nav icon

أين تنشأ البراغيث ؟ وما هي مراحل تطورها ؟

البراغيث هي الطفيليات الخارجية الأكثر شيوعا في فراء الحيوانات الأليفة، والبراغيث تعتبر الخطر الشائع لأصحاب الحيوانات الأليفة في جميع دول العالم، وهناك العديد من أنواع البراغيث التي وجدت على الكلاب، ولكن براغيث القطط هي الأكثر شيوعا على كل من الكلاب والقطط، وبراغيث الكلاب مماثلة في المظهر والسلوك ولكنها أقل شيوعا على القطط عموما، ويسمح لك فهم التشريح ودورة حياة البراغيث بإنشاء استراتيجية فعالة للوقاية والتخلص منها عند الحاجة .

 

 

بداية الإصابة بالبراغيث :

البراغيث

 

كل غزو من البراغيث يبدأ مع عدد قليل من المستعمرين في البداية، وقد تأتي البراغيث الأولى من البيئة أو من حيوان مصاب آخر، وهذه الطفيليات الصغيرة من البراغيث يمكن أن تنتشر بين القطط والكلاب والحيوانات الأليفة الأخرى لكي تثبت وجودها في منزلك، وفي الهواء الطلق، تبقى البراغيث البالغة بالقرب من العشب الطويل أو الشجيرات أو غيرها من الملاجئ أثناء انتظارهم مرور أحد القطط أو الكلاب .

 

وعندما تتاح الفرصة يقفزون من أوراق الشجر أو التراب ويتمسكون بالحيوان، وتتحرك البراغيث إلى المناطق المحمية على جسم الكلب مثل الأطراف والمفاصل والبطن، ويمكن أن تظهر في أي مكان، ولكنها تختبيء في مناطق لا يستطيع الكلب الوصول إليها بسهولة باستخدام لسانه أو مخالبه .

 

 

البراغيث تضع البيض :

البراغيث

 

هناك عدد قليل من البراغيث ينتشر في معظم الحيوانات الأليفة عند بداية الإصابة، وفي الواقع، قد لا تلاحظ أي شيء غريب مع الحيوان الأليف خلال أول أسبوع أو أسبوعين، ومع ذلك، لا يستغرق الأمر وقتا طويلا حتى يتحول عدد قليل من المستعمرين إلى غزو كامل .

 

وتتغذى البراغيث البالغة وتتكاثر على جسم مضيفها، حتى تتمكن من تكوين ذرية بسرعة وكفاءة، وتستطيع إناث البراغيث أن تضع ما بين (20-50) بيضة كل يوم في المرة الواحدة، وعادة ما يفقس البيض في غضون أسبوع بعد وضعه، والبيض صغير جدا، ولذلك ربما لن تكون قادرا على إكتشاف البقع البيضاء الصغيرة بدون عدسة مكبرة أو مجهر .

 

 

مراحل تطور البراغيث :

بعد الفقس من البيض، تمر البراغيث خلال مراحل تطور اليرقات والعذارى قبل بلوغ سن الرشد، ويخرجون من القشرة كيرقات تشبه الديدان ويبدأون في استهلاك الفضلات من البراغيث البالغة على جلد العائل، ويمكن أن تتطور البراغيث في المنزل أو في الهواء الطلق إذا كان هناك طعام متوفر وظروف مناسبة، ولا يمكنهم البقاء في المناطق الحارة أو المشمسة، ولكنهم يستطيعون الازدهار في المناطق المظللة مع ما لا يقل عن 75 % من الرطوبة، وتستمر اليرقات في تناول الطعام لمدة أسبوع إلى أسبوعين بعد الفقس، ثم تلتف في شرنقة لإكمال تحولها، وتختبئ الخادرة داخل ملجئها تحت التربة أو على النباتات أو في الأماكن المخفية داخل المنزل .

 

 

البراغيث البالغة :

قد تخرج البراغيث البالغة من شرانقهم في أقل من ثمانية أيام بعد أن يتحولوا داخل الشرانق، ويمكن أن تستغرق عملية التطور الكاملة أقل من أسبوعين في ظروف مثالية، أو حتى 50 أسبوعا عندما تكون الظروف غير مناسبة، والبراغيث البالغة تبدأ التغذية من مضيفهم مباشرة بعد الغزو، ويمكن أن تضع الإناث بيضها الأول خلال 24 ساعة من تناول الطعام .

 

وقد تلاحظ الخدش أو الحك لدى الحيوانات الأليفة الخاصة بك مرارا وتكرارا وتظهر علامات تهيج الجلد، بما في ذلك نزيف خفيف، وفقدان الشعر، والطفح الجلدي، والبراغيث أيضا تستطيع نقل الأمراض المعدية بين الحيوانات وهي تشكل خطرا صحيا قويا على الكلاب الصغيرة أو اليافعة .

 

 

البراغيث وظروف البيئة المناسبة :

البراغيث البالغة تتطلب الرطوبة ودرجة حرارة مستقرة للبقاء على قيد الحياة، والحرارة المستديمة فوق 35 درجة مئوية غالبا ما تكون قاتلة للبراغيث، ويمكن أن يعيشوا لأكثر من أسبوع في درجات حرارة قريبة من التجمد، ولكنهم سوف يستسلمون إلى البرد إذا لم يجدوا مكانا أكثر دفئا للإختباء، ويمكن تأجيل جميع مراحل التطوير أثناء الظروف البيئية الغير مناسبة، وتسمح هذه الآلية ببقاء الشرانق على قيد الحياة في خلال فصل الشتاء كشكل من أشكال السبات .

كتب : ذات الهمة
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading