nav icon

ما هي الحيوانات التي تفترس سمك القرش الأبيض الكبير ؟

قبل أن نعرف من هو قاتل القرش الأبيض الكبير، يجب أن نستعرض بعض المعلومات حول هذا القرش المخيف، فالقرش الأبيض الكبير هو عضو من أكبر الأنواع الحية لأسماك القرش وواحد من أسماك القرش المفترسة الأقوى والأخطر في العالم، وغالبا ما تتمركز مجموعات سمك القرش الأبيض الكبير في المياه الساحلية المعتدلة عالية الإنتاجية "أي المياه التي تتميز بوفرة من الأسماك والثدييات البحرية"، مثل قبالة سواحل شمال شرق وغرب الولايات المتحدة وشيلي وشمال اليابان وجنوب أستراليا ونيوزيلندا، وجنوب أفريقيا والبحر الأبيض المتوسط .

 

وقد تسافر بعض أنواع من القرش الأبيض الكبير منفردة بعيدا إلى البحر أو في المياه الاستوائية، ولكن الدراسات الميدانية تشير إلى أن معظمها يعود إلى مناطق التغذية المعتدلة كل عام، وسمك القرش الأبيض الكبير يتغذى على الأسماك وأسماك القرش الأخرى، وعندما يصبح القرش بالغ بشكل كامل يستطيع أن يفترس ويتغذى على السلاحف البحرية، والفقمات، وأسود البحر، وخنازير البحر، والدلافين، والحيتان الصغيرة، والآن علينا أن نتعرف على الحيوانات المفترسة قاتلة القرش الأبيض الكبير .

 

 

من هو قاتل القرش الأبيض الكبير ؟

القرش الأبيض الكبير

في عام 2003، بجانب سواحل جنوب غرب أستراليا، تم تدعيم أنثى القرش الأبيض الكبير الذي أطلق عليها إسم القرش ألفا بجهاز إلكتروني، بحيث يمكن تتبع تحركاتها وعاداتها، وبعد أربعة أشهر تم العثور على الصندوق الأسود على الشاطيء وتم رفع البيانات من الجهاز، وأشارت البيانات إلى توضيح أن هناك مخلوقا كبيرا جدا قد تم إفتراس القرش الأبيض الكبير .

 

ولكن ما الذي يمكن أن يقتل القرش الأبيض الكبير البالغ طوله تسعة أقدام؟ المصمم السينمائي ديف ريجز كان مصمما على إكتشاف ذلك، وبمساعدة الخبراء، ومع إنقضاء العشر سنوات التالية وفي النهاية تم التوصل إلى أن الحيوانات التي تستطيع أن تقتل القرش الأبيض الكبير ثلاثة وهم الحوت القاتل، والحبار العملاق، وأكبر أسماك القرش الأبيض الكبير، وكان هناك فيلم وثائقي في قناة سميثسونيان عن هذه النتائج بعنوان صيد أكبر مفترس وتم عرضه في 25 يونيو .

 

القرش الأبيض الكبير

 

لم تكن هذه هي المرة الأولى التي يسمع فيها ريجز قصصا عن الحيوانات المفترسة الوحشية في المنطقة، وقبل عدة سنوات أجرى ريجرز مقابلة مع اثنين من صائدي الحيتان الأستراليين الذين قاموا في السبعينيات بطعن الحيتان في المنطقة التي إختفى فيها سمكة القرش، وفي عدد من المناسبات الأخرى، قاموا بتتبع مخلوق لا يتنفس الهواء على سونارهم والذي يبلغ من الطول حوالي 60 قدما، كما قالوا إنهم رأوا حوتا مقتول يبلغ طوله 35 قدما يدور حوله سمكة قرش كبيرة في الحجم، وهؤلاء الرجال رأوا القرش الأبيض الكبير عندما كانو يسحبون شركهم على عمق 16-18 قدما تقريبا .

 

بعد مزيد من الدراسة على القرش الأبيض الكبير المهاجر الذي جاء إلى المنطقة تم قتل هذا العملاق الذي يبلغ طوله حوالي 9 أقدام، فقد تمكنوا في النهاية من تخمين هوية القاتل الغامض، ويدعي العلماء أن بياناتهم البحثية الجديدة تتطابق مع جميع معلومات تتبع سمك القرش الأبيض الكبير، وكانت درجة حرارة جسم القرش الأبيض الكبير المهاجر والمقتول هي نفس درجة حرارة سمك القرش الأبيض الكبير الآكل لحوم جنسه وأيضا نفس الحجم، والذي كان يقدر طوله بـ 16 قدما، ويبلغ وزنه أكثر من طنين .

 

ويمكن أن يسلك بسهولة نفس السرعة والمسار للقرش المهاجر والذي تم إلتقاطه في جهاز التتبع، وهذا منطقي، حيث أن الشيء الوحيد الذي يمكن أن يأكل سمكة القرش الأبيض الكبير هو شيء يشبه القرش الأبيض الكبير، فقط يكون أكبر حجما، فكلما كان القرش الأبيض الكبير أكبر حجما كلما زادت قوته .

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading