nav icon

دورة حياة دب الباندا الأحمر بالصور والفيديو

دب الباندا الأحمر من أقارب دب الباندا العملاق الشهير ذو اللونين الأبيض والأسود ولكنه أصغر في الحجم ويميل لون فراءه الى اللون البني المحمر، دب الباندا الأحمر من الحيوانات آكلة اللحوم والنباتات على السواء، حجمه أكبر قليلا من القطط المنزلية، ويعيش دب الباندا الأحمر في جنوب آسيا، وعلى وجه التحديد في غابات جبال الهيمالايا، يطلق على دب الباندا الأحمر "الثعلب الناري" نظراً لتشابهه في الشكل مع الثعلب، وهو مثله مثل قريبه دب الباندا العملاق مهدد بالإنقراض بسبب إزالة الغابات ... وللتعرف أكثر على دورة حياة دب الباندا الأحمر تابع معنا هذا المقال المثير للإهتمام .

 

 

تكاثر دب الباندا الأحمر :

دب الباندا الأحمر

 

دب الباندا الأحمر من الحيوانات التي تعيش منفردة، وهو عادة ما يتفاعل مع أقرانه فقط خلال موسم التزاوج الذي يحدث بين شهر يناير وشهر مارس مع أكثر من شريك واحد، وتقوم الأنثى بتجميع الأغصان والأوراق على مدى بضعة أيام قبل الولادة لعمل العش اللازم، وبعد حوالي 112 - 158 يوما من الحمل تلد إناث دب الباندا الأحمر من 1 إلى 4 أشبال، ويتراوح وزن كل شبل من 110-130 جرام .

 

 

أشبال دب الباندا الأحمر :

دب الباندا الأحمر

 

دب الباندا الأحمر الأم تقضي ما بين (60-90) % من وقتها في رعاية صغارها خلال الأسبوع الأول من الولادة مع القيام بمهامها مثل الرضاعة والنظافة، ويمكن أن تتعرف على كل شبل برائحته، وكثيرا ما تنحرك الأشبال بين عدة أعشاش، وبعد حوالي 18 يوما من الولادة، يمكن للأشبال فتح عيونهم، وتقضي دب الباندا الأحمر الأم وقتا أقل في العش ثم تتجه إلى الأشبال فقط كل بضع ساعات، وعندما تتم الأشبال 90 يوما من العمر، تكتسب الأشبال لون وفراء دب الباندا الأحمر البالغ ويبدأ في الخروج من العش وأكل الطعام الصلب، والأشبال يتم فطامهم تماما في عمر 6 إلى 8 شهور ولكنهم يبقون مع أمهم حتى تلد النسل التالي .

 

 

بلوغ دب الباندا الأحمر :

دب الباندا الأحمر

 

دب الباندا الأحمر لديه القدرة على التكاثر عندما يبلغ من العمر 18 شهرا، وهو ينضج تماما في عمر ما بين (2-3) سنوات، والدب لديه معدل بطيء من الإنجاب وصعوبة كبيرة في التعافي من إنخفاض أعداده، ونادرا ما تساعد الذكور في تربية الصغار، ومتوسط عمر دب الباندا الأحمر من (8-10) سنوات، ولكن يمكن أن يصل الدب إلى 15 سنة من العمر .

 

 

نمط حياة دب الباندا الأحمر :

دب الباندا الأحمر

 

يعيش دب الباندا الأحمر عادة وحيدا، ولكن من المعروف أنه يشكل مجموعات عائلية صغيرة، وهو من الحيوانات الإقليمية، ويبلغ مدى الإقليم الخاص به من واحد إلى ميلين مربعين، ودب الباندا الأحمر من الحيوانات الليلية الذي عادة ما ينام في الأشجار أثناء النهار ويصطاد في الليل، وهو من الحيوانات آكلة اللحوم والنباتات، والنظام الغذائي الرئيسي الخاص بدب الباندا الأحمر يتكون من الخيزران، كما أنه يأكل أيضا الفاكهة والأعشاب والفطر والبيض والحشرات والطيور والأسماك، والدب يصنع أوكاره في الصخور أو الأشجار المجوفة ويستخدم ذيله للتسلق .

 

 

هل دب الباندا الحمراء مهدد بالإنقراض ؟
دب الباندا الأحمر يصنف على أن أعداده ضعيفة ويوجد في القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالإنقراض من الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة والموارد الطبيعية، وهو أيضا موجود في إتفاقية التجارة الدولية في الأنواع المهددة بالإنقراض من الحيوانات البرية والتي تدرج في قائمة الحيوانات الأكثر تعرضا للخطر، ويعتبر هذا النوع من الدببة مهدد بالإنقراض في الصين أيضا، وتتم حمايته في نيبال مع انخفاض أعداده، وحماية دب الباندا الأحمر تسير جنبا إلى جنب في حماية موطنه، ويرتبط انخفاض عدد الدببة بتدمير موائل غابات جنوب آسيا التي توفر الهواء النظيف والماء لنحو مليار شخص .
 

 

كتب : ذات الهمة

مواضيع مميزة :

loading