nav icon

رحلة إلى مدينة برلين الألمانية بالفيديو

يسعد الكثيرون في إنجلترا بسبب لندن، والولايات المتحدة تحب نيويورك، وفرنسا نرجسية قليلاً بسبب باريس، وتبعاً لذلك تفخر ألمانيا بمدينة برلين، فبعد أكثر من عقدين من سقوط جدار برلين، تنعم المدينة بنهضة ثقافية تفتخر بكل شيء من المتاحف والأزياء إلى الطعام والنوادي الليلية ولكن هذا لا يعني أن هذه المدينة قد نسيت ماضيها المظلم في الواقع، والجذب السياحي يكون كثيرًا على النصب التذكاري لقتلى اليهود في أوروبا، وتضاريس الإرهاب ومتحف نقطة تفتيش تشارليهي وهذا دليلًا على تقديسها الثابت، ومع ذلك، فإن برلين في حالة تصاعد وبعد الظهر يمكن مشاهدة الناس في مقهى مفعم بالحيوية أو يمكن الذهاب إلى مهرجان رقص طوال الليل في نادٍ عصري.

 

أفضل شهر لزيارة برلين :
أفضل وقت لزيارة مدينة برلين هو من شهر مايو حتى شهر سبتمبر، عندما يكون الطقس مثاليًا للجلوس في المقهى، والتنزه في الحديقة والتنزه على مهل في المدينة، ومن ناحية أخرى يكون الشتاء بارداً جداً، فدرجات الحرارة قد تكون تحت الصفر ومع ذلك، قد يكون هذا هو أفضل وقت للمسافرين ذوي الميزانية المحدودة لتسجيل الصفقات على أسعار الطيران وأسعار الفنادق.

برلين

كيفية توفير المال في برلين :

- قم بزيارة برلين في فصل الشتاء واستمتع بهذه المدينة الألمانية المركزية في فصل الشتاء وسيكون عليك مواجهة بعض درجات الحرارة المتجمدة، ولكن الصفقات الرائعة على الرحلات الجوية والفنادق قد تجعلها تستحق ذلك.

- القيام بالإحتفال في برلين الشرقية، فيجب عليك الإستفادة من الحياة الليلية الصاخبة في المدينة، ولكن ليس عليك دفع ثروة للقيام بذلك وأماكن الحياة الليلية في شرق المدينة هي بأسعار معقولة بشكل عام أكثر من تلك الموجودة في الغرب.

- القيام بشراء بطاقة الإستقبال من برلين، حيث يمكن للضيوف الإستمتاع بالمواصلات المجانية بواسطة مترو الأنفاق والحافلات مع هذه البطاقة ولكن أيضًا قد يحصلون على تذاكر مخفضة إلى مناطق الجذب الرئيسية وسيحصلون أيضًا على خريطة مجانية لبرلين مع عملية الشراء.  

برلين

ثقافة وعادات برلين :
تم توحيد شرق وغرب برلين تاريخياً بعد سقوط جدار برلين في عام 1989، ومنذ ذلك الحين، شهدت ألمانيا إنتعاشاً إقتصادياً وثقافياً هائلاً دفعها لتصبح واحدة من أقوى الدول في أوروبا والعالم، وعلى الرغم من أن اللغة الرسمية في ألمانيا هي اللغة الألمانية إلا أنك ستجد أن بعض سكان برلين يتقنون اللغة الإنجليزية أيضًا ومع ذلك لا يمكنك أن تخطئ في تعلم بعض الكلمات الألمانية.

 

الإلتزام بالمواعيد والنظام هما صفتان تحظيان بتقدير كبير من قبل الثقافة الألمانية، لذا كن في الوقت المناسب لأي اجتماع عمل أو مشاركة رسمية وعندما تكون في مطعم، لا تترك أموالك على الطاولة بعد استلام الشيك سلم المال للنادل واطلب الباقي، وتم تضمين النصائح بالفعل في فاتورتك، ولكن إذا كانت الخدمة استثنائية، فمن المعتاد تقديم من 10 إلى 15 % إضافية.

 

والعملة الرسمية لبرلين هي اليورو وسعر اليورو يتقلب في كثير من الأحيان، لذا تحقق ما سعر الصرف الحالي قبل أن تذهب ويتم قبول بطاقات الإئتمان الرئيسية في معظم المطاعم والمحلات التجارية.

برلين

ماذا سوف تأكل في برلين ؟
خيارات الطعام في برلين واسعة النطاق، مع وفرة من المأكولات الألمانية التقليدية، ومشهد غذائي عرقي مزدهر وحتى خيارات نباتية أكثر صحة، ومع ذلك، لا يجب أن تفوتك فرصة تناول الأطباق الأصيلة التي تشتهر بها برلين، وهناك مجموعة متنوعة من النقانق ولحم العجل وهناك النقانق المغطاة بالكاتشب ومسحوق الكاري والتي تحظى بشعبية كبيرة.

 

وتتمتع برلين أيضًا بنفوذ تركي كبير فيوجد لديهم أكثر من 200.000 تركي وأغلبهم يبدعون في فن الطهي لذا يمكنك إلقاء نظرة على مجموعة متنوعة من الأطباق الشهية، وتحقق من السوق التركي، وبالإضافة إلى ذلك، تأكد من تجربة الشطائر التركية التي تم تقديمها لأول مرة من قبل المهاجرين الأتراك وتقول الأسطورة الحضرية أنها اخترعت في برلين ويشمل الطبق خبزًا خاصًا مليئًا بشرائح رقيقة من اللحم البقري أو الدجاج أو لحم الخروف فيمكنك الاختيار فيما بينهما ويعلوهم الخس والطماطم والبصل وصلصة الزبادي وستجد هذه السندويشات مع العديد من الباعة المتجولين في جميع أنحاء المدينة.

برلين

السلامة في برلين :
بشكل عام، يكون النشل إلى أن يكون مصدر قلق رئيسي لسائح برلين لذا احترس من النشالين في وسائل النقل العام، خاصة خلال ساعة الذروة وفي مناطق الجذب السياحي الرئيسية وأيضا يجب أن يدرك الزوار أن البغاء قانوني في ألمانيا وأن نسبة من البغايا في برلين هم ضحايا الإتجار بالبشر.

 

التجول في برلين :
أفضل طريقة للتجول في برلين هي عبر قطارات الأنفاق أو القطارات المرتفعة الإقليمية، وكلاهما جزء من نظام النقل العام الواسع في المدينة ويمكنك حتى ركوب الأنفاق من مطار برلين تيجيل الذي يقع على بعد 8 كم فقط من وسط المدينة، ومن المطار الثانوي مطار برلين شونفيلد على بعد حوالي 13 ميلًا جنوب شرق وسط المدينة ويفضل معظم الزوار السفر إلى مطار برلين تيجيل الأكثر مركزية، ولكن الكثير من المسافرين يختارون استخدام شركات الطيران الإقتصادية التي تسافر عبر برلين شونفيلد.

 

كما توفر المدينة خطوط حافلات وترام واسعة النطاق وعلى الرغم من أن الخدمة أبطأ بشكل ملحوظ، إلا أنه يمكن للمسافرين الإستفادة من بطاقة برلين الترحيبية، والتي توفر رحلات غير محدودة على خطوط الحافلات وخطوط السكك الحديدية، وكما هو الحال مع كل مدينة كبيرة، فإن الحكومة لا تشجع على القيادة فحركة المرور الكثيفة ومواقف السيارات النادرة هي الجاني الرئيسي وللحصول على القليل من التمرين، يمكنك استئجار دراجة وتجديف على طول ممرات الدراجات في المدينة وعبر المتنزهات وأيضًا سيارات الأجرة المقننة وفيرة أيضا.

كتب : رباب احمد
مواضيع مميزة :
loading