nav icon

الطيور المغردة في العالم تأتي من أستراليا

الطيور المغردة يتم تسميتها بهذا الإسم لأنها تمثل بعض من أعظم مطربين الطبيعة، وربما بسبب هذه المهارة الرائعة من وسائل الإتصال، اجتاحت هذه الطيور جميع أنحاء العالم، وهي موجودة الآن في كل قارة بإستثناء القارة القطبية الجنوبية، والطيور المغردة حتى الآن، أكبر مجموعة من الطيور في العالم اليوم، مع أكثر من 5000 نوع من الطيور المغردة منتشرة في جميع أنحاء العالم، وهذه الأنواع من الطيور المغردة ما يقرب من نصف جميع أنواع الطيور على وجه الأرض.

 

الآن وقد حددت دراسة وراثية واسعة لهذه الطيور المغردة المختلفة بشكل واضح المكان الذي تطورت فيه جميعا لأول مرة وهو أستراليا، كما يصف البحث بتفاصيل غير مسبوقة كيف انطلقت الطيور المغردة الأولى من أستراليا لتستعمر العالم في نهاية المطاف.

الطيور المغردة

واحد من التحديات مع فك رموز تاريخ تطور الطيور المغردة هو أنها تنوعت بسرعة لدرجة أن الدراسات السابقة واجهت صعوبة في تقدير نمط التفرع لشجرة عائلة الطيور المغردة، وأوضح المؤلف الرئيسي روب مويل، مع التقدم في تكنولوجيا تسلسل الحمض النووي، كنا قادرين على جمع كمية لم يسبق لها مثيل من بيانات تسلسل الحمض النووي التي ساعدت على توضيح علاقات الطيور المغردة.

 

إن فهم الإطار الزمني في النمط المتفرع لشجرة عائلة الطيور المغردة يساعد أيضا في تفسير توزيعها الجغرافي، لأن الجغرافيا الأرضية تغيرت بشكل كبير منذ ظهور الطيور المغردة أولا، وقبل عشرات الملايين من السنين، كانت القارات في أماكن مختلفة ومعدلات البحر مكشوفة أو غارقة في أحواض أرضية مختلفة يمكن أن تكون بمثابة نقطة إنطلاق الطيور للتنقل بين القارات.

الطيور المغردة

على سبيل المثال، اقترحت نظريات سابقة أن الطيور المغردة سافرت أولا إلى خارج أستراليا عبر جزر في المحيط الهندي، حتى وصلت إلى إفريقيا، وفي النهاية وصلت إلى باقي العالم من هناك، ولكن البحث الجديد يقدم طريقة مختلفة، تقترح أن عمر الطيور المغردة هو في الواقع حوالي نصف ما افترضته النظريات السابقة، وهو ما يعني أن جزر المحيط الهندي قد غمرت المياه في وقت إنتشار الطيور المغردة خارج أستراليا.

 

لذا، يقترح النموذج الجديد أن الطيور المغردة ظهرت لأول مرة خارج أستراليا عبر الجزر البدائية التي أصبحت في نهاية المطاف جزيرة حديثة في غينيا الجديدة والأرخبيل الإندونيسي، وانتشرت إلى بقية العالم عبر جنوب شرق آسيا، ومع ذلك، فإن العديد من الفروع الرئيسية لسلسلة الطيور المغردة بدأت تنويعها في أستراليا، قبل أن تنتقل إلى مكان آخر، حسب ما يشير البحث.

الطيور المغردة

بيولوجيا، تعتبر أستراليا هي بالفعل مكان رائع، وموطن للغالبية العظمى من الحيوانات الجرابية في العالم، وحتى الثدييات التي تضع البيض، ويبدو الآن أن ما يقرب من نصف جميع أنواع الطيور الحديثة تأتي من القارة أيضا.

 

في المرة القادمة التي تسمع فيها تغريدة الطيور المغردة، تذكر بمدى قوة التطور بفضل الله تلك القدرة على الغناء، إنها القدرة التي دفعت مجموعة صغيرة من الطيور الساحرة من أستراليا إلى كل ركن من أركان العالم.

الطيور المغردة

الطيور المغردة، يمكن أن تصل إلى حوالي 4000 نوع، وهي ما يقرب من نصف الطيور الموجودة حول العالم، وتشتمل على ما بين 35 إلى 55 عائلة، ومعظم أنواع الطيور الأليفة داخل القفص تنتمي إلى هذه الطيور المغردة، والطيور المغردة على حد سواء لديها جهاز صوتي متطور للغاية، على الرغم من أن ليس جميع الطيور تستخدمه، ومن هذه الطيور المغردة التي تعتبر من أجمل الحيوانات الطبيعية،عصفور أبو الحناء، والكاردينال، وطائر أبو زريق الأزرق، وطائر السنونو والعديد من الطيور الأخرى.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading