nav icon

10 من أفضل الوجهات السياحية للمسافرين المبتدئين بالصور

يستمع المسافرون الدوليون إلى الكثير من النصائح حول الخروج من منطقة الراحة الخاصة بهم، وقد يقدم الأشخاص ذو النوايا الحسنة حول إمكانات السفر المتغيرة للحياة، والكثير من أفضل الوجهات السياحية للمسافرين المبتدئين، ولكن عادة لا يوجد ذكر للتحديات العملية للتعامل مع مكان غير مألوف أو التغلب على مخاوف السفر إلى الخارج، وبالنسبة إلى المبتدئين فإن إختيار الوجهة مهم، ومستوى معين من الخوف أمر طبيعي، ولكن في الوقت نفسه، يمكنك العثور على وجهة توفر مقدمة أفضل للسفر العالمي، وإليك مجموعة قليلة من الأماكن التي يجب إستكشافها.

 

1- ناميبيا :

ناميبيا

غالبا ما يتم وصف ناميبيا بشعار إفريقيا للمبتدئين، وهي من أفضل الوجهات السياحية الدولية، وهذا يشير إلى عدد من السمات المختلفة، والبلد تقع على الساحل الجنوبي الغربي للقارة إلى الشمال من جنوب إفريقيا، ولديها معدل جريمة منخفض مقارنة بجيرانها من الدول، وناميبيا في الغالب خالية من الملاريا، وهي تحتوى على طرق محفوظة جيدا وخيارات وفيرة للخدمات السياحية ومجموعة من معالم الجذب بما فيها الساحل والكثبان الرملية والصحراء والجبال والحياة البرية والمتنزهات الوطنية، وناميبيا بلد صغيرة والثقافة التقليدية متاحة للزوار.

 

على الرغم من أن اللغات الأخرى شائعة، إلا أن معظم الناميبيين لديهم مستوى محادثة باللغة الإنجليزية على الأقل، وعلى الرغم من هذه الصفات الجذابة، لا ترى ناميبيا عددا كبيرا من السياح، وتتميز بكثافة سكانية منخفضة، ولذلك ستستمتع بالشعور بوجودك في أماكن بعيدة بغض النظر عن المكان الذي تذهب إليه في البلد، ومزيج من سهولة الإستخدام وعدم وجود حشود جعلت ناميبيا مكانا شهيرا للمشاهير، بما في ذلك براد بيت والأمير هاري.

 

2- ملبورن :

ملبورن

قد تبدو المدن الأسترالية مثل ملبورن خيارا طبيعيا للمسافرين الناطقين بالإنجليزية من أمريكا الشمالية، بفضل النقل العام سهل الإستخدام ومعدل الجريمة المنخفض نسبيا، وغالبا ما يتم تصنيف ملبورن إلى جانب أكثر مدن العالم ملاءمة للعيش، وثاني أكبر مدينة في أستراليا (بعد سيدني) غنية بالثقافة، ولديها الكثير من مناطق الجذب السياحي التي يمكن الوصول إليها بسهولة، ولذلك تعتبر ملبورن من أفضل الوجهات السياحية الدولية.

 

أثناء الإقامة في ملبورن، يمكنك قضاء يوم في وادي يارا، أو يمكنك زيارة المقاهي الشهيرة الآن في وسط المدينة، والتي تضم أيضا الشوارع الجانبية التي تتميز بأمثلة مذهلة من فن الشارع، وتعتبر ملبورن مركزا للرياضة، لذلك إذا كنت ترغب في المشاركة في مباراة الكريكيت أو لعبة دوري الرجبي أو قواعد كرة القدم الأسترالية، فهذه هي أفضل وجهة لك.

 

3- سنغافورة :

سنغافورة

 أفضل الوجهات السياحية الدولية المسافرين المبتدئين

سنغافورة من أفضل الوجهات السياحية الدولية، وهي دولة تشتهر بقوانينها الصارمة المتعلقة بالإتجار بالمخدرات، وسنغافورة في الواقع بلد تنصهر فيها العديد من الثقافات الآسيوية المختلفة في مكان واحد، ويمكنك استكشاف هذه الثقافات بسهولة لأن الجريمة غير موجودة تقريبا ويمكن أن تنقلك وسائل النقل العام إلى كل مكان، والمجموعات الأصلية الرئيسية في سنغافورة هي الهنود الناطقين بالصينية والماليزية والتاميلية، ولكن نظرا لأن هذا مركز تجاري، يتم تمثيل كل ثقافة تقريبا من جنوب وشرق آسيا هنا.

 

ستسمع العديد من اللغات المختلفة في شوارع سنغافورة، ولكن اللغة الإنجليزية هي اللغة الشائعة، ويتحدث معظم الناس نوعا ما من اللغات العامية المسماة السنغالية، وهو أمر غير مفهوم تقريبا للأجانب، ومع ذلك، يمكن لأي شخص تقريبا التبديل إلى اللغة الإنجليزية المناسبة إذا لزم الأمر، وإذا كان لدى سنغافورة عيب فهو الطقس، حيث تسود الحرارة المدارية على مدار السنة، وإذا لم تكن معتادا على هذه الحالة يمكن استخدام تكييف الهواء واسع الإنتشار.

 

4- أيسلندا :

أيسلندا

ربما تشتهر أيسلندا بالينابيع الساخنة والمناظر الطبيعية الصارخة، وهذا البلد ذو الكثافة السكانية المنخفضة، والذي يرفرف مع الدائرة القطبية الشمالية، هو بالتأكيد وجهة جيدة للرياضة في الهواء الطلق، والموسيقى ومشاهد الشفق القطبي، ويمكنك أيضا تجربة شمس منتصف الليل أو ليلة لانهاية لها، اعتمادا على وقت زيارتك.

 

أيسلندا من أفضل الوجهات السياحية الدولية هي أقرب دولة أوروبية إلى أمريكا الشمالية، لذلك قد لا يعتبرها أولئك الذين لا يهتمون برحلات طويلة أفضل خيار سفر أوروبي، وعادة ما تكون أسعار تذاكر الطيران رخيصة، ويتكلم الأيسلنديون عدة لغات، كما أن كل شخص لديه تقريبا يتقن اللغة الإنجليزية، وترتبط الجزيرة بأكملها بطريق دائري، ولذلك يسهل زيارة العديد من أماكن الجذب السياحي والخدمات وركوب الخيل أمرا سهلا.

 

5- تايبيه :

تايبيه

تايبيه هي مدينة جيدة التنظيم، ويوجد في العاصمة التايوانية نظام مترو أنفاق سهل الفهم بفضل التصميم المنطقي وحقيقة أن معظم موظفي مكتب المعلومات يتحدثون الإنجليزية، وفي الواقع، العديد من سكان تايبيه الأصغر سنا بارعون جدا، وتوجد الدراجات المؤجرة خارج محطات المترو للقيام برحلات سريعة خالية من السيارات بين المحطات، وهذه هي مدينة الدراجات البخارية، وقد تبدو الطرقات فوضوية، ولكن بعد الفحص الدقيق سترى استخدام خوذة طاعة لقواعد المرور، وتوفر الأسواق الليلية طعاما رخيصا، كما أن أماكن الجلوس الأكثر رسمية تدق كل سوق، وتحتوي العديد من هذه الأماكن إما على قوائم صور أو قوائم باللغة الإنجليزية، وتايبيه هي وجهة مناسبة للمسافرين المعوقين والأشخاص الذين يسافرون مع أطفال بل من أفضل الوجهات السياحية الدولية.

 

6- مدينة كيبيك :

مدينة كيبيك

هل تنتمي مدينة كيبيك إلى هذه القائمة؟ حسنا، بالنسبة للقراء الموجودين في الولايات المتحدة، فهي من الناحية الفنية وجهة دولية، وإن التأثير الأوروبي القوي وثقافة كيبيك العميقة تجعل هذه المدينة فريدة من نوعها بين أقرانها في أمريكا الشمالية، وفي الوقت نفسه لا تزال هذه أمريكا الشمالية، لذلك سيكون لديك أيضا شعور مرحب بالألفة، ومن الواضح أن هذه المدينة الناطقة بالفرنسية يسهل الوصول إليها (يمكنك القيادة من المنزل حسب المكان الذي تعيش فيه)، وأوقات الرحلات من معظم مدن الولايات المتحدة لا تزيد عن ثلاث ساعات، ويمكنك التحدث باللغة الإنجليزية في كيبيك على الرغم من أن الفرنسية هي اللغة الرئيسية.

 

7- دبلن :

دبلن

دبلن هي مدينة صغيرة نسبيا لعاصمة عالمية، ولديها شعور عميق بالتاريخ والكثير من الصفات والجذب السياحي التي ستبدو مألوفة للزوار من عبر البركة، وفي الوقت نفسه، أصبحت هذه مدينة عالمية ودولية تجذب السياح ورجال الأعمال من جميع أنحاء العالم، وأصبحت من أفضل الوجهات السياحية الدولية، ودبلن لديها وسائل النقل العام المناسبة وميزات صديقة للمشاة، وجولات المشي والمتاحف والمواقع التراثية كثيرة، وكذلك استخدام اللغة الإنجليزية، وإن كان مع لهجات سميكة في بعض الأحيان، وتشتهر العاصمة الأيرلندية بمناظرها لتناول الطعام والحياة الرائعة فيها.

 

8- سانت مارتن :

سانت مارتن

سانت مارتن، أو سينت مارتين هي جزيرة كاريبية واحدة، ولكن يسيطر عليها بلدان مختلفان، وستون في المئة من الجزيرة التي تقع على بعد حوالي 200 ميل شرق بورتوريكو تنتمي إلى فرنسا في حين أن 40 % المتبقية تسيطر عليها هولندا، ويعود هذا التقسيم غير العادي إلى القرن السابع عشر.

 

يتم التحدث باللغة الإنجليزية على نطاق واسع والجزيرة صغيرة بما يكفي بحيث يمكنك الإستمتاع بمناطق الجذب السياحي على كلا الجانبين (لا يوجد معبر حدودي حقيقي بين الجزأين الفرنسي والهولندي)، ولقد أوجدت الجغرافيا مكان ثقافي بأحاسيس فرنسية وهولندية تمتزج مع الثقافات الكاريبية، والناس من جمهورية الدومينيكان وأمريكا الجنوبية والجزر الفرنسية والهولندية المجاورة هم أيضا في سانت مارتن الألفة للمنتجع، والرحلات البحرية تجعل سانت مارتن من أفضل الوجهات السياحية الدولية.

 

9- بوتان :

بوتان

لماذا ستكون المملكة المنعزلة في الركن البعيد من جبال الهيمالايا على قائمة أفضل الأماكن للمسافرين المبتدئين؟ هي من أفضل الوجهات السياحية الدولية، وإن الطريقة التي يتم بها إنشاء صناعة السياحة في بوتان تجعلها مثالية للمسافرين في العالم لأول مرة، وتطلب الحكومة من حاملي التأشيرات السياحية السفر مع شركة سياحية مرخصة ولديهم خط سير محدد إلى حد كبير، وهذا يعني أن خطط السفر الخاصة بك سيتم ترتيبها مسبقا، وسيكون لديك شخص بجانبك لمساعدتك عند الحاجة إليها، وأنت حر في رؤية طبيعة وثقافة هذه الأرض النائية، ويتطلب الوصول إلى بوتان رحلات طويلة وتغيير طائرة واحدة على الأقل (لكن من المحتمل أن تكون اثنتان أو أكثر)، والقلق الآخر هو التكيف مع الإرتفاع العالي في بعض أجزاء هذا البلد.

 

10- كوسكو :

كوسكو

تعد كوسكو واحدة من أكثر المدن الصديقة للسياحة في أمريكا الجنوبية والتي تتحدث بالإسبانية، وتعتبر من أفضل الوجهات السياحية الدولية، ويمكن أن تشكل أمريكا الجنوبية تحديا للمسافرين لأول مرة حتى لو كانوا متحدثين بالإسبانية (أو البرتغالية)، والبنية التحتية السياحية والإلمام بإحتياجات السياح يجعل كوسكو ، بيرو مكانا جيدا للبدء، وكانت هذه المدينة عاصمة إمبراطورية الإنكا في عصر ما قبل الإستعمار، وهي الآن موقع تراث عالمي لليونسكو يتميز بالعمارة الاستعمارية والحديثة.

 

نظرا لأنها تستقبل أكثر من مليون سائح سنويا وتقدر قيمة صناعة السياحة فيها بأكثر من مليار دولار، فإن هذه المدينة مجهزة تجهيزا جيدا للتعامل مع إحتياجات المسافرين بصرف النظر عن قدراتهم في اللغة الإسبانية أو الإلمام بجولات الحجز أو ترتيب النقل، وكما هو الحال مع بوتان، فإن القضية الرئيسية في كوسكو هي التكيف مع الارتفاعات العالية.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading