.

 

خل جوز الهند يجعل مؤشر نسبة السكر في الدم منخفض، مما يعني أنه لا يسبب ارتفاعا كبيرا في نسبة السكر في الدم عند هضمه، وهذه أخبار جيدة لمرضى السكري لكنه واعد أيضا لأي شخص يحاول إنقاص وزنه، بينما تم البحث في تأثير الخل بشكل أساسي على الحيوانات إلا أن هناك أدلة واعدة على أنه قد يساعد في إدارة مرض السكري.

 

كيف تدمج خل جوز الهند في نظامك الغذائي ؟
بسبب محتوى خل جوز الهند الحمضي العالي لن ترغب في إستخدام أكثر من ملعقتين كبيرتين يوميا، ويمكنك تخفيفه بالماء أو الشاي مع القليل من العسل لتحسين مذاقه أو مزجه في عصير أو عمل تتبيلة بسيطة للسلطة مع النكهات المفضلة لديك، وإذا كنت تشعر بالمغامرة يمكنك حتى صنع بعض الخضروات الجذرية محلية الصنع أو رقائق الكرنب وتذوقه بالملح وخل جوز الهند.

 

تحذير :
لا ترغب أبدا في شرب أي خل في صورته النقية لأن الأحماض يمكن أن تلحق الضرر بالمريء وتآكل مينا الأسنان، ويمكن أن يسبب الكثير من الخل ألما في المعدة أيضا، لذلك لا تتناول أكثر من ملعقتين كبيرتين يوميا، كما هو موصى به دائما، ومن الأفضل التحدث مع طبيبك قبل إجراء أي تغييرات كبيرة على نظامك الغذائي.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading