nav icon

قصة النملة الصغيرة

القصص الخيالية القصيرة تسعد الاطفال وتساعدهم فى تنمية مهاراتهم اللغوية لهذا يحرص الاباء والامهات على قراءة الكثير منها لاطفالهم الصغار، فإذا كنت تبحث عن قصة تناسب طفلك ذو السابعة أو العاشرة إليك قصة النملة الصغيرة هنا فى موقعك سحر الكون .

 

يحكى انه كانت تعيش نملة صغيرة مع زملائها فى الغابة، ولم تكن تلك النملة سعيدة على الاطلاق بكونها نملة ولم تستمتع بحياتها ابدا، وكل ما تريده هو ان تكون مثل الطيور لتطير فى السماء وتشعر بحريتها، وارادت النملة ان تجعل حلمها حقيقة .

 

قصة النملة

 

فى يوم من الايام كانت هناك عواصف ورياح ثقيلة، وكانت الرياح تهب بشدة لدرجة ان النمل وجدوا صعوبة فى التمسك بالارض، واخيرا قررت النملة الصغيرة الاستيلاء على ورقة كانت تحلق فى الهواء، وحاول باقى النمل ان يختبأ فى الجحور الصغيرة حتى لا يفقدون بعضهم بعضا .

 

عندما ارتفعت النملة الصغيرة عاليا فى السماء وهى تمسك فى ورقة الشجر، لم ترى احدا من الحشرات او احدا من زملائها النمل، والرياح كانت تساعدها فى أن تتجول عاليا وترتفع فوق المناطق المحيطة للغابة .

 

تلك العواصف الشديدة بالطبع لم تجعل اى طائر موجود على الارض أو فى السماء، وفقدت مجموعة النمل عشها، وادركت النملة الصغيرة انه ينبغى عليها التضحية وتبذل اقصى ما فى وسعها حتى تقوم بجمع حشود النمل مرة أخرى ويبنون عش آخر .

 

بالفعل هبطت النملة الصغيرة وتركت ورقة الشجر وبدات الرياح تهدأ، وبحثت عن زملائها النمل فى كل مكان وانضمت اليهم، وبدأوا فى تنظيم انفسهم لبناء مكان يحتويهم ويعيشون مثلما كانوا، وفرح النمل بفكرة النملة الصغيرة مما جعلها سعيدة وتشعر بالفخر لكونها نملة .

 

* الحكمة من القصة :
انه ينبغى علينا ان نرضى بالمظهر الذى خلقنا الله عليه، وعلينا ان نعلم بان الله قد ميزنا عن سائر المخلوقات بالعقل .

كتب : مها شعبان

مواضيع مميزة :

loading