nav icon

10 من أفضل عجائب اليابان الطبيعية بالصور

تجذب اليابان ما يقرب من ثلاثين مليون زائر سنويا، فهناك الكثير من عجائب اليابان الطبيعة وهي سبب إنجذاب الناس إليها، وتعد طوكيو نقطة جذب كبيرة وغالبا ما تتصدر قائمة الكثير من الأشخاص الذين يذهبون إلى اليابان، ولكن العاصمة ليست السبب الوحيد الذي يجعل اليابان بلدا شهيرة للزيارة، وعجائب اليابان الطبيعية رائعة ومتميزة للغاية ويمكنها بسهولة التنافس مع أي شيء تم عرضه في أحد متاحف أو معارض طوكيو التكنولوجية، وغالبا ما يكون الفن الياباني مستوحى من المناظر الطبيعية اليابانية، وعندما تراها ستبدأ في فهم السبب، والآن ما هي أفضل عجائب اليابان الطبيعية ؟ إليك عشرة من أفضل ما لا تفوت رؤيته عند زيارة هذه البلد.

 

10- مضيق تاكاتشيهو من عجائب اليابان الطبيعية :

مضيق تاكاتشيهو من عجائب اليابان الطبيعية

مضيق تاكاتشيهو من عجائب اليابان الطبيعية فهو حقا نسخة حية من الفن الياباني، ويحتوي المضيق على جدران يبلغ ارتفاعها مائة متر من صخور البازلت التي ترتفع فوق المياه الزرقاء والخضراء لنهر غوكاس، وتزين المنحدرات العمودية الرمادية المنحدرة بالطحالب وتكسوها الأشجار مما يخلق جوا سحريا بما يكفي لإلهام ولادة الأساطير، وفي جزء من الطريق الضيق، يتدفق شلال ميناينوتاكي من الأعلى مما يمنح مضيق تاكاتشيهو المزيد من الجاذبية والسحر الأسطوري.

 

يمكنك الإستمتاع بمشاهدة هذه القطعة الرائعة من الطبيعة في اليابان سيرا على الأقدام أو بالقارب، ولرؤية الروعة مشيا على الأقدام قم بالسير فوق المسار الذي يبلغ طوله كيلومتر واحد على طول قمم الجرف ثم اخرج إلى منصة المراقبة الخشبية بجوار الشلال، وللتنقل في المضيق بالقارب ينطوي على القليل من التجديف ويستغرق حوالي نصف ساعة، وقوارب التجديف الصغيرة المكونة من ثلاثة أشخاص متاحة للتأجير لحوالي 2000 ين من الطرف الجنوبي للمضيق، وإنها طريقة شائعة لمشاهدة مشهد المضيق المذهل لذا اذهب إلى هناك مبكرا، أو ستفوت القارب، وإذا وصلت إلى مضيق تاكاتشيهو أحد عجائب اليابان الطبيعية بالسيارة، فتوقع أن تدفع 500 ين مقابل مساحة وقوف السيارة طوال اليوم.

 

9- كثبان توتوري الرملية من عجائب اليابان الطبيعية :

كثبان توتوري الرملية من عجائب اليابان الطبيعية

آخر شيء يربطه معظم الناس باليابان هو المناظر الطبيعية الصحراوية، ولكن اليابان لديها منطقة واحدة مغطاة بالرمال المتحركة وهي منطقة جذب سياحي شهيرة تزورها أكثر من مليوني شخص سنويا، وهي كثبان توتوري الرملية من عجائب اليابان الطبيعية وهي عبارة عن كثبان ساحلية مساحتها ثمانية عشر ميلا مربعا في محافظة توتوري اليابانية والتي تتغير باستمرار في الشكل تبعا للطريقة التي تهب بها الرياح، وهذه الصحراء الصغيرة التي تمتد على طول ساحل توتوري لما يقرب من ستة أميال يبلغ عرضها أكثر من ميل في مكان ما، ولديها مكانتها في التاريخ السينمائي الياباني.

 

هناك العديد من الطرق الرائعة لرؤية كثبان توتوري وأي منها تختار تعتمد على مستويات طاقتك وشعور المغامرة، وإذا كان الخوض في الرمال يبدو شاقا جدا، فجرب ركوب الكابل وهو مرساة مزودة بحبل تستمر لمدة خمس دقائق وتحصل على بعض المناظر المذهلة للكثبان من الأعلى مقابل 200 ين فقط، ولإستكشاف الكثبان الرملية سيرا على الأقدام، إحفظ أحذيتك العادية واستأجر زوجا من الأحذية من أي من متاجر الهدايا التذكارية القريبة، ويمكن استئجار الخزائن لتخزين ممتلكاتك الشخصية والحفاظ عليها في أمان من الضياع في رمال الصحراء، ولا تفوت زيارة متحف الرمال أو متاجر الهدايا التذكارية، فهناك معارض مثيرة للإهتمام تتعلق بالرمال، ويمكنك الحصول على ألواح تذكارية من الشوكولاتة مستوحاة من الرمال.

 

8- دوامات ناروتو من عجائب اليابان الطبيعية :

دوامات ناروتو من عجائب اليابان الطبيعية

إذا كنت ترغب يوما في تجربة ما قد يكون عليه حالك في الإنغماس في دوامة ، فأنت بحاجة إلى زيارة دوامات ناروتو في اليابان أحد عجائب اليابان الطبيعية، حسنا، لن يتم إدخالك فعليا في دوامات قوية في مضيق ناروتو، ولكن يمكنك الإقتراب بما يكفي لتخيل ما قد تشعر به، وإن الدوامات التي يمكن أن يصل عرضها إلى 65 قدما هي نتيجة لإرتفاعات المد والجزر التي تتدفق عبر القناة الضيقة ومن العجائب الطبيعية المذهلة حقا أنها تحدث مرتين يوميا، وتختلف الأوقات اعتمادا على أنماط المد والجزر والوقت من السنة.

 

أفضل طريقة لتجربة القوة الحقيقية لدوامات ناروتو هي الإقتراب بقارب، وهناك شركتان مختلفتان تقومان بجولات لمشاهدة معالم المدينة إلى الدوامات، وإذا كان ركوب القارب يبدو مدمرا للأعصاب قليلا وتريد مراقبة ظاهرة الدوامات من الأرض الصلبة فإن المكان المناسب للقيام بذلك هو من سطح المراقبة على جسر ناروتو، ويمتد الجسر المعلق عبر المضيق ويمكنك النظر إلى الدوامات من المنصة التي يبلغ طولها خمسمائة متر، والتي تحتها جدران زجاجية، ويمكنك مشاهدة الدوامات من الشاطئ أيضا.

 

7- جيجوكوداني (وادي الجحيم) من عجائب اليابان :

جيجوكوداني (وادي الجحيم) من عجائب اليابان

إذا كنت تعتقد أن جيجوكوداني كان حمام بخار مليء بالقرود للإستحمام، فكر مرة أخرى، فهذا الوادي على الرغم من أنه يحمل نفس الإسم مثل حديقة القرود الشهيرة في اليابان، إلا أنه شيء مختلف تماما، وجيجوكوداني هذا فوهة بركانية مشتعلة وتسمى وادي الجحيم أحد عجائب اليابان الطبيعية، وهو مكان حيث توضح المناظر الطبيعية اليابانية الجانب المظلم من طبيعتها في السخانات الكبريتية وأحواض الطين الفقاعية، وجرب حمامات الينابيع الساخنة، وإن حرارة جيجوكوداني تقوم بأكثر من جعل المناظر الطبيعية تتبخر، كما أنها تسخن مياه الينابيع أشهر منتجع صحي حراري في اليابان نوبوريبتسو، وتم تطوير المنتجع الفاخر على جانب الحفرة، ويتدفق الناس هناك للإستمتاع بالمزايا العلاجية للمياه المحملة بالمعادن.

 

6- خليج كابيرا من عجائب اليابان الطبيعية :

خليج كابيرا من عجائب اليابان الطبيعية

خليج كابيرا هو قطعة صغيرة رائعة ساحلية من عجائب اليابان الطبيعية حيث تنساب المياه اللازوردية الصافية على الرمال البيضاء النقية، ويقع خليج كابيرا في جزيرة إيشيجاكي، وعلى الرغم من أنه واحد من أجمل المناظر الطبيعية الخلابة في اليابان، إلا أنه هناك تيارات قوية من قناديل البحر في الماء، ويعني ذلك، جنبا إلى جنب مع القوارب ذهابا وإيابا باستمرار أن السباحة خطيرة للغاية لا يمكن القيام بها، وما تعتبره المياه في خليج كابيرا مثاليا هو السعي وراء اللؤلؤ الأسود، وفي حين أن هذا الأمر يستغرق بضع سنوات جيدة فإن النتيجة تستحق الإنتظار.

 

بينما قد لا تتمكن من الذهاب إلى مياه خليج كابيرا يمكنك ركوب القارب حيث تبلغ تكلفة الإبحار على أحد القوارب ذات القاع الزجاجي التي تعمل من الشاطئ طوال اليوم من الساعة 9 صباحا إلى 5 مساء حوالي 1000 ين، وتتنقل القوارب فوق الشعاب المرجانية ويمكنك الحصول على نظرة مذهلة على ما تفعله الحياة البحرية تحت الأمواج، وبمجرد أن تكون بالفعل في خليج كابيرا، من الصعب أن تسحب نفسك بعيدا، وإذا كنت ترغب في البقاء لفترة أطول وتزج نفسك إن لم يكن في الماء ولكن في جمال المنطقة تحقق من مكان مثل لولاليا ولن تشعر بخيبة أمل.

 

5- كهف اكيوشيدو من عجائب اليابان الطبيعية :

كهف اكيوشيدو من عجائب اليابان الطبيعية

من حين لآخر لعرض شيء يصنف بسهولة على أنه سماوي فيما يتعلق بالمناظر الطبيعية في اليابان، من الضروري النزول بدلا من الإرتفاع، وكهف أكيوشيدو هو كهف كبير تحت الأرض يمتد إلى أحشاء الأرض لأكثر من ستة أميال، ومنحوت من صخرة الحجر الجيري من النهر الذي يتدفق من خلاله ويبلغ عرض الكهف أكثر من ثلاثمائة قدم في أماكن، وتعمل مياه النهر المظلمة مثل مرآة تعكس الهوابط الخشنة التي تبرز من سقف الكهف.

 

يحافظ كهف أكيوشيدو أحد عجائب اليابان الطبيعية على درجة حرارة ثابتة تبلغ 17 درجة مئوية (62 درجة فهرنهايت) على مدار العام لذلك حتى في فصل الشتاء لن ترتجف عندما تدخل إلى المياه، وللحصول على أفضل ما في زيارتك لكهف أكيوشيدو أدخل في مدخل الكهف وقم بالسير بطول الكهف قبل العودة وأخذ المصعد إلى هضبة أكيوشودو، وبعد أن تستمتع بالمناظر الخلابة المذهلة من منصة المراقبة هناك يمكنك إعادة دخول الكهف عبر المصعد بإستخدام نفس تذكرة الدخول.

 

4- جبل أسو من عجائب اليابان الطبيعية :

جبل أسو من عجائب اليابان الطبيعية

إذا كنت تأخذ إجازة في اليابان وتريد تجربة في سياحة البراكين فيجب أن يكون جبل أسو في أعلى قائمة الأماكن التي يمكنك زيارتها، ويقع جبل أسو في جزيرة كيوشو ولديه تكوين مخروطي خماسي غير عادي وأعلاها جبل تاكا، في حين أن الآخرين في المجموعة الذين يطلق عليهم جبل نيكو، وجبل إيبوشي، وجبل كيشما، وجبل ناكا يتمتعون جميعا بسمات مميزة، وعندما يكون البركان على وشك الإنفجار أو بالفعل في طريقه للقيام بذلك يمكن أن تكون زيارته خطيرة، ولهذا السبب يمكن أحيانا تقييد الوصول إلى هناك، ويمكنك ركوب التلفريك لمدة أربع دقائق والذي يكلف 1200 ين أو الصعود سيرا على الأقدام والذي يستغرق حوالي نصف ساعة.

 

أثناء وجودك هناك توقف في متحف جبل أسو حيث يعرضون بثا مباشرا للفيديو من داخل البركان ويقدمون بعض المقتطفات المثيرة من المعلومات، وللحصول على بعض الهواء النقي حاول المشي لمسافات طويلة فوق مرج كوساسنري، وإن الهدوء الأخضر للأراضي العشبية وبحيراتها يجعل التغيير لطيفا من المناظر البركانية الصارخة لجبل أسو أحد عجائب اليابان الطبيعية الرائعة.

 

3- شلال ناتشي من عجائب اليابان الطبيعية :

شلال ناتشي من عجائب اليابان الطبيعية

تعد الشلالات من أكثر الميزات الطبيعية تكرارا في الفن الياباني، وعلى ارتفاع يزيد قليلا عن أربعمائة قدم يعد شلال ناتشي أطول سقوط فردي في اليابان وتم تمثيله فنيا لقرون، وللحصول على رؤية جيدة لشلال ناتشي أحد عجائب اليابان الطبيعية، يمكنك استخدام أي من نقطتي المراقبة، النقطة السفلية لها رسوم دخول 300 ين، والمنظر العلوي من المعبد البوذي، وشلال ناتشي هو على الأقل أربع ساعات بالسيارة من أقرب مدينة أوساكا أو نارا لذا البقاء هناك هو الخيار الأفضل.

 

2- جزيرة ياكوشيما من عجائب اليابان الطبيعية :

جزيرة ياكوشيما من عجائب اليابان الطبيعية

للتواصل حقا مع أحد عجائي اليابان الطبيعية في أفضل حالاتها عليك قضاء بعض الوقت في جزيرة ياكوشيما، وهذه الجزيرة ليست مجرد ملاذ للحيوانات وواحدة من أفضل المعالم الطبيعية في اليابان، بل هي أيضا موقع تراث عالمي لليونسكو، وهذه مجموعة من العوامل التي يجب استكشافها فقط، وقد تكون الحيوانات الموجودة في جزيرة ياكوشيما مماثلة للأنواع الموجودة في البر الرئيسي ولكنها غالبا ما تكون أصغر حجما، فقرود ياكو وهي نوع من قرود المكاك هي رؤية متكررة وفي حين أنها أصغر من إخوانها في البر الرئيسي إلا أنها يمكن أن تكون عدوانية تماما إذا اقتربت، وياكو شيكا الغزلان الصغيرة التي تسكن جزيرة ياكوشيما غالبا ما ترى وهي تتجول في مسارات الغابات وهي زائر ليلي للقرى، وتحتوي الجزيرة على مجموعة كاملة من الحيوانات الغريبة وغير العادية التي يمكن رؤيتها بشكل أفضل من مسافة آمنة، وهي تشمل علقات مص الدم، والثعابين السامة وبعض الدبابير الكبيرة الخطيرة الذين هم أكثر من سعداء لوضع لدغة في أي شخص.

 

1- جبل فوجي من عجائب اليابان الطبيعية :

جبل فوجي من عجائب اليابان الطبيعية

هناك ميزة واحدة بارزة في المناظر الطبيعية في اليابان وهي ليست واحدة من أكثر البراكين التي يمكن التعرف عليها على الفور بل هي أيضا واحدة من أكثر البراكين شهرة، وجبل فوجي معلم اليابان المغطى بالثلوج والذي لا لبس فيه، وعلى الرغم من أن الذروة وهي أعلى قمة في اليابان تبلغ أكثر من اثني عشر ألف قدم إلاغ أنها تقع على بعد أكثر من ستين ميلا من العاصمة طوكيو غالبا ما تكون مرئية بوضوح من المدينة، وتسلق جبل فوجي أحد عجائب اليابان الطبيعية قد لا يكون من أسهل الأشياء التي يمكنك القيام بها ولكن تسلق جبل فوجي سيعطيك بالتأكيد منظورا مختلفا لليابان، حتى عندما لا يكون جبل فوجي مغطى بشكل بارز بالثلج يمكن أن يظل باردا في الأعلى، والقيام بذلك يعد إنجازا جادا وسيمنحك حقا تجربة عطلة لا تنسى في اليابان.

كتب : ذات الهمة
مواضيع مميزة :
loading