nav icon

10 من أخطر العناكب الأسترالية بالصور

تشتهر أستراليا بكونها موطنا لبعض من أكثر الكائنات القاتلة على كوكب الأرض، فالبحر مليء بأسماك القرش التي تفترس البشر، والأرض تزخر بالثعابين الأكثر فتكا على الأرض، وهناك أيضا الطائر الذي لديه القدرة على قتل رجل، وسوف نتناول في مقالتنا 10 أنواع من أخطر العناكب الأسترالية، حيث أن أستراليا لديها ما يقرب من 10000 نوع من العناكب.

 

 

في حين أن جميع العناكب سامة في الواقع، إلا أن القليل منها قادر على لدغ إنسان، بل وإن خطرها أقل من أي خطر محتمل، وفي الواقع ، العناكب الأسترالية غير خطيرة من الناحية الإحصائية لدرجة أنه لم يكن هناك موت من لدغة العنكبوت منذ عام 1981، وهذا يضعهم على قدم المساواة مع ، حيوان الألومبت، إذن، اسمح لي بتقديم إليك عشرة من أخطر العناكب الأسترالية الغير مميتة.

 

 

10- العنكبوت الغازل المداري :

أخطر العناكب الأسترالية

 

العنكبوت الغازل المداري من أخطر العناكب الأسترالية، وهو شائع جدا في الحدائق الأسترالية حيث ينسج شبكه المعقدة على شكل مدار، وهو يشبه العناكب الموجودة في الحدائق حول العالم ببطنه الكبير الضخم والنمط المميز، وهو على عكس عنكبوت الحديقة الأوروبي، حيث أن العنكبوت الغازل المداري من الحيوانات الليلية، وغالبا ما يبني شبكته بالقرب من الأضواء حيث تنجذب الحشرات.

 

على الرغم من كون العنكبوت الغازل المداري ينشط في الليل، إلا أن هذا العنكبوت أحد العناكب الأكثر شيوعا في أستراليا، وهو ليس عدواني بشكل عام، ويمكن أن يتراجع إذا شعر بالتهديد، ومع ذلك هو عنكبوت كبير وسوف يلدغ، وفي الواقع ، اللدغة خفيفة إلى حد ما تؤدي إلى ألم موضعي معتدل وتورم محتمل قصير الأجل.

 

 

9- عنكبوت هانتسمان :

أخطر العناكب الأسترالية

 

عنكبوت هانتسمان هو عنكبوت ضخم، ولديه شعر، ويتحرك بسرعة جدا، ويمكن أن يصل طول أرجله إلى 6 بوصة (15 سم)، وكما يوحي اسمه أنه ليس لديه شبكة ويطارد فريسته مثل الصراصير باستخدام السرعة، وهذا العنكبوت أخطر العناكب الأسترالي الشائعة في أستراليا وكقاعدة عامة لا يزعج أحدا، وعلى الرغم من أنه قادر على اللدغ إلا أنه ليست عدواني في العادة، باستثناء عندما تكون أنثاه تحرس البيض.

 

لدغة عنكبوت هانتسمان مؤلمة، ولكنها ليست خطيرة، ويمكن أن تسبب بعض الأعراض مثل الغثيان والصداع والخفقان ولكن على ما يبدو لا تنخر الأنسجة، وربما يكون الخطر الأكبر الذي يشكله عنكبوت هانتسمان هو عادة دخول السيارات، ويقال إن الظهور المفاجئ لعنكبوت كبير مثله من وراء حاجب الشمس أو عبر لوحة القيادة كان مسؤولا عن العديد من حوادث السيارات في أستراليا.

 

 

8- عنكبوت الباب المسحور البني :

أخطر العناكب الأسترالية

 

عنكبوت الباب المسحور من عائلة مسغولا لديه القدرة على نشر الذعر والخوف إلى أولئك الذين يزعجونه عن غير قصد، وعلى الرغم من كونه عنكبوتا مخيفا إلى حد ما في حد ذاته، إلا أنه غالبا ما يخطيء الناس في وصفه العنكبوت شديد الخطورة، وعنكبوت الباب السحري ليس من العناكب السامة ومع ذلك هو من أخطر العناكب الأسترالية، ولا شك أن العضة مؤلمة ولكن لم يتم الإبلاغ عن أي أعراض تتجاوز التورم الخفيف، والأعراض خفيفة إلى حد ما.

 

 

7- عنكبوت البيت الأسود:

أخطر العناكب الأسترالية

 

عنكبوت البيت الأسود من أخطر العناكب الأسترالية، وعنكبوت البيت الأسود كما يوحي اسمه من العناكب التي تعيش غالبا في داخل المنازل، وهو شائع في جميع أنحاء أستراليا ويصل طول أرجله إلى حوالي 30 ملم، وعنكبوت البيت الأسود يبني شبكته كمأوى يشبه القمع، وينتظر فيه وصول العشاء، ويمكن أن تصبح هذه الشبكة غير مرتبة وواسعة، وغالبا بسبب إتصالها بالبشر (منفضة الريش لإزالة التراب).

 

على الرغم من عدم اعتبار عنكبوت البيت الأسود خطر، إلا أن لدغته قد وصفت بأنها مؤلمة للغاية مع التورم الموضعي، وبعض الأعراض مثل الغثيان، والتعرق، والتقيؤ، وفي حالات نادرة تسبب نخر خفيف في الجلد، ولكن هذا فقط بعد عدة لدغات.

 

 

6- العنكبوت أبيض الذيل :

أخطر العناكب الأسترالية

 

العنكبوت أبيض الذيل من العناكب القوية ويمكن أن يطارد بعض العناكب الأخرى في هذه القائمة، والعنكبوت أبيض الذيل ليس لديه شبكة، ولكن بدلا من ذلك يطارد فرائسه ليلا، والعناكب المفضلة لديع هو عنكبوت البيت الأسود، والعنكبوت أبيض الذيل منتشر وشائع في جميع أنحاء أستراليا، والذي يعتبر من أخطر العناكب الأسترالية أيضا، والعنكبوت عادة من العناكب المتجولة وغالبا ما يوجد في طيات الملابس والمناشف والأحذية، وهذا يجعلهم حتما على اتصال مع البشر.

 

لدغة العنكبوت أبيض الذيل هي موضوع لبعض المناقشات، فكان يعتقد أن لدغة من هذا العنكبوت تسبب نخر العنكبوتية أي موت الأنسجة المحيطة مما يؤدي إلى تقرحات مفتوحة كبيرة، ويبدو الآن أن لدغة العنكبوت أبيض الذيل من المحتمل أن تؤدي إلى ألم موضعي وتورم مع بعض الأعراض الخفيفة.

 

 

5- عنكبوت الراتيلاء الأسترالي :

أخطر العناكب الأسترالية

 

عنكبوت الراتيلاء الأسترالي هو أكبر وأخطر العناكب الأسترالية، ويبلغ طول أرجله أكثر من 9 بوصات (22 سم)، والأنياب الأكثر إثارة للقلق يمكن أن يبلغ طولها حوالي 1 سم، وهذ العنكبوت مجهز لقتل فريسة كبيرة إلى حد ما، كما أن لديه عمر أطول من العناكب الأسترالية الأخرى حيث تصل بعض الإناث إلى 30 عاما (ولا يعيش الذكر سوى 8 سنوات فقط).

 

هناك عدة مجموعات من العناكب يشار إليها باسم الرتيلاء، ومنها ما يسمى بالعنكبوت النباح الذي يصدر صوتا مثل الهسيس عند استفزازه، وهذا العنكبوت الكبير لديه نباح أسوأ من اللدغة إلى حد ما، وبالنظر إلى أن الأنياب كبيرة مثل بعض الثعابين فإنها ستؤذي، والسم ليس قوي مثل بعض العناكب في هذه القائمة ولكن يمكن أن يؤدي إلى بعض الأعراض الشديدة مثل التقيؤ لمدة 6 ساعات، وعنكبوت الراتيلاء الأسترالي هو من أخطر العناكب الأسترالية على الحيوانات الأليفة ويقال أن لدغته قاتلة للقطط والكلاب.

 

 

4- العنكبوت المتوحد :

أخطر العناكب الأسترالية

 

العنكبوت المتوحد واحد وحدة من أكثر العناكب سيئة السمعة في العالم، ومن أخطر العناكب الأسترالية، وهناك العديد من الصور المتداولة على الإنترنت من آثار لدغة واحدة من هذه العناكب تبدو غير ضارة إلى حد ما، ولدغة العنكبوت المتوحد ناخرة للجلد، و لدغته ينتج عنها تدمير مساحات كبيرة من الجلد واللحم، وهذه الإصابات تكون بطيئة في الشفاء ويمكن أن تتطلب ترقيع الجلد، وفي أسوأ الحالات، تحتاج الأطراف إلى البتر، وهناك العديد من الوفيات بسبب هذا العنكبوت المتوحد حول العالم.

 

 

3- العنكبوت الفأر :

أخطر العناكب الأسترالية

 

العنكبوت الفأر ذو الرأس الأحمر هو أشهر عشرة أنواع من ميسولينا، وهو شائع إلى حد كبير في جميع أنحاء أستراليا بل من أخطر العناكب الأسترالية أيضا، ويعيش العنكبوت الفأر في جحور مماثلة لجحور عنكبوت الباب المسحور، وتسمح له الفكوك القوية والسموم بالتغلب على فريسة بحجم السحالي والثدييات والضفادع الصغيرة، ومن غير المستغرب إلى حد ما أن عنكبوت الفأر قادر على إلحاق الأذي بالبشر بسبب لدغته السيئة، وتختلف سمية السم بين الأنواع المختلفة.

 

 

2- العنكبوت ذو الظهر الأحمر :

أخطر العناكب الأسترالية

 

العنكبوت ذو الظهر الأحمر هو واحد من أكثر العناكب السامة في أستراليا، وأيضا من أخطر العناكب الأسترالية، ويمكن التعرف عليه بسهولة من خلال شريط أحمر على الجانب العلوي من البطن، وهو جزء من العائلة التي تضم عنكبوت الأرملة السوداء سيئ السمعة، وسم العنكبوت ذو الظهر الأحمر أقوى من أي عنكبوت أسترالي، وتتراوح أعراض هذا السم القوي من الألم الموضعي والتورم المنتشر من المنطقة المصابة والتشنجات البطنية والغثيان والتعرق، وهذه اللدغة يمكن أن تكون قاتلة عند كبار السن وصغار السن.

 

على عكس العديد من العناكب الأخرى في هذه القائمة، فإن التعرض للدغ من قبل العنكبوت ذو الظهر الأحمر ليس أمرا غير عادي، وتشير التقديرات إلى أن ما بين (2000-10000) شخص يتم لدغهم من قبل هذا العنكبوت كل عام.

 

 

1- عنكبوت سيدني ذو الشبكة القمعية :

أخطر العناكب الأسترالية

 

من المحتمل أن يكون عنكبوت سيدني ذو الشبكة القمعية أخطر العناكب الأسترالية، بل من أخطر العناكب في العالم، وقد أثبت ذلك عدوانيته الشديدة وقوة لدغته، في حين أن الغالبية العظمى من العناكب تتجنب المواجه، إلا أن عنكبوت سيدني ذو الشبكة القمعية سيقوم بالهجوم ومحاولة لدغ كل ما يهدده، وعند المهاجمة سوف يتشبث العنكبوت بالضحية، ويتم اللدغ بشكل متكرر للتأكد من إعطاء جرعة كاملة من السم.

 

عنكبوت سيدني ذو الشبكة القمعية لديه مجموعة مذهلة من الأنياب القوية، والتي يمكن أن تخترق الأحذية والأظافر، وباستخدام هذه الآلية المدمرة، يقوم العنكبوت بحقن جرعة مناسبة من الأتراكسوتوكسين القوي، وهذا السم يؤثر على الجهاز العصبي وخاصة في الرئيسيات خلال دقائق، والأعراض المصاحبة يمكن أن تكون شديدة بما في ذلك التشنجات العضلية، والخفقان، والتقيؤ، والإرتباك، وتورم المخ، وتحدث الوفاة خلال 15 دقيقة من اللدغة.

كتب : ذات الهمة
المشرف العام : نيرفانا محمود

مواضيع مميزة :

loading