nav icon

الأطعمة التي تسبب الإمساك عند الأطفال الرضع

إذا كان طفلك يعاني من الإمساك، فقد تحتاج إلى فحص النظام الغذائي للطفل ونظامك الغذائي، وأنتم كآباء جدد قد تتفاجؤوا بمدى تفكيركم وتحدثكم وقلقكم بشأن البراز، فعندما يكون الطفل يتغوط بانتظام فهذا يعني عادة أن جميع الأنابيب الخاصة به في حالة عمل جيدة وأنه يحصل على ما يكفي من الطعام والتخلص من الباقي، لذا من المفهوم أن أي تغيير ملحوظ في البراز لدى الطفل يمكن أن يضغط على الآباء، ولأن الطعام يقع على عاتقه إلى حد كبير عندما يتعلق الأمر بالإمساك، فيجب أن نلقي نظرة فاحصة على النظام الغذائي لطفلك.

 

الأشهر الأولى من حياة الطفل حديثي الولادة :
بالنسبة للمبتدئين، الإمساك عند الأطفال حديثي الولادة أمر غير شائع إلى حد ما، ففي المتوسط الأطفال من سن 0 إلى 4 أشهر يقومون بالتبرز من 3 إلى 4 مرات في اليوم وأهم شيء يجب الانتباه إليه هو أن البراز يكون ناعم وهناك بعض الأطفال يتبرزون بعد كل رضعة بينما يمكن للآخرين عدم التبرز لعدة أيام ويمكن أن تُعزى هذه الإمتدادات الطويلة إلى مدى سهولة هضم الأطفال لحليب الثدي، وفي الواقع إن قدرة أمعاء الطفل على إمتصاص حليب الثدي مدهشة ولكن إذا كنت تشك في أن طفلك قد يكون مصابًا بالإمساك، فيجب أن تلق نظرة على النظام الغذائي للأم، حيث يتم تمرير كل ما تأكله أمي إلى الطفل.

 

وأن الإمساك عند الرضاعة الطبيعية يمكن أن يكون أحد أعراض حساسية بروتين الحليب لذلك يقترح الأطباء في بعض الأحيان أن الأم التي ترضع من الثدي تأخذ منتجات الألبان من نظامها الغذائي ووقتها يجب أن تفكر الأم في استبدال منتجات الصويا بمنتجات الألبان، وعلى الطرف الآخر من الطيف، فإن ما تأكله يمكن أن يخفف أيضًا الإمساك لدى طفلك فإذا كان الطفل مصابًا بالإمساك، يوصي الأطباء بأن تأكل الأم بعض الخوخ لمعرفة ما إذا كان ذلك يساعد أم لا.

 

وإن الأطفال الذين يتناولون الحليب الصناعي هم أكثر عرضة للإصابة بمشكلات الإمساك وقد تكون بعض المكونات في التركيبة أكثر تحديًا للجهاز الهضمي للطفل وتؤدي إلى براز أكثر صلابة وقد يحدث الإمساك أيضًا بسبب حساسية بروتين الحليب أو عدم تحمله وبمجرد أن يتم تشخيصه، يمكن لطبيب الأطفال تبديل تركيبة طفلك إلى تركيبة لا تعتمد على الحليب، ولكن يجب على الآباء إستشارة طبيب الأطفال قبل إجراء تغيير في تركيبة اللبن الصناعي وإن الآباء قد يميلون أيضًا إلى التحول إلى تركيبة منخفضة الحديد إذا اشتبهوا في إصابة طفلهم بالإمساك لكن الأطفال يحتاجون إلى هذا الحديد، وعلى الرغم من أن الأطعمة الغنية بالحديد يمكن أن تسبب الإمساك، فإن الكمية الموجودة في التركيبة ليست مسؤولة عن الإمساك فعليًا.

إمساك

الإمساك والأطعمة الصلبة :
بمجرد إدخال الأطعمة الصلبة في النظام الغذائي لطفلك، سوف يتغير برازه فإن المزيد من الطعام المشكل يعني عادة وجود براز أكثر تكوّنًا وأيضا أصبحت الأمعاء أكثر نضجا الآن ويمكنهم ضغط الأشياء والتمسك بها لفترة أطول ولأن الجسم يستغرق وقتًا أطول في معالجة الطعام، فمن المحتمل أن تشاهد حفاضًا واحدًا أقل حجمًا في اليوم، ويمكن أن يكون الطعام صديقًا وعدوًا لذا يجب أن تعرف أولاً الأطعمة التي تجعل من الصعب التغوط.

 

يجب على الآباء أن يفكروا في صلصة التفاح والموز والحبوب، فالكثير من هذه وخاصة الحبوب يمكن أن تسبب الإمساك لدى طفلك وأيضًا راقب منتجات الألبان التي تعد أول الأطعمة الشائعة للأطفال، مثل الجبن والزبادي والأطعمة منخفضة الألياف يمكن أن تسبب الإمساك لدى الأطفال وقد تشمل هذه الأرز الأبيض والخبز الأبيض والمعكرونة، وعلى الرغم من أنه قد يكون من المغري قطع الأطعمة المسببة للإمساك تمامًا إلا أن يوصي الأطباء بإعطاء طفلك هذه الأطعمة باعتدال أي ليس أكثر من بضع مرات في اليوم وخفض الكميات إذا كان هناك طعام معين يمثل مشكلة، وعندما يصبح براز الطفل أكثر تكرارًا أو صعوبة أو صعوبة في التمرير، يجب أن تطلب المساعدة، وفيما يلي بعض الأطعمة التي تعمل على تخفيف الموقف :

 

الألياف هي صديقك الأول فيجب أن يساعد أي شيء يحتوي على النخالة، والمعروف بمحتواه العالي من الألياف في تخفيف براز طفلك لذا فكر في الحبوب الغنية بالألياف والمعكرونة المصنوعة من القمح الكامل والأرز البني، أما عن التالي فهي الثمار وخاصة الكمثرى والخوخ والبرقوق ويمكن لنظرائهم من العصير القيام بنفس الخدعة وكل منهما يعمل بشكل جيد ويحبه الأطفال حقًا ويمكن أن تساعد بعض الخضروات أيضًا فيمكن أن تجرب البروكلي والفاصوليا ولا تنس الماء ففي بعض الأحيان يحتاج النظام إلى تدفق جيد لبدء العمل مرة أخرى.

كتب : رباب احمد

مواضيع مميزة :

loading