nav icon

حقائق عن تنين كومودو أكبر السحالي في العالم بالصور

يعد تنين كومودو أكبر وأثقل أنواع السحالي في العالم، وهو واحد من القلائل الذي لديه لدغة سامة، ويعتمد هذا الصياد القوي على شعوره بالرائحة للكشف عن الطعام، وذلك باستخدام لسانه الطويل المتشعب لتذوق الهواء، ويمكنه قضاء ساعات في انتظار وجبة كبيرة تتجول في نطاقه قبل إطلاق الهجوم المميت بأسنانه الكبيرة والمنحنية والمسننة.

 

 

1- تنين كومودو موطنه الأصلي أستراليا :

تنين كومودو

بالرغم من أن تنين كومودو مشهورا بكونه من جزيرة كومودو الأندونيسية والجزر المحيطة بها، إلا أنه بدأ في لاند داونز وفقا لسجلات الأحافير، وقد إنتقل تنين كومودو من أستراليا وشق طريقه إلى الجزر الإندونيسية، ووصل إلى جزيرة فلوريس منذ حوالي 900 ألف سنة، وقد تم شرح كيف نجح ذلك:

 

في الماضي، اقترح الباحثون أن تنين كومودو تطور من سلف أصغر عزل على الجزر الإندونيسية، وتطور حجمه الكبير كرد فعل لعدم وجود منافسة من مفترسين آخرين أو كصياد متخصص لصيد الفيلة الأقزام المعروفة باسم ستيجودون، ومع ذلك، على مدى السنوات الثلاث الماضية، إكتشف فريق دولي من العلماء العديد من الحفريات من شرق أستراليا يرجع تاريخها إلى 30000 سنة مضت إلى ما يقرب من 4 ملايين سنة مضت والتي يعرفون الآن أنها تنتمي إلى تنين كومودو.

 

قال الباحث سكوت هوكنول الباحث في علم الأحافير الفقارية في متحف كوينزلاند بأستراليا، عندما قارنا هذه الأحافير بعظام تنين كومودو الحالي، كانا متطابقين، والآن نستطيع أن نقول أن أستراليا كانت أيضا مسقط رأس تنين الكومودو الذي يصل إلى 10 أقدام في الطول، ويشير تيم فلانري الأستاذ في جامعة ماكواري في سيدني إلى أن تنين كومودو ربما اختفى من أستراليا قبل حوالي 50 ألف سنة، وهو اختفاء يتزامن مع وصول البشر إلى القارة، كما اختفى من جميع الجزر المعزولة بإستثناء عدد قليل منها، وأصبحت الأنواع الآن عرضة للإنقراض.

 

 

2- تنين كومودو حيوان سام :
لفترة طويلة، كان يعتقد أن لدغة تنين كومودو خطيرة للغاية بسبب العدد الهائل من البكتيريا المزدهرة في فمه، كوحش نابش في الفضلات، ويجب أن تملأ اللدغة بالكائنات الحية الدقيقة القاتلة من اللحم المتعفن وسوف تصيب وقتل أي ضحية، ومع ذلك، اكتشف بريان فراي، الباحث في مجال السم في جامعة ملبورن بأستراليا، الحقيقة التي وجدت أن تنين كومودو هو في الواقع أحد السحالي السامة القلائل على هذا الكوكب.

 

توضح ناشيونال جيوغرافيك، أن الفريق وجد أن سم التنين ينقص ضغط الدم بسرعة، ويسرع فقدان الدم، ويؤدي بالضحية إلى الصدمة، مما يجعلها ضعيفة للغاية للقتال، وفي السم توجد بعض المركبات القوية التي تقلل ضغط الدم مثل تلك الموجودة في معظم الثعابين السامة في العالم، مثل ثعبان تيبان الداخلي لغرب أستراليا.

 

 

3- تنين كومودو مصدر إلهام لكينج كونج :

تنين كومودو

في حين يتم وضع بعض الأساطير حول تنين كومودو، ينشئ البعض الآخر أعمالا خيالية أكثر إثارة للاهتمام، وأصبح تنين كومودو مصدر إلهام لفيلم كينج كونج، في عام 1912، زار رجل الجيش الهولندي اللفتنانت فان ستين فان هينسبروك جزيرة كومودو، وأطلق الرصاص على التنين، وأرسل الجلد إلى عالم الطبيعة بيتر أوينز الذي كتب أول ورقة علمية على السحالي الضخمة، وبعد أربعة عشر عاما، انطلق الأمريكي دبليو دوغلاس بوردن إلى جزر سوندا الصغرى بإندونيسيا للقبض على 12 سحلية عملاقة للمتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي، وكتب مذكراته عن الرحلة وقد لقب السحلية بتنين كومودو، وكانت المذكرة مصدر إلهام لفيلم كينج كونج.

 

 

4- يستطيع تنين كومودو أن يسقط فريسة هائلة :
تنين كومودو من الحيوانات الضخمة، حيث يبلغ طوله أكثر من 8.5 قدم ويزن حوالي 200 رطل، وليس من المستغرب إذن أن يسقط حيوانات كبيرة مثل الخنزير البري والغزلان وجاموس الماء، وللقبض على فريسته، فإنه يستخدم إستراتيجية الكمين، وهو يتطابق تماما مع البيئة بشكل جيد على الجزيرة، فيكمن في إنتظار الحيوانات المطمئنة بالمرور، ثم يعدو بسرعة ويضع لدغة سامة قبل أن تتمكن الضحية من الفرار.

 

 

5- يمكن لتنين كومودو أن يأكل 80٪ من وزنه في جلسة واحدة :

تنين كومودو

ليس فقط تنين كومودو كبير الحجم، ولكن لديه شهية كبيرة أيضا، وعندما تجلس هذه السحلية الضخمة لتناول وجبة، فإنها قادرة على إبتلاع ما يصل إلى 80 % من وزن جسمها في الوجبة الواحدة، والوليمة الضخمة والهضم البطيء يعني أنه بعد تناول الطعام، سيذهب تنين كومودو إلى الإستلقاء تحت أشعة الشمس، مع حرارة تساعد في الحفاظ على عملية الهضم.

 

وبعد هضم الوجبة، سوف يجتر تنين كومودو فيما يعرف بكريات المعدة، حيث تحتوي كريات المعدة على قرون وشعر وأسنان وأجزاء أخرى من الفرائس لا يمكن هضمها، ولأن عملية التمثيل الغذائي لديه بطيء إلى حد ما فإن تنين كومودو يمكن أن يناول وجبة واحدة في الشهر.

 

 

6- تنين كومودو سيء السمعة لسرقته القبور :
لا يقوم دائما تنين كومودو أو حتى في كثير من الأحيان بصيد وجباته، وبدلا من ذلك، يأكل الكثير من الجيف، ويمكنه الكشف عن جثة على بعد ستة أميال، ولسوء الحظ بالنسبة للبشر الذين يعيشون بين التنانين، يمكن أن يعني ذلك أن تنين كومودو يتغذى على جثث الموتى في القبور في الآونة الأخيرة، وقد تسبب ذلك في نقل الناس الذين يعيشون مع تنانين كومودو القبور من الأرض الرملية إلى أرض طينية، وإضافة كومة من الصخور فوق القبر كإجراء جيد.

 

 

7- يمكن أن تتكاثر أنثى تنين كومودو لا جنسيا :

تنين كومودو

تذكرنا هذه الوحوش القديمة ليس فقط بدينوصورات ما قبل التاريخ التي ظهرت في الفيلم الكلاسيكي حديقة الديناصورات، ولكن سلوكه الإنجابي يعود إلى شيء سلط الضوء عليه في الفيلم أيضا، في عام 2006، تحققت مجموعة من الباحثين من أن أنثى تنين كومودو يمكن أن تتكاثر لاجنسيا من خلال عملية تسمى التوالد العذري، وعندما لا توجد ذكور، يمكن للإناث أن تضع مجموعة من البيض قابلة للحياة.

 

التوالد العذري، الذي تتطور فيه بويضة غير مخصبة حتى النضج، في 70 نوعا من الفقاريات، بما في ذلك الثعابين الأسيرة وبعض أنواع من السحالي، وفي معظم الزواحف هذه العملية هي طريقتهم الوحيدة في التكاثر، وفي بعض السحالي الوعائية، أصبحت جميع الأفراد من الإناث، إن نوع التكاثر اللاجنسي في السحالي ذو الذيل السوطي تلد ذرية جميعها من الإناث، ويمكن أن يتوصل تنين كومودو إلى كلا الأمرين، فيمكن أن يتكاثر جنسيا أو لا جنسيا تبعا لظروف البيئة المحيطة به.

 

 

8- من المعروف أن تنين كومودو أكل لحم جنسه :
قد يكون من المذهل أن تتكاثر أنثى تنين كومودو مع أو بدون الذكور، ولكن الشيء الذي ليس مثير عاى الإطلاق هو أن هؤلاء الصغار قد يكون مجرد وجبة سهلة للتنانين البالغة، إذا كانت الفرائس الأخرى غير متوفرة، أو أن الفريسة تبدو وكأنها صغيراة وستصنع وجبة خفيفة، ولهذا السبب، ستقضي تنانين كومودو الصغار بعض الوقت في الأشجار، متجنبين الدخول في مسار السحالي الكبيرة، وهذا ليس هو السلوك الوحيد الذي يساعد على إبقائها على قيد الحياة حتى سن البلوغ.

 

 

9- قد لا تكون قادر على تجاوز تنين كومودو السريع :
قد يبدو تنين كومودو كبير وثقيل، ولكن هذه السحالي كلها عضلات ويمكن أن تتحرك بسرعة مذهلة جدا، وفي العدو السريع، يمكن أن ينطلق تنين كومودو بسرعة مثيرة جدا تصل إلى 12 ميلا في الساعة، ومتوسط السرعة القصوى للإنسان 15 ميلا فقط في الساعة، ولذلك إذا صادف وقد قابلت تنين كومودو راقدا في انتظار وجبة طعام، فمن الأفضل لك أن تركض لأن حياتك تعتمد على ذلك، ولقد كانت تنانين كومودو مسؤولة عن وفاة أربعة أشخاص في السنوات الـ 41 الماضية، ولا تبخس من سرعته فقط بسبب مظهره الضخم.

 

 

10- تنين كومودو مرح بشكل مدهش :

لذلك تحدثنا كثيرا عن الشراسة والسرعة وسرقة القبور وأكل لحوم جنس تنين كومودو هذه السحلية العملاقة، ولكننا لا نريد أن نتركك مع ذلك باعتباره الإنطباع الوحيد الذي لديك عن تنين كومودو، وهناك جانب أكثر ليون نوعا ما، واتضح أن تنين كومودو أيضا يشارك في اللعب، وقد لوحظ الأفراد الأسيرة من التنانين أنها تلعب بالمجارف والأحذية وحتى المضرب، وتبين أن الطريقة التي تتفاعل بها الأفراد مع الأشياء كانت بدون عدوانية أو دافع غذائي.

 

أظهرت كراكين وهو تنين كومودو بقى في حديقة حيوان سميثسونيان الوطنية سلوكا مرحا مع حراسه، وتم ملاحظة أن كراكين كان يجذب أو يقطع أربطة الحذاء (بأسنانه)، وسوف يسحب بلطف الأشياء من جيوب الناس، ثم بدأ الحراس إدخال الصناديق والبطاطين والأحذية والصحون في داخل سياج كراكين، كما تم تسجيل كراكين يلعب لعبة شد الحبل مع حراسه.

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading