nav icon

معلومات رائعة عن الفقاريات وتصنيفها وأهم ما يميزها

الفقاريات هي مجموعة من الحبليات التي تضم الطيور والثدييات والأسماك والأنقليس والبرمائيات والزواحف، وتحتوي الفقاريات على عمود فقري حيث يتم استبدال الحبل الظهري بعدة فقرات تشكل العمود الفقري، والفقرات تحيط وتحمي الحبل العصبي وتزود الحيوان بالدعم الهيكلي، والفقاريات لديها رأس متطورة، وعقل متميز محمي بجمجمة، وأعضاء حساسة مزدوجة، ولديها أيضا نظام تنفسي عالي الكفاءة، والبلعوم العضلي مع الشقوق والخياشيم (في الفقاريات الأرضية، يتم تعديل الشقوق والخياشيم بشكل كبير)، والقناة العضلية، والقلب الذي يتكون من حجرات.

 

من السمات البارزة الأخرى التي يمتلكها الفقاريات هي هيكلها الداخلي، والهيكل الداخلي هو مجموعة داخلية من الحبل الظهري والعظام أو الغضاريف التي توفر للحيوان الدعم الهيكلي، وينمو الهيكل الداخلي مع نمو الحيوان ويوفر إطارا قويا ترتبط به عضلات الحيوان.

 

الفقاريات

يعد العمود الفقري في الفقاريات أحد الخصائص المميزة للمجموعة، وفي معظم الفقاريات يوجد الحبل الظهري في بداية تطورها، ويعد الحبل الظهري قضيبا مرنا وداعما يمتد بطول الجسم، ومع تطور الحيوان يتم استبدال الحبل الظهري بسلسلة من الفقرات التي تشكل العمود الفقري.

 

الفقاريات الأساسية مثل الأسماك الغضروفية والأسماك ذات الزعانف تتنفس بإستخدام الخياشيم، والبرمائيات لها خياشيم خارجية في الطور اليرقي لتطورها (في معظم الأنواع) ورئتين في الأفراد البالغة، وتحتوي الفقاريات العليا مثل الزواحف والطيور والثدييات على رئتين بدلا من الخياشيم.

 

لسنوات عديدة، كان يعتقد أن الفقاريات القديمة هي قوقعيات الأدمة، وهي مجموعة من الحيوانات البحرية عديمة الفكوك وتسكن قاع البحار والمحيطات وتتغذى من خلال ترشيح الطعام من الماء، ولكن خلال العقد الماضي، إكتشف الباحثون العديد من الفقاريات الأحفورية التي تكون أقدم من قوقعيات الأدمة، وهذه العينات المكتشفة حديثا والتي يبلغ عمرها حوالي 530 مليون عام، تشمل سمكة كونمينغ أول سمكة في التاريخ في العصر الكمبري، والجلكانيات وتعرض هذه الحفريات العديدة سمات الفقاريات مثل القلب والعيون المزدوجة والفقرات البدائية.

 

الفقاريات

يمثل أصل الفكين نقطة مهمة في تطور الفقاريات، حيث يمكن فك الفقاريات من إلتقاط وإستهلاك فريسة أكبر من أسلافها عديمة الفكوك، ويعتقد العلماء أن الفكين نشأت عن طريق تعديل القوس الأول أو الثاني من الخياشيم، ويعتقد أن هذا التكيف كان في البداية وسيلة لزيادة تهوية الخياشيم، وفي وقت لاحق مع تطور العضلات وإنحناء أقواس الخياشيم للأمام كان الهيكل يعمل كالفكين، ومن بين جميع الفقاريات الحية لا يوجد سوى سمك الجلكي عديم الفكوك.

 

 

الخصائص الرئيسية لدى الفقاريات تشمل:

* العمود الفقري

* الرأس المتطورة

* المخ المتميز

* أجهزة الإحساس المزدوجة

* الجهاز التنفسي الفعال

* البلعوم العضلي مع الشقوق والخياشيم

* الأمعاء العضلية

* القلب ذو الحجرات

* الهيكل الداخلي

 

 

تنوع الفقاريات :

هناك حوالي 57000 نوع من حيوانات، وتمثل الفقاريات حوالي 3 ٪ من جميع الأنواع المعروفة على كوكبنا، وحوالي 97 ٪ من الأنواع الأخرى على قيد الحياة اليوم هي من اللافقاريات.

 

تصنيف الفقاريات :

يتم تصنيف الفقاريات ضمن التسلسل الهرمي التصنيفي التالي:

الحيوانات- الحبليات- الفقاريات، وتنقسم الفقاريات إلى المجموعات التصنيفية التالية :

الفقاريات

* الأسماك العظمية : هناك حوالي 29000 نوع من الأسماك العظمية على قيد الحياة اليوم، ويشمل أعضاء هذه المجموعة الأسماك شعاعية الزعانف والأسماك فصية الزعانف، وسميت الأسماك العظمية لأنها تحتوي على هيكل عظمي مصنوع من عظام حقيقية.

 

الفقاريات

* الأسماك الغضروفية : هناك حوالي 970 نوعا من الأسماك الغضروفية على قيد الحياة اليوم، ويشمل أعضاء هذه المجموعة أسماك القرش، وأسماك الراي، وسمك الورنك، والكيميرات، وللأسماك الغضروفية هيكل عظمي مصنوع من الغضروف بدلا من العظم.

 

الفقاريات

* الجلكي والأسماك المخاطية : هناك حوالي 40 نوعا من أسماك الجلكي على قيد الحياة اليوم، ويشمل أعضاء هذه المجموعة، الجلكي، والجلكي التشيلي، والجلكي الأسترالي، والجلكي الشمالي، وغيرها، وأسماك الجلكي هي الفقاريات الفكية التي لها جسم نحيل طويل، وهي تفتقر إلى الحراشيف ولها فم يشبه الماصة.

 

الفقاريات

* رباعيات الأرجل : هناك حوالي 23000 نوع من رباعيات الأرجل على قيد الحياة اليوم، ويشمل أعضاء هذه المجموعة الطيور والثدييات والبرمائيات والزواحف، ورباعيات الأرجل هي الفقاريات التي لديها أربعة أطراف (أو كان لأسلافها أربعة أطراف).

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading