nav icon

أهم الحيوانات البحرية النادرة في أعماق البحار بالصور

تحتوي منطقة أعماق البحار التي تبدأ على عمق 650 قدما حتى تصل إلى 36000 قدم على بعض الحيوانات البحرية النادرة من نوعها في العالم التي تم إكتشافها، وتسكن أغلبية هذه الحيوانات البحرية النادرة في منطقة ميزوبلاجيك (التي تتلقى أشعة الشمس الخافتة والتي غير قادرة على إنتاج التمثيل الضوئي)، والمنطقة اللجية (التي يتراوح عمقها ما بين 3000 و 13،000 قدم)، والمنطقة الغورية أو منطقة العمق السحيق (عمق يصل إلى 19000 قدم)، ولا تزال أعمق المياه في منطقة الأخاديد القاعية العميقة لم يتم استكشافها إلى حد كبير، واليوم موعدنا مع رحلة قصيرة الى أعماق المحيطات للتعرف على أهم الحيوانات البحرية النادرة ... ابقوا معنا

 

 

سمك القرش كبير الفم :

سمك القرش كبير الفم

 

تم اكتشاف سمك القرش كبير الفم في عام 1976، وهو واحد من أندر الأسماك في العالم، ويبلغ متوسط وزن سمك القرش كبير الفم حوالي 770 كيلوجرام، ويبلغ طوله حوالي 16 قدما، ويشتهر هذا النوع من القروش الضخمة بالفم الكبير الذي على شكل برميل والذي يعمل كمرشح للغذاء، حيث يستخدم سمك القرش كبير الفم فمه العملاق لسحب الماء وترشيح الغذاء الذي يتكون من القشريات والروبيان، ويقضي سمك القرش كبير الفم يومه في الإنتقال عموديا في الماء إلى أعلى وإلى أسفل، ويسبح على أعماق يبلغ ارتفاعها 650 قدما خلال اليوم "على الرغم من انخفاض مستوى الغوص في حالة تعرضه للتهديد" ويصعد 50 قدما بالقرب من سطح الماء ليلا لصيد الكريل، ونادرا ما يتم مشاهدته من قبل البشر، ومعظم ظهوره في المحيط الهادئ بالقرب من اليابان والفلبين وغينيا الجديدة .

 

 

الحبار مصاص الدماء :

الحبار مصاص الدماء

 

الحبار مصاص الدماء هو من رأسيات الأرجل التي تسكن الأعماق المحيطية على عمق يصل ما بين (2000-4000) قدم، والحبار مصاص الدماء من الحيوانات البحرية النادرة والذي لديه جلد بني محمر وعينان زرقاء كبيرة على طبق الفنجان، وهو على عكس معظم الحبار، حيث أن الحبار مصاص الدماء يفتقر إلى أكياس الحبر الدفاعية، وبدلا من ذلك، فإن هذا النوع من الحبار يمد أذرعه وينسجها في وضعية دفاعية، ويستخدم التصوير الضوئي "الأعضاء الباعثة للضوء" على طرف أذرعه وزعانفه لتشويش الحيوانات المفترسة أثناء قيامه بالهروب السريع .

 

 

سمك القرش المزركش :

سمك القرش المزركش

 

تم العثور على سمك القرش المزركش على أعماق تتراوح بين (300-4500) قدم، وعلى الرغم من أن نطاق سمك القرش المزركش في جميع أنحاء العالم من أستراليا واليابان والمملكة المتحدة وساحل كاليفورنيا، إلا أن هذا النوع من أسماك القرش تعتبر مشاهدته نادرة نسبيا، ولذلك هو من الحيوانات البحرية النادرة، وسمك القرش المزركش يحصل على اسمه من الخياشيم الستة المميزة التي تحيط به وتزركش الجلد، وسمك القرش المزركش من الحيوانات البحرية التي تعيش منفردة كما أنه بطيء الحركة ويتغذى على أسماك المياه العميقة الصغيرة والحبار والجيف التي تطفو على سطح المحيط .

 

 

السمكة ذات الأنياب :

السمكة ذات الأنياب

 

السمكة ذات الأنياب لديها وجه مزعج ومخيف للغاية، حيث أن تلك السمكة لديها فم يتكون من أسنان طويلة مدببة بارزة داخل فمها البيضاوي، وهذا النوع من الأسماك لديه أكبر الأسنان بالنسبة لحجمها من أي الأنواع البحرية الأخرى، والسمكة ذات الأنياب تعتبر أيضا من الحيوانات البحرية النادرة، وهي من الأسماك آكلة اللحوم، حيث أنها تستخدم أسنانها الحادة لتتغذى على القشريات والأسماك والروبيان، يمكن لهذه الأنواع مراقبة أعماق المحيط التي يصل ارتفاعها إلى 16000 قدم على الرغم من أنها الأكثر شيوعا في الأعماق بين (1500-6500) قدم .

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading