nav icon

هل الديناصورات تأكل لحوم جنسها ؟

قبل بضع سنوات، إكتشف الباحثون عظام لأحد الديناصورات ماجونجاصولص والتي كانت تحمل علامات لعضة بحجم عضة الديناصورات ماجونجاصولص، والتفسير المنطقي الوحيد هو أن هذه الديناصورات من الثيروبودات الذي يبلغ طولها حوالي 20 قدما، ويبلغ وزنها طن واحد كانت ضحية أو فريسة من أعضاء آخرين من نفس النوع، إما للمتعة أو لأنها كانت جائعة بشكل خاص، ومنذ ذلك الحين، تم تغيير اسم الديناصورات ماجونجاصولص إلى ماجونجاصورص الأقل إثارة للإعجاب، ولكنها كانت ولا تزال من الديناصورات المفترسة في قمة السلسلة في أواخر العصر الطباشيري في مدغشقر.

 

سرعان ما تم تشويه الديناصورات ماجونجاصورص في جميع أنحاء العالم باعتبارها مفترسة بلا قلب، والتي إشتهرت أنها من الديناصورات آكلة لحوم أبناء جنسها، والجدير بالذكر أن الديناصورات ماجونجاصورص والملقبة بماجونجاصولص هي واحدة من الديناصورات القليلة التي لدينا لها أدلة لا جدال فيه أنها من أكل لحوم أبناء جنسها، والجنس الآخر الذي يتم البحث عنه هو الديناصورات سويلوفيسيس، وهي أيضا من الثيروبودات المبكرة التي إجتمعت بالألاف في جنوب غرب الولايات المتحدة، وكان يعتقد أن بعض حفريات سويلوفيسيس البالغة تحتوي على بقايا مهضومة جزئيا لصغار من نفس الجنس في عصور ما قبل التاريخ، ولكن تم التعرف على الصغار أنها من جنس ديناصورات تشبه التماسيح تسمى هيسبيروسوش، ولذا تمت تصفية الديناصورات سويلوفيسيس في الوقت الحالي من جميع التهم في حين تم إعلان أن الديناصورات ماجونجاصورص هي المذنبة دون شك.

 

معظم المخلوقات غير الديناصورات ستكون آكلات لحوم جنسها طبقا للظروف :

الديناصورات

لم يكن السؤال الذي كان ينبغي طرحه عند كتابة المقال هو هل الديناصورات تأكل لحوم أبناء جنسها ؟ أو لماذا على الديناصورات أن تأكل لحوم أبناء جنسها، بل، لماذا يجب أن تكون الديناصورات مختلفة عن أي حيوان آخر؟ والحقيقة هي أن الآلاف من الأنواع الحديثة التي تتراوح من الأسماك إلى الحشرات إلى الرئيسيات يمكن أن تأكل لحوم أبناء جنسها ليس كخيار أخلاقي معيب ولكن كإستجابة قوية لظروف بيئية ضاغطة، فمثلا :

 

* حتى قبل الولادة، فإن قروش النمر الرملي ستفكك بعضها البعض في رحم الأم، حيث أن أكبر قرش رضيع (مع أكبر الأسنان) يلتهم أشقائه الضعفاء.

* ذكور الأسود وغيرها من الحيوانات المفترسة سوف تقتل وتأكل أشبال منافسيهم من أجل إثبات هيمنتهم على الفخر وضمان بقاء سلالتهم.

* الشمبانزي في البرية سوف يقتل ويأكل من حين لآخر صغاره أو صغار البالغين في الجماعة.

 

ينطبق هذا التعريف المحدود لأكل لحوم نفس الجنس فقط على الحيوانات التي تتعمد ذبح أفرادها من الأنواع الخاصة بهم، ثم أكلهم، ولكن يمكننا توسيع التعريف إلى حد كبير من خلال تضمين الحيوانات المفترسة التي تتناول جثث زملائها بشكل إنتهازي، فالضبع الإفريقي لن يرفع أنفه في جسم رفيق له ميت لمدة يومين، وبنفس القدر من القاعدة تطبق على الديناصورات تيرانوصور ريكس أو فيلوسيرابتور.

 

لماذا لا يوجد المزيد من الأدلة على أكل الديناصورات لحوم جنسها؟

الديناصورات

في هذه المرحلة، ربما تسأل ما إذا كانت الديناصورات تشبه الحيوانات الحديثة، وتقتل وتأكل صغارها وصغار منافسيها وتلتهم أعضاء قد ماتو بالفعل من جنسها، لماذا لم نكتشف أدلة أحفورية أكثر؟ حسنا، ضع في اعتبارك هذا، هناك تريليونات من الديناصورات التي تأكل اللحم كانت تصطاد وتقتل تريليونات من الديناصورات التي تتغذى على النباتات أثناء عصر الدهر الوسيط، ولم نكتشف سوى حفنة من الحفريات التي تخلد ذكرى الإفتراس، وبما أنه من المفترض أن يكون أكل لحوم أبناء نفس الجنس أقل شيوعا من الصيد النشط للأنواع الأخرى، فليس من المستغرب أن الدليل يقتصر حتى الآن على الديناصورات ماجونجاصورص، ولكن لا تتفاجأ إذا تم إكتشاف بعض الديناصورات الأخرى من آكلي لحم جنسها قريبا.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading